ما هو درب التبانة

- -

درب التبانة هي مجرة ويطلق عليه أيضاً بدرب اللبانة أو الطريق اللبني، وهي المجرة التي نكون فيها لأنها تشمل كل المجموعة الشمسية من الشمس والأرض، فهي تحتوي عبى مئات الملايين من النجوم، وينتشر في كل أطراف المجرة مجموعة من السحب الهائلة من ذرات التراب والغازات، وهي على شكل حلزوني.

تعريف درب التبانة

مجرة درب التبانة تعرف بأنها نظام كبير علي شكل حلزوني ويتألف من مئات الملايين من النجوم من أهمها الشمس، وأخذت اسمها من السحب الغازية و المجموعة المضيئة غير المنتظمة التي تمتد عبر السماء وتُرى من الارض، و بالرغم من أننا في مجرة درب التبانة إلا أن علماء الفلك لا يستطيعون الفهم الكامل لطبيعة هذه المجرة، ويستطيعون معرفة هيكل هذه المجرة عن طريق  التلسكوب الراديو والأشعة تحت الحمراء، كما أن درب التبانة يتكون من 25 مجرة، واستمدت اسمها من الضوء الابيض في السماء بالليل المظلم.

خصائص درب التبانة

درب التبانة يتميز بعدة خصائص ومنها:

1ـ مجرة درب التبانة عبارة عن نجوم وأغبرة والمواد المظلمة وكذلك غاز الهيدروجين التي تلتزم بالجاذبية .

2ـ يعتبر درب التبانة واحد من مليارات المجرات ويتميز بأنه حلزوني .

3ـ اعتقاد خاطئ بأ، النظام الشمسي في مركز مجرة درب التبانة .

 مكونات مجرة درب التبانة

النواة أو الحوصلة

هي انتفاخ شبه كروي مضيء في وسط المجرة، و ظهر في الآونة الأخيرة في مركز المجرة ثقب أسود عملاق، يبلغ 2 مليون كتلة شمسية، وكلما كبر عمر المجرة زاد اتساع هذا الثقب، كم أن الحويصلة تتميز أو تعرف بأنها شديدة الضياء، لذلك معروف أنه يمكن رؤيتها،.

الأذرع

عبارة عن منطقة محيطة بالنواة، وهي أذرع عملاقة تلف حول المجرة، ومن أهم هذه الأذرع ذراع الجبار، الذي يحتوي على ما يقارب من مئتان ألف نجم منهم الشمس.

الهالة

عبارة عن إكليل كروي حول القرص المجري، ويمتد لمسافات بعيدة، وهو عبارة عن مجموعة من غازات مختلفة، وسحب كونية، كما انها تحتوي على نجوم متناثرة فوق وتحت مستوى القرص.

أنواع المجرات

المجرات لها أنواع عدة من حيث الشكل وهي:

1ـ مجرات إهليجيه وهي كبيرة العمر كروية الشكل .

2ـ مجرات حلزونية، وهي أكثر المجرات المنتشرة في الكون، وتعد ثلثي المجرات.

3ـ مجرات غير منتظمة، وهي تكون غير محددة الشكل، وتمثل ربع مجرات الكون .

4ـ مجرات قزمية صغيرة، وهي بها بضعة بلايين من النجوم .

أقسام مكونات مجرة درب التبانة

مجرة درب التبانة تنقسم مكوناتها إلى :

1ـ مجموعات النجوم، تنقسم إلى عناقيد مفتوحة أو كروية أو جمعيات نجمية، وتكون نجوم أحادية أو ثنائية .

2ـ سديم انبعاثي، عبارة عن اجسام غازية متوهجة في شكل مجموعة .

3ـ سديم كوكبي، تعتبر آخر مرحلة في حياة النجم .

4ـ بقايا سوبر نوفا، عندما ينفجر نجم ينبعث غاز على شكل مسعر فيعد هذا بقاياه .

5- سحب الغبار، تكون بدرب التبانة فقط .

ما هو سبب تسمية درب التبانة بهذا الاسم

مجرة درب التبانة سميت بهذا الاسم يرجع لشكلها، حيث اذا تم رؤيتها من مكان مظلم تظهر كخط حليب مشكل من ضوء، و المجرة في العموم عبارة عن مجموعة من الغبار والنجوم والغازات تكون مرتبطة بسبب الجاذبية، ونجد مجرة درب التبانة انها حلزونية وكبيرة الحجم، بها كل النجوم التي تظهر ليلاً، وبها الشمس وجميع الكواكب، وبذلك يكون من الصعب معرفة عدد النجوم المكونة لمجرة درب التبانة على وجه الدقة، ولكن تم تقديرها على وجه التقريب بمائة مليار نجم.

موقعنا في مجرة درب التبانة

نجد أن المجموعة الشمسية تقع طرف مجرة درب التبانة، والقمر يعد أقرب الأجرام السماوية للأرض، فلا نستطيع أن نقدر حجم الكون وخاصة أنه في توسع مستمر فسبحان الله الذي أتقن كل شيء .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

nervana

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *