Thursday, Jun. 21, 2018

  • تابعنا

أغرب وأخطر الأدوات الطبية على مر التاريخ

فبراير 23, 2018 - -

هناك العديد من المجالات التي يقوم فيها الإنسان بالتجربة، لكي يتأكد من نتيجة بحثه و نظريته، أما في مجال الطب فكانت هذه التجربة على المرضى المختلفين، و الذين كان يتم استخدام معهم العديد من الطرق الغريبة، لكي يستطيع الأطباء تجربة أدوية و علاجات جديدة و قياس مدى فاعليتها، و لكن كان هناك العديد من الأدوات الغريبة و الخطيرة المستخدمة في هذه التجارب .

1- مصفاة المياه المشحونة بالإشعاعات
تعتبر واحدة من الكوارث التي تم تجربتها على البشر، و تم تجربتها على أنها مفيدة لهم و لن تسبب أي ضرر، حيث قاموا بإضافة بعض المواد المشعة لمياه الشرب، و كانت من الأفكار السيئة، التي على عكس ما توقعه مروجيها، تسبب أضرار كثيرة للناس عند شرب هذه المياه، و لا يكون فيها أي فوائد لهم .

2- حلقات القضيب المضادة للإستمناء
هناك العديد من الناس و خاصةً فئة المراهقين و الشباب، الذين يحاولون التوقف عن الاستمناء، و يكرهون هذا التصرف، و في وقت من الأوقات كان هناك اختراع سائد لكي يجبر الناس على التوقف عن الاستمناء، و ذلك عن طريق حلقات القضيب المضادة لهذه العملية، عن طريق وضع هذه الحلقة على قضيب الرجل، و بعد وضعها إذا حاول الرجل لمسها في أي وقت للاستمناء، يحدث له ألم شديد في هذه المنطقة مما يجعله يتوقف و لا يكمل ما يفعله، و كان يعتبر هذا الاختراع من الحلول و الأدوات الطبية الأكثر غرابة، و التي تؤثر بالسلب أكثر من تأثيرها بالإيجاب على صحة الإنسان .

3- الدمية الإشعاعية
هذا الاختراع الغريب و الخطير، رغم ذلك لم يكن اختراع يسبب ضرر كبير للناس، حيث كان يستخدمه العلماء في الكثير من الوقت، لإجراء التجارب عليه، و محاكاة تعرض الإنسان لأي مواد إشعاعية، و كانت هذه الدمى مشهورة في ذلك الوقت بسبب تسهيلها على العلماء عملية البحث و التجربة .

4- حقنة دخان التبغ في منطقة الشرج
هذه الحقنة تعتبر واحدة من أخطر الأدوات الطبية و العلاجات التي كان يتم استخدامها، حيث كان يظن الأطباء أن التبغ و الدخان له العديد من الفوائد على الإنسان، و التي يمكن استخدامها كعلاج له، و كان يتم استخدام هذه الحقنة للمريض عن طريق، نفخ الدخان الموجود داخل هذه الحقنة في المنطقة الشرجية عند المريض، و كان يتم استخدام هذه الحقنة في علاج الأمراض المختلفة عند الناس .

5- الدمية سوزن المدخنة
هناك العديد من النساء الحوامل الذين يقومون بالتدخين باستمرار، ولا يعرفون مدى ضرر هذا التدخين و تأثيره الخطير على جنينهم، لذلك تم اختراع دمية تسمى سوزن المدخنة، هذه الدمية تساعد في نشر التوعية و التحذير من تدخين المرأة الحامل، و كانت تأتي الدمية و هناك جنين موجود بداخلها، و هذا الجنين تتعكر المياة الموجودة من حوله، عند وضع سيجارة داخل فم الدمية، فكانت تستخدم كوسيلة لمنع السيدات الحوامل من التدخين .

6- ثقوب الجمجمة
تعتبر هذه الوسيلة من أغرب الوسائل الطبية المستخدمة و أخطرها، حيث كان يتم عمل ثقوب في جمجمة العديد من الناس، و كان السبب في ذلك شكوى هؤلاء الناس من الصداع أو ألم في الرأس، فكان يتم عمل هذه الثقوب لأن الأطباء ظنوا وقتها أن هذه الطريقة تساعد في زوال آلام الرأس المختلفة .

7- حقيبة المعدات في الحروب
من أغرب ما نجده في الوسائل الطبية، أن الطبيب حقيبته كانت مليئة بالادوات التي تساعده على قطع أعضاء الإنسان و بترها، و ذلك لأن في فترة الحروب الأهلية الأمريكية، كان بتر الاعضاء هو أكثر العلاجات المتوفرة و السهلة في ذلك الوقت، مما جعل كل طبيب تكون حقيبته مخيفة جدا للمرضى لأن ما فيها يشبه الأسلحة .

8- قفص العلاج الكهربائي
كان هذا من أشهر الأدوات التي كان يقوم بتجربتها الأطباء على مرضاهم، خاصةً مرضى الصحة النفسية و العصبية، حيث كان يدخل المرضى داخل هذه الأقفاص، و يقفون بداخلها و بعدها يتم توجيه العديد من التيارات الكهربية عليهم داخل القفص العلاجي، و لكن هذا العلاج لم يكن فعال و لم يساهم في علاج أي حالة من الحالات .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

nervana

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *