الفرق بين البلوغ والمراهقة

لا يستطيع الكثير من الأشخاص التفرقة بين مفهوم المراهقة ومفهوم البلوغ، فعلى الرغم من أنهما يعتبرا مرحلة واحدة إلا أن هناك الكثير من الفروق التي ستعرضها في هذا المقال.

مرحلة البلوغ: تعني مرحلة البلوغ هو البلوغ الجنسي، ويحدث ذلك عند اكتمال الوظائف الجنسية للفتى والفتاه، ويحدث في هذه المرحلة تطور كبير في الأجهزة التناسلية، وتبدأ مظاهر البلوغ  في الظهور.

– ويحدث الكثير من التغيرات الجسدية والنفسية، فتصبح الفتاه شديدة الاهتمام بمظهرها وبجمالها، ويصبح صوتها أكثر نعومة ورقة، ويبدأ ظهور المعالم الأنثوية بزيادة حجم الصدر والأرداف، وتبدأ العادة الشهرية بالظهور، كما تتسع عظام الحوض.

– يشعر الفتى بالمسئولية ويحاول فرض رأيه واظهار شخصيته، ويحاول تكوين شخصية مستقلة، ويصبح صوت الفتى أكثر خشونة، ويبدأ شعر الشارب واللحية بالظهور، ويزداد طول القامة، وظهور الشعر في عدم أماكن في الجسم، وينمو الجهاز التناسلي  ويزداد الاهتمام بالجنس الأخر.

– تشير مرحة البلوغ بانتهاء مرحلة الطفولة وبداية مرحلة المراهق، حيث تبدأ مرحلة البلوغ في الفتيات بداية من سن التاسعة حتى سن الثالثة عشر، وتظهر في الفتيان خلال الفترة ما بين سن الثانية عشر حتى سن الخامسة عشر، ويحدث الكثير من التغيرات والكثير من الاضطرابات في الهرمونات.

مرحلة المراهقة: هو المرحلة التي يحدث فيها نضج وتطور جسدي وعقلي ونفسي واجتماعي، ولذلك يعتبر مرحلة البلوغ هي عبارة عن مرحلة من مراحل مرحلة المراهقة، فهو أحد جوانب مرحلة المراهقة، وأول ما يدل على نهاية مرحلة الطفولة وبداية مرحلة المراهقة.

– تبدأ مرحلة المراهقة من بداية البلوغ لكنها تمتد حتى سن 21 سنة، حتى تبدأ مرحلة الشباب، وتنقسم مرحلة المراهقة إلى عدة مراحل هي مرحلة المراهقة المبكرة حيث تبدأ من سن التاسعة بعد مرحلة الطفولة المتأخرة ويحدث خلال هذه المرحلة الكثير من التطورات والاضطرابات النفسية والاجتماعية.

– تلي هذه المرحلة مرحلة المراهقة المتوسطة، ويصبح فيها المراهق أكثر تقبلا لحياته الجديد، وتعتبر هذه المرحلة من المراحل الحرجة في حياة المراهقين حيث أنه يعاني من تغيرات سريعة ويصاب كثيرا من التوتر والقلق خلال حدوث هذه التغيرات، ويعاني من الكثير من التغيرات الاجتماعية.

– ثم بعد ذلك تبدأ مرحلة المراهقة المتأخرة وتستمر حتى بلوغ المراهق مرحلة الرشد والشباب، ويكون فيها المراهق أكثر تعقلا وتبدأ شخصيته في النمو، ويحاول الشعور بالاستقلال  الفكري، ويصبح ذو فكر مختلف وكيان مستقل، ويصبح أكثر نضوجا من ذي قبل، ويتمكن من الظهور بمظهر الشخص الكبير ويبتعد كل البعد عن الشكل الطفولي، ويستطيع أن يتعامل مع الأنظمة الاجتماعية المختلفة.

– تختلف فترة المراهقة على حسب النمط الاجتماعي والبيئي الذي يؤثر على حياة المراهق، فعلى المراهق أن يخرج من مرحلة المراهقة شخص يعتمد عليه، يستطيع العمل والكفاح والتعامل مع المجتمع والاستقلال المادي وتكوين أسرة، وكلما استطاع المراهق ان يحقق لنفسه الاستقلالية سريعا كلما خرج أسرع من مرحلة المراهقة
الفرق بين البلوغ والمراهقة:
هناك الكثير من الفروقات بين كل من مرحلة البلوغ ومرحلة المراهقة، حيث تعتبر مرحلة البلوغ ما هي إلا مرحلة أولية تشير إلى بداية الدخول في مرحلة المراهقة، ويشير البلوغ إلى التطور الجسدي والجنسي للطفل، ويشير إلى أن الأجهزة التناسلية لدي الفتى والفتاة أصبحت تقوم بدورها، ويتحول الطفل من مرحلة الطفولة المتأخرة إلى مرحلة المراهقة.

أما مرحلة المراهقة في تعني بجانب التطور الجسدي والجنسي، بداية التطور العقلي والاجتماعي، والخروج تدريجيا من جسم الطفل، والتطور الفكري والشعور بالاستقلالية والكيان المنفصل، وتعتبر مرحلة المراهقة هي الرحلة التي يستطيع المراهق تكوين شخصيته المستقلة التي سترافقه طوال العمل، ويجب أن نعرف أن البلوغ الجنسي لا يعني بالضرورة البلوغ العقلي الذي يستطيع المراحل الوصول إليه في نهاية مرحلة المراهقة.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *