اغرب العقوبات يصدرها القاضي مايكل سكونتي

مايكل سكونتي هو قاضي أمريكي من ولاية أوهايو ، ولقد اشتهر القاضي مايكل سكونتي بالعديد من العقوبات الغريبة والمهينة التي أصدرها ضد الجناة ، ففي خلال مسيرته في القضاء أصدر عقوبات مبتكرة للجناة غير المحظوظين الذين ينتهي بهم المطاف في قاعة المحكمة ، إن العقوبات المهينة والغريبة كانت تعمل بمبدأ الجزاء من نفس العمل ، وكانت كما لو أنها انتزعت من كتاب من الخرافات القديمة بغرض إدارة الدروس الأخلاقية الحديثة .

القاضي مايكل سكونتي

مايكل سكونتي هو من مواليد عام 1951 ، وهو قاضي محكمة أمريكية في ولاية أوهايو بالولايات المتحدة الأمريكية ، يتبع القاضي سكونتي في أحكامه ما يُسمى العدالة الإبداعية ، وغالباً ما كانت هذه الأحكام تنطوي على وضع المدعي عليه في وضع مماثل للضحية التي ارتكب المدعي عليه ضدها جريمته ، لذلك اشتهر مايكل سكونتي بأنه صاحب أغرب الأحكام في تاريخ القضاء .

كانت عقوبات القاضي مايكل سكونتي إبداعية بنسبة كبيرة ، وكانت تأتي دائمًا مع عقوبة بديلة ، وكانت نادراً ما تقضي عقوبة بالسجن ، وكان بديلاً عن ذلك يتم إصدار عقوبة بخدمة مجتمعية أو غرامات أو مزيج منها .

أغرب الأحكام التي أصدرها مايكل سكونتي

قام مايكل سكونتي بإصدار أغرب أحكام القضاء  فقد أصدر حكماً على امرأة بالتخلي عن منزلها لقضاء ليلة وحدها في غابة متوحشة دون ماء أو طعام أو أي وسائل ترفيه أو اتصال .

وتتضمن بعض الأحكام الأكثر إبداعًا للقاضي مايكل سكونتي أن حكم على رجلاً بقص العشب باستخدام جزازة يدوية بعد أن استخدم جزازة تهذيب الحشائش لزرع النباتات المخدرة في حديقة مدرسية .

في قضية أخرى أدين رجل بالسرقة من بحيرة متروباركس ، ولقد واجه هذا الرجل بعض الوقت في السجن ، لكن القاضي كايكل سكونتي حكم عليه بتسليم منشورات تحتوي على معلومات حول ما يجب فعله إذا رأيت شخصًا يغرق .

أصدر مايكل سكونتي أيضاً حكماً على رجل تم اتهامه بتدمير شبكات النت الموصلة للبلدة بعد أن قضى ليلة مع أصدقاء له تحت تأثير الخمر ، وقارن سكونتي بين أفعاله وأفعال الحيوانات وأصدر حكماً بأن أفعال هذا الرجل تشبه أفعال الحيوانات وحكم عليه بأن يقضي أسبوع كامل مع الخيول والماعز والأبقار والخنازير والأغنام دون أي اتصال مع البشر .

وفي وقت آخر قام مايكل سكونتي بالحكم على رجل قد تم اتهامه بحملة بندقية محملة بالذخيرة ، وقد حكم عليه بالذهاب إلى المشرحة المحلية ليلاً لمشاهدة الجثث .

في مناسبة أخرى في عام 2002 ، كان رجل قد أشار إلى ضابط شرطة بأنه خنزير ، مما جعل القاضي مايكل سكونتي بأن يحكم عليه بالوقوف بجانب خنزير حي مع لافتة كتب عليها هذا ليس ضابط شرطة .

في قضية أخرى وتحقيقاً لمبدأ الجزاء من جنس العمل ، أمر مايكل سكونتي المشتبه به الذي رش الفلفل الحار على شخصًا في الوجه لتحمل نفس المعاملة المؤلمة أمام قاعة المحكمة ، وبالفعل فقد تم رش رذاذ الفلفل بمحلول ملحي غير ضار دون علم الجاني .

في قضية أخرى تعامل معها مايكل سكونتي ، تم منح المرأة التي فشلت في دفع الأجرة لسائق سيارة ، أن تقوم بالاختيار بين السجن أو دفع 100 والمشي 30 ميلاً وهي المسافة من قطعتها في رحلتها بالسيارة ، وقامت المرأة باختيار المشي المسافة التي قطعتها بدلاً من السجن .

أصدر مايكل سكونتي أيضاً حكماً على رجل يُدعى مايكل لوغار ، وهو رجل هرب من الشرطة في سيارته ، وكان الحكم أن يقوم بالجري في سباق محلي لتخفيف عقوبة السجن لمدة ستة أشهر ، وتم إلقاء القبض على لوغار في وقت لاحق لسرقة محفظة امرأة وانتهى به المطاف في السجن .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *