علاقة السحر والمس بالعادة السرية

العادة السرية هي أكثر شيء من الممكن أن يؤدي لتدمير صحة الإنسان حيث أنها من الممكن أن تتسبب في حدوث الكثير من المشاكل الجنسية على وجه التحديد كما أنها تعمل على تدمير الحياة الزوجية خاصة في حالة إن كان المقبل عليها متزوج أو متزوجة فيجد الرجل أو المرأة المتعة بعيدا عن شريك الحياة لذا فهي من الأشياء السيئة والعادات الغير جيدة على الإطلاق.

علاقة السحر والمس بالعادة السرية :
العادة السرية في معناها هو أن يقوم الإنسان بمساعدة نفسه كي يخرج منه سائل الشهوة من خلال التخيل أو مشاهدة الأفلام الإباحية وقد يؤدي إدمان تلك العادة إلى الإصابة بالعديد من الأشياء التي تدمر الصحة الجنسية وخاصة لدى الرجال حيث أنها من الممكن أن تؤدي لحدوث ضعف في الانتصاب أو من الممكن أن تؤدي لحدوث سرعة القذف.

كما أنه من الممكن أن تؤدي لحدوث مشاكل عديدة للسيدات المقدمين على تلك العادة فهي من الممكن أن تؤدي لحدوث تشنجات في المهبل أو تبلد في المشاعر وفقدان اللذة الجنسية وهي من الأشياء التي من شأنها تدمير العلاقة بين الرجل والمرأة على وجه التحديد.

وعن صلة السحر والمس بالعادة السرية فقد أخبرنا الله عز وجل على أن للجن الصلة بالزنا والفواحش التي يقدم عليها الإنسان من خلال كتابه الحكيم والجدير بالذكر فإن للشيطان دور كبير في تحريك الشهوة لدى المرء من خلال الوسوسة له بذلك الأمر حيث يعمل على تسيير الدماء في الأعضاء التناسلية الخاصة بالإنسان مما يحرك ويثير الشهوة بداخله.

ومن أهم المعلومات التي تخص المس والجن في العادة السرية أن الجن يلتف حول يد الرجل كي يعمل على معاشرته في الاستمناء وخرج السائل منه بعد الوصول إلى متعته من العادة السرية والجدير بالذكر فإن تلك العادة تعمل على استنفاذ السائل المنوي وإضعافه فيما بعد.

وهذا ليس بالنسبة للرجل فقط فإن للعادة السرية خطورة كبيرة أيضا على المرأة حيث أنها تعمل على تعطيل عضلات المهبل عن العمل والتي تعمل على القبض على العضو الذكري وهذا يدمر العلاقة الزوجية بين الرجل والمرأة فيما بعد.

كيفية التخلص من العادة السرية :
لكي يتخلص الإنسان من العادة السرية لابد من البعد عن كل مسببات الشهوة الجنسية من خلال الخطوات التالية :

1- بداية كي يبعد المس الشيطاني عن الإنسان لابد من قراءة القرآن الكريم بشكل يومي كي ينشغل الرجل أو المرأة بذكر الله فيبعد عنهما الشيطان.

2- لابد من البعد كل البعد عن مسببات الشهوة الجنسية والتي من بينها الاختلاط الجنسي بين الشاب والفتاة حتى وإن كانت تلك الخلوة من خلال الهاتف حتى لا يستطيع الشيطان الدخول بينهم.

3- لابد من الابتعاد عن الجلوس على المقعدة لفترة طويلة حتى لا يتسبب الأمر في تدفق الدم إلى المناطق التناسلية وبالتالي تزيد من الشهوة الجنسية لدى الرجال والنساء على حد سواء.

4- في حالة إن تحركت الشهوة أثناء النوم فعليكم الانتقال من جانب أو موضع النوم إلى وضع أخر.

5- والجدير بالذكر فإن نوم المرأة على بطنها هو علامة من بين علامات المس للمرأة والنوم على الظهر تعد علامة من علامات المس لدى الرجال في حالة إن لم تستطيع أن تجاهد نفسك وعزمت على القيام بتلك العادة السيئة فلابد من تجنب دورات المياه أو الحمامات حيث أن تلك المناطق يوجد بها الشيطان والجن وانت تكون في تلك الحالة بعيدا عن الله عز وجل وبالتالي يمكن أن يحدث لكم المس من الشيطان والجن.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *