أهداف ملتقى التوظيف الأول بجامعة جدة

فعاليات ملتقى التوظيف الأول لتوطين الوظائف للجنسين أطلقته جامعة جدة بمشاركة 27 جهة من القطاعين الحكومي والخاص ويستهدف من خلاله 2000 طالب وطالبة من خريجي وخريجات جامعة جدة أو المتوقع تخرجهم خلال العام الجاري وذلك لتوفير أكبر عدد من الفرص الوظيفية لهم و إتاحة التواصل المباشر بين الطلاب والطالبات بجهات التوظيف، إن “ملتقى التوظيف الأول” يساهم في تحقيق رؤية 2030 والمتعلقة بـ “توطين الوظائف” وخلق الفرص الوظيفية للشباب من الجنسين من أبناء المملكة المؤهلين لدخول سوق العمل.

الفئة المستهدفة:
1. خريجي وخريجات جامعة جدة.
2. المتفوقين من أبناء الجامعة.
3. المتوقع تخرجهم خلال العام الجاري  (2018)
4. الشباب والشابات من أبناء المملكة الباحثين عن العمل.

أهداف ملتقى التوظيف الأول:
• توفير أكبر عدد من الفرص الوظيفية لخريجي وخريجات الجامعة.
• إتاحة التواصل المباشر بين الطلاب والطالبات بجهات التوظيف
• عرض برامج استقطاب التدريب المنتهي بالتوظيف للطلاب والطالبات المميزين.

• تعزيز توطين مختلف القطاعات بشباب من أبناء المملكة مؤهل لدخول سوق العمل.
•  توفير أكبر عدد من الفرص الوظيفية المناسبة.
• تعميق وعي الخريجين والخريجات الجامعة بمفاهيم البيئة المهنية والقيم المتصلة بأخلاق العمل.

سوق العمل بالمملكة:
سوق العمل هو سوق افتراضي يجتمع فيه الأشخاص الراغبين في الحصول على فرصة وظيفية مع أصحاب الشركات والمؤسسات الباحثة عن أيدي عاملة من أصحاب الكفاءات لرفع مستوى الخدمات والقدرة الإنتاجية لها وتتكون عادة هذه الأسواق من شقين، الأول هو العرض والذي يقوم به الشخص الباحث عن العمل والثاني وهو الطلب والذي تقوم به الجهة الباحثة عن موظفين.

ويواجه سوق العمل بالمملكة مجموعة من التحديات أهمها على الإطلاق هو عدم جودة المخرجات لتحقيق الحد الأدنى من متطلبات السوق، وذلك في ضوء المنافسة الشديدة على جودة الأداء، مما يعاني أن الشباب والشابات من أبناء المملكة لديهم تحدي أكبر في إثبات قدرتهم على مواجهة كافة التحديات التي يفرضها سوق العمل.

مبادرات جامعة جدة للتوطين:
قدمت جامعة جدة مجموعة من المبادرات لدعم التوطين وخفض نسب البطالة بين الشباب والشابات من أبناء المملكة وهي:

•  مبادرة جامعة جدة لضمان المواءمة بين مخرجات التعليم واحتياجات سوق العمل (أحد أهداف رؤية المملكة 2030)
•  مبادرة المركز السعودي لإعداد وتمكين رواد الأعمال
•  مبادرة مركز التدريب عن بعد لخريجات جامعة جدة
•  مبادرة تأهيل معلمات التربية البدنية

جامعة جدة تصنف ضمن أفضل 100 جامعة عربية لعام 2018:
جامعة جدة هي أحدث جامعات المملكة والتي تأسست في عام 1435 هـ، وعلى الرغم من ذلك فقد استطاعت في فترة قصيرة القيام بالعديد من المبادرات الناجحة واعتماد أساليب علمية وحديثة في جميع توجهاتها، وقد أعلنت منظمة التصنيفات الدولية QS  وضعها ضمن أفضل 100 جامعة عربية، وقد جاء التصنيف بالجامعات العربية على أسس منهجية ومعيارية تأخذ في الاعتبار مدى ملائمة منهجيتها للمنطقة العربية، ويتم قياس أداء الجامعات وفق مؤشرات تسهم في رفع الأداء.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

ايمان سامي

محررة صحفية

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *