معاني ألوان علم جمهورية التشيك

- -

دولة التشيك هي واحدة من الدول الأوروبية وقد اتخذت دولة التشيك من العلم الذي كان مخصص لدولة تشيكوسلوفاكيا سابقاً علماً لها، وذلك في الوقت الذي كان به التشيك وسلوفكيا متحدين مع بعضهم البعض، ولكن عندما حدث الانفصال بين الدولتين خلال عام 1993، قامت دولة التشيك بالاحتفاظ بالشكل السابق للعلم الخاص بالدولة، بينما عملت دولة سلوفكيا على تصميم علم جديد خاص بها، وقد اخترقت دولة التشيك بتلك الخطوة قانون كان ينص بعدم استخدام الرموز المشتركة بين البلدين .

اعتماد علم جمهورية التشيك :
اعتمد العلم التشيكي مرتان مرة خلال عام 1920 عندما كانت يطلق عليها هي ودولة سلوفكيا عند الاتحاد دولة تشيكوسلوفاكيا، ومرة أخرى خلال عام 1993 عندما أنفصلت الدولة عن دولة سلوفكيا، ويتكون العلم من مستطيل منقسم إلى ثلاثة ألوان منهم اللون الأبيض والأحمر يأخذان نفس الحيز من العلم، ويأتي اللون الأزرق ليأخذ شكل المثلث في الجزء الباقي من العلم .

والجدير بالذكر فإن ألوان وتصميم العلم التشيكي يتشابه بشكل كبير مع الكثير من الأعلام الأخرى، فهو مشابه لعلم الفلبين ولكن مع تغيير مكان اللونين الأزرق والأبيض، وهو مشابه أيضا لعلم بولندا وإندونسيا وغيرها من الدول .

تاريخ العلم التشيكي وألوانه :
كان العلم الأول الخاص بجمهورية التشيك كان صورة طبق الأصل من علم جمهورية التشيك، وقد كان عبارة عن مستطيل مكون من لونين أفقين وهما اللون الأبيض من الأعلى والأحمر من الأسفل ولم يمر وقت طويل حتي تم وضع المثلث الأزرق على الجهة اليسرى من العلم بهدف تمييزه عن علم هولندا، والجدير بالذكر فان مصمم العلم هو ياورسلاف والذي كان يشغل خلال ذلك الوقت مسؤول الأرشيف بوزارة الداخلية .

وعن ألوان العلم فقد تم العمل على أخذها من الدرع القديم التابع لمنطقة بوهيميا والتي لها مكانة تاريخية، ونظرا لكون الألوان مطابقة لعدة أعلام أوروبية في ذلك التوقيت فقد تم خلال عام 1920 إعتماد العلم الرئيس للدولة بإضافة المثلث الأزرق، وخلال الحرب العالمية الثانية وخلال فترة الاستعمار الألماني للدولة والتي استمرت منذ عام 1939 وحتي عام 1945 تم العمل على تغيير شكل العلم لثلاثة ألوان أفقية وما لبث أن عاد مرة أخرى لشكلة الطبيعي بعد الحرب .

معلومات عن السياحة في دولة التشيك :
على الرغم من كونها دولة غير ساحلية إلا أنها تعد من الدول التي تعتمد على السياحة بشكل كبير في الدخل ويتواجد بها الكثير من المعالم السياحية والتي من بينها ما يلي  :

– برج بوابة بودرة : ويعد من بين الأبنية القوطية التي توجد في البلاد وهو من الأبنية التاريخية حيث يعود بناءه للقرن الحادي عشر .

– قلعة كارليشتن : وهي من بين القلاع القوطية التي تأسست خلال عام 1348 ميلاديا وتقع على مقربة من العاصمة التشيكية براغ وتعد من المزارات السياحية الهامة في البلاد .

– حديقة شومافا الوطنية : تعد بمثابة محمية طبيعية للمناظر الجميلة التي توجد بداخلها كما تحتوى على الغابات والجبال وتجمعات مائية كثيرة .

مقالات متنوعة
الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

دعــاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *