Wednesday, Sep. 19, 2018

  • تابعنا

نبذة عن المخرج البريطاني كين لوتش

- -
يذكر أن لوتش واحدا من اهم وابرز المخرجين العالميين، فقد أثرى السينما افلام المميزة ،والتي تناقش مواضيع مختلفة منها التشرد، و فيما يلي نبذة مختصرة عن أهم أعماله وحياته .

اولا : نشأته
1- ولد كين لوتش  في السابع والعشرين من يونيو، عام 1936 ببلدة مانيتون بانجلترا .

2-درس القانون في جامعة اوكسفورد بلندن .

3- كان يعمل في البداية منتجا للأفلام السينمائية، والأعمال التليفزيونية الاجتماعية .

4-بعد ذلك بدأ في عمله كمخرج .

5- عرف لوتش باتجاه اليساري الواقعي .

6- بدا مشواره بعالم الإخراج في الستينات من القرن الماضي .

ثانيا : أهم أعماله
_|تناولت افلام لوتش بعض الموضوعات الاجتماعية الهامة منها  :

1- تناول معاناة المشردين ،في فيلم “كاثي عودي إلى البيت” والذي عرض في عام 1966.

2- ناقش ظروف الحرب الأهلية في إسبانيا ،من خلال فيلم “الأرض والحرية “عام 1995.

3- كشف عن بعض الجوانب المهمة للصراع الواقع ،في ايرلندا من خلال  فيلم الأجندة الخفية ،في عام 1990 .

4- أخرج أيضا فيلم “الريح التي تهز سنابل الشعير” والذي تم عرضه في مهرجان دبي السينمائي عام 2006

5- في عام 2007 كرمه مهرجان دبي عن أعماله ،وعن” فيلم الريح تهز السنابل “.

فيلم أنا دانيال بليك”
_ يتناول لوتش في هذا الفيلم الذي يحمل اسم بطله، وهو “دانيال بليك” نجار تعرض للاصابة وأم غير متزوجة

_  يكافح الاثنان ضد الواقع المخزي والاليم،  للبيروقراطية الواقعة في قطاع الخدمات الصحية في بريطانيا.

_ استطاع فيلم أنا دانيال بليك” أن يشارك ،في مهرجان كان السينمائي الدولي ضمن إحدى وعشرين عملا سينمائي، تتنافس من أجل الحصول على جائزة السعفة الذهبية، والتي تعد أهم  وأرفع جائزة يقدمها المهرجان.

_ يعد هذا الفيلم واحد من أجمل الأعمال ،التي قدمها  لوتش خلال مشواره السينمائي الطويل والثري ،الذي دام منذ أكثر من نصف قرن.

_ استطاع أن يستقطب بهذا الفيلم اهتمام العديد ،من النقاد واطرائه أثناء عرضه في مهرجان كان بفرنسا .

_ يتناول الفيلم بعض الاختلالات الاقتصادية والاجتماعية، التي تعقد حياة بسطاء الناس ،في ظل عالم يحكمه المال وتلقي بهم في عوالم البطالة والحرمان.

_ تعتبر جائزة السعفة الذهبية، التي حصل عليها لوتش عن فيلم “أنا بيليك” الثانية من نوعها ،حيث كان قد حاز على السعفة الاولى في عام ألفين وستة .

اعتزام لوتش الاعتزال ثم عودته
_ قالت السيدة ريبيكا أوبراين، القائمة بانتاج أعمال لوتش منذ مدة طويلة، “إن المخرج البريطاني والمبدع السينمائي الرائع  كان ينوي التوقف عن الإخراج تماما بعد المشاركة، في فعاليات مهرجان كان الدولي عام 2014  بفيلم “جيم هول” .

_ بعد أن أشيع خبر اعتزامه الاعتزال للعمل السينمائي، في عام 2014 .

_ قرر المخرج البريطاني العودة عن هذا القرار، والحض من الشائعات حول هذا الموضوع ،بعد ان تم عرض فيلمه الجديد وقتها “جيم هول” في مهرجان كان، ومشاركته في المسابقة الرئيسية للمهرجان.

_ يمتلك لوتش تاريخا طويلا من الأعمال السنيمائية ،حيث استمر مشواره الفني لأكثر من خمسين عاما  .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *