أحدث الأبحاث الطبية عن فاكهة القشطة

فاكهة القشطة من أكثر الفواكه التي كانت مجالا للبحث العلمي ، و قد ثبت أن هذه الفاكهة قادرة على علاج عدد من الأمراض و على رأسها السرطان .

أحدث الأبحاث عن القشطة
قد تم العثور في فاكهة القشطة في الدراسات المختبرية التي تمت في 1 فبراير من عام 2017 ، على مواد قادرة على مكافحة السرطان ، و هذا الأمر دفع العديد من المواقع للإعلان عن ملاحق لفاكهة القشطة العشبية كعلاج لأنواع عديدة من السرطان ، فضلا عن عدد من الأمراض الأخرى .

دراسة عن السرطان
حتى عام 2017 لم يكن تم التعرف من خلال الدراسات البشرية على الملاحق الخاصة بفاكهة القشطة و استخدامها كعلاج للسرطان ، و على الرغم من عدم وجود دراسات بشرية فيما يتعلق بالوقاية من السرطان أو علاجه ، فقد تم التشجيع من قبل العديد من المواقع بتناول هذه الملاحق لمرضى السرطان ، و ذلك استناداً إلى الاستخدام التقليدي و النتائج الواعدة للدراسات في المختبر ، و ذلك لأن هناك من يدعون أنها مفيدة لعلاج أو منع الإصابة بسرطان الدم و الثدي و عنق الرحم و المريء و الكبد ، و كذلك العقد الليمفاوية و أورام الرئة و سرطان الغدة الليمفاوية و الفم و البنكرياس ، و البروستاتا و العمود الفقري و اللسان و الرحم و غيرها ، و لكن هذه الأمور بعضها يعتبر خرافات و تكهنات .

فوائد فاكهة القشطة
مضادات الأكسدة

تعتبر فاكهة القشطة من أهم الفواكه التي تمتلك فوائد منشطة قوية ، نظرا لاحتوائها على مضادات للأكسدة ، مما يجعلها مقاومة لعدد من الأمراض التي تتعلق بمجرى الدم ، و كذلك الخلايا السرطانية .

علاج مرض السكري
يتم استخراج عقاقير لعلاج الألم و مضادات الأكسدة من فاكهة القشطة ، كما أن الأبحاث على الفئران أثبتت أنه قادر على علاج مرض السكري .

سرطان الثدي
تعمل فاكهة القشطة على تثبيط النمو الانتقائي لخلايا سرطان الثدي البشرية ، و قد تم التعرف على ذلك في المختبر في أبحاث أجريت في عام 2011 .

سرطان القولون
سرطان القولون من أخطر أنواع السرطانات التي تصيب الإنسان ، و يتم علاج هذا النوع من السرطان في البداية عن طريق استخدام العلاج الكيميائي ، و قد أثبتت أحدث الأبحاث أن تناول ملاحق فاكهة القشطة تقاوم سرطان القولون و تقي منه ، كما أنها تعطي نفس نتيجة تناول العقاقير الكيميائية الخاصة بعلاج السرطان .

سرطان الكبد
في دراسة لعام 2001 اعتمدت على التعرف على المواد السامة التي تصيب الخلايا و قدرة فاكهة القشطة على علاجها ، و تبين أن هناك سبعة أنواع مختلفة لهذه السموم التي تصيب الكبد ، فضلا عن خمسة مجموعات معروفة ، و قد أظهرت الأبحاث أن هذه الفاكهة قادرة على مقاومة الإصابة بهذه السموم ، و كذلك علاج سرطان الكبد و مقاومة بعض أنواع الإصابة بالالتهابات الكبدية .

سرطان البنكرياس
يعتبر سرطان البنكرياس من أخطر أنواع السرطانات التي تصيب الإنسان ، و ذلك نظرا لقدرة هذا السرطان على الانتشار بين العديد من الأعضاء الأخرى ، و على رأسها الكبد و الرئة ، و قد ثبت أن فاكهة القشطة قادرة على مقاومة الإصابة بهذا النوع من السرطان ، فضلا عن توفير الوقاية منه ، و ذلك عن طريق منع خلايا السرطان من الانتشار في البنكرياس ، و كذلك تحسين عملية الأيض لدى المريض ، مما يوفر رعاية صحية متكاملة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

rovy

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *