كيفية الربح من تحويل العملات

- -

تعرف شركات الصرافة والبنوك طريقة البيع والشراء في سوق العملات نظرا لتعاملها وفقا لأسعار الأسواق العالمية الخاصة بالصرف، بالإضافة إلى أهمية الدور الذي تقوم به من خلال التأثير في عروضها ومتطلباتها الكثير، وفيما يلي صورة توضيحية مختصرة، عن طرق الربح من تحويل العملات .

مفهوم تجارة العملات :
هي تلك العملية الاقتصادية ،التي تهدف إلى تحقيق الربح المادي، وتتم عمليتي البيع والشراء العملات المتنوعة من خلالها سواء كانت من الدولار الأمريكي أو الروبل الروسي، والجنيه الاسترليني وغيرهم .

تعتبر هذه التجارة ضمن انواع التداول، الذي يعطي ربحا كبيرا ومضمونا ،حتى انه اكبر من ربح البورصة نفسها، وساعد التغير الكبير التي شهدته أسعار العملات، قيام العاملين في هذا المجال بالعديد من العمليات التجارية، في اليوم الواحد ويعود ذلك عليهم بالدخل العال، ويؤثر الانخفاض الحاد في أسعار العملات على اقتصاد الدول بشكل سلبي ،مما يؤدي إلى دمار وانهيار الأسهم والسندات .

تعد عملية تجارة العملات من العمليات السهلة، ولا يوجد بها أية صعوبة لكنها تحتاج للتركيز الجيد فقط، للتمكن من تحصيل أكبر قدر من الأرباح، تعتبر أيضا عملية آمنة على الأنترنت، نظرا لخضوعها للمراقبة بشكل مستمر، وهي تحتاج إلى قدر كبير من الحذر و الحيطة، ويلزم التحقق الجيد قبل الإقدام بعمل أية مجازفة غير محسوبة، لأن عواقبها ستكون و خيمة و كبيرة على الإنسان مستقبلا .

أنواع العملات في سوق تداول العملات :
يصل حجم التداول اليومي للعملات إلى ما يقارب ثلاثين ألف مليار دولار أمريكي، وينظر إلى تداول العملات أنه يعمل على تحقيق الكثير من الأرباح مقارنة مع تجارة البورصة، حيث يتم التداول بالعملات الأساسية، و من بين هذه العملات الآتي :

الدولار الأمريكي .
– الدولار الأسترالي .
– اليورو الأوروبي .
– الجنيه الاسترليني .
– الين الياباني .
– الدولار الكندي .

يطلق على كل هذا اسم ” ازدواج العملات “، بمعنى تبادل كل عملة نظير عملة أخرى مساوية لقيمتها، مثل قيمة الدولار الأمريكي مقابل قيمة عملة أخرى، وأشهر أزدواج العملات يتم التداول بها الآن هي اليورو مقابل الدولار الأمريكي، ويعني هذا أن يقوم الشخص بشراء عملة ما بسعر معين ثم يبيعها مما يجعله قادرا على تحقيق ربح معين بعد قيامه بهذه العملية .

كيفية العمل في سوق تجارة العملات :
يتعلق عمل سوق تجارة العملات بشكل أساسي على القيام بعمليتي البيع و الشراء في العملات .

– يمكن شراء أو بيع عملة مقابل الأخرى، و الحصول على أرباح نتيجة للتغيرات التي تطرأ على أسعار العملة .

– يتم تحديد أسعار العملات من خلال سوق العرض والطلب .

– كلما ازداد الطلب على العملة ارتفع سعرها، والعكس عندما يقل الطلب عليها ينقص سعرها .

– عند حدوث ارتفاع في قيمة عملة واحدة أو انخفاض أخرى، يقرر التجار وقتها شراء أو بيع العملات من أجل تحقيق الأرباح الطائلة .

– الهدف الرئيسي هو تحقيق الربح من خلال سعر العملات .

كيفية الربح من تحويل العملات :
قد تبدو تجارة العملات مرعبة لدى البعض خاصة في البداية ولكنها في الحقيقة غير ذلك لذلك بدأ الكثيرين اتباعها، ويمكن فهم هذه التجارة وإدراكها بدون خبرة سابقة في العلوم المالية أو الإقتصاد، تجارة العملات هي فن و مهارة، يتعلمها الفرد بالعمل على الممارسة و التعلم و التدريب، وتحتاج هذه التجارة فقط إلى امتلاك كم من المعرفة لاستثمار الأموال و الربح، بالنسبة للربح فإنها تحتاج للآتي :

– يتحقق الربح في سوق تجارة العملات عن طريق شراء أو بيع عملات الدول الأخرى، كاليورو والدولار و الجنيه الإسترليني والين و غيرها، ويحتاج تحقيق الربح إلى الكثير من الوقت .

– للحصول على أرباح سريعة ضخمة يحتاج إلى أخذ المخاطر الكبيرة ، ويكون هذا نادرا لتحقيق الاغتناء السريع، ويعرف بالتداول قصير الأمد .

– يستطيع التجار المحترفون تحقيق الكثير من الأرباح نظرا لاكتسابهم خبرة كبيرة في المجال .

– يجب على كل شخص لديه رغبة في تداول العملات أن يكون على وعي ودراية كاملة بكل ما يحيط بالمجال من معلومات .

كيفية حساب تحويل العملات :
عملية تحويل العملات ترتبط بمجموعة من المصطلحات المهمة منها :

– سعر البيع و سعر الشراء، يعرف الأول بقيمة العملة المحلية، أي العملة التي يأخذها البنك مقابل العملة الأجنبية التي يحتاجها الطرف الآخر .

– الثاني ” سعر الشراء ” فهو يعرف قيمة العملة المحلية التي يقدمها البنك للطرف الآخر مقابل العملة الأجنبية، وغالبا ما يكون سعر البيع أعلى من سعر الشراء .

–  تعد طريقة حساب تحويل العملات بسيطة جدا، كل ما تحتاج إليه هو معرفة قيمة العملة مقابل عملة أخرى، وبعدها استخدام طريقة الضرب التبادلي .

– يمكن أيضا استخدام بعض التطبيقات البسيطة على الأجهزة المختلفة، و التي تقوم باعطاء النتائج الخاصة بالأسعار التي يتم تحديثها بشكل مستمر .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

دعــاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *