شرح حساب العمر من هجري الى ميلادي

- -

حساب العمر من هجري إلى ميلادي ، التقويم الهجري هو التقويم الذي يعتمد على سنة هجرة النبي محمد صلّ الله عليه وسلم إلى المدينة المنورة كبداية للتاريخ، أما التقويم الميلادي فهو يعرف باسم التقويم الغربي أو المسيحي، ويبدأ التقويم من سنة ميلاد السيد المسيح عليه السلام، ويرتبط التقويم الهجري بالتقويم الميلادي، ويتم الاعتماد عليهما سويًا في حساب العمر، ولكن يحتاج الأفراد إلى معرفة شرح حساب العمر من هجري إلى ميلادي حيث يستخدم التقويمين سويًا في حساب العمر.

يجهل الكثير من الأفراد معرفة كيفية حساب العمر من هجري إلى ميلادي والعكس، يجب العلم أن السنة الهجرية تفرق عن السنة الميلادية حوالي 11 يومًا، وهذا يعني أنه نتيجة لهذا الفرق فمن عمره الآن بالهجري 30 عام فإن عمره بالميلادي يكون 29 عام، وهذا يعني أن العمر يكون أصغر سنا على التقويم الميلادي منه على التقويم الهجري.

حساب العمر من هجري إلى ميلادي

عند التحدث على حساب العمر من هجري إلى ميلادي لابد من الإشارة إلى أن الأشهر تصنف إلى شهرين في السنة الهجرية والتي تتكون من إثنى عشر شهرًا ، وهما الأشهر الفردية وتتكون من 30 يوم وهي ” محرم، ربيع الأول، رجب، جمادى الأولى، رمضان، ذو القعدة”، والأشهر الزوجية وهي تتكون من 29 يوم وهي ” صفر، ربيع الثاني، شعبان، جمادى الثاني، شوال، ذي الحجة”، وبتلك النتيجة يصبح عدد أيام السنة الهجرية 354 يومًا، تعتمد طريقة حساب الأشهر الهجرية على رؤية الهلال من بداية كل شهر.

أما فيما يخص السنة الميلادية فهي أيضا تتكون من إثنى عشر شهرًا، وهي مقسمة إلى أشهر تتكون من 30 يوم وهي ” نيسان، حزيران، أيول، تشرين الثاني”، وأشهر تتكون من 31 يوم وهي ” كانون الثاني، آذار، أيار، تموز، آب، تشرين الأول، كانون الأول”، هذا باستثناء شهر شباط والمعروف بشهر فبراير وهو الشهر الثاني من السنة، ويكون الشهر غالبًا 28 يومًا إلا في السنة الكبيسة والتي تأتي كل أربعة سنوات يكون الشهر 29 يوما، وهذا يعني أن عدد أيام السنة الميلادية 365 يوما للسنة العادية، و366 يوما للسنة الكبيسة، أي أن الفارق بين السنة الميلادية والسنة الهجرية هو 11 يوم.

كيفية حساب العمر

يجب العلم أن السنة الميلادية تتقدم عن السنة الهجرية كل ثلاثة أشهر شهرًا كاملًا، وهذا يعني أن مواليد 1/1/1990 ميلادي، يساوي مواليد 1/1/1420 هجريا، وفي السنة التالية يكون التاريخ الميلادي 20/12/1990، أي أنه لابد من مراعاة وجود فارق 11 يوما بين السنة الميلادية والسنة الهجرية، وأيضا يجب الأخذ بالاعتبار أن شهر يناير أول السنة الميلادية 31 يوما، وهذا يعني أن 9/12/1991 بالميلادي، تساوي 1/1/1422 هجريًا، وهذا يعني أن بعد أن يمر 22 يومًا على السنة الهجرية الجديدة تبدأ السنة الميلادية الجديدة.

كما أن العمر بالميلادي والهجري يتساوى في عدد الأيام، ولكن يختلف في عدد الأشهر والسنين، وهذا أيضًا يرجع إلى نقص 11 يوما للسنة الهجرية من السنة الميلادية، وهذا ما يجعل الفارق يظهر مع التقدم في العمر، فكلما زاد العمر وضح الاختلاف بين العمر بالميلادي والعمر بالهجري.

تحويل التاريخ الميلادي إلى التاريخ الهجري

يمكن تحويل التاريخ الميلادي إلى التاريخ الهجري بواسطة معادلة بسيطة بناء على الفارق بين السنة الهجرية والميلادية، وتلك المعادلة هي : التاريخ الهجري = ( التاريخ الميلادي – 621) * (103÷100)، ففي حالة كانت السنة الميلادية هي 2012 فإن المعادلة تكون كالتالي :

(2012-621)*(103÷100)=1391*1.03=1432.73 وبالتقريب تكون النتيجة 1433 هجري.

تحويل التاريخ الهجري إلى ميلادي

ويمكن تحويل التاريخ الهجري إلى ميلادي بالمعادلة التالية :

(التاريخ الهجري*100)÷103+621=

وفي حالة كانت السنة الهجرية 1433 فإن المعادلة تكون كالتالي :

(1433*100)÷103+621=(143300÷1.03)+621=

(143300÷1.03)+621=1391.262+621=2012.262، وبالتقريب تكون 2012.

حساب العمر إلكترونيًا

يستطيع العقل البشري معرفة حساب العمر بديهيًا أو شفويًا، حيث يستطيع الشخص القيام بالعملية الحسابية بشكل دقيق وقد تأخذ دقيقة واحدة أو أكثر حسب بديهية الشخص ومهاراته الرياضية، ولكن يمكن لتوفير الوقت والجهد الاستعانة ببرامج حساب العمر الإلكترونية والتي تتوافر عبر الإنترنت بصورة كبيرة، وتتيح تلك البرامج إمكانية حساب العمر وتحويل العمر من ميلادي إلى هجري في ثواني قليلة أسرع كثيرًا من طرق الحساب الشفوية التي تتم بديهيًا.

وتستطيع البرامج الإلكترونية حساب العمر بالأيام من خلال معادلات برمجية يتم تطبيقها على البيانات المدخلة من قبل المستخدم لتلك البرامج، مع العلم أن حساب العمر بالأيام لا يختلف كثيرًا، فقط يجب العلم أن الفرق بين التاريخ الهجري والتاريخ الميلادي يزيد كل 33 سنة ميلادية تقريبا عامًا أي من يكون عمره 33 سنة ميلادية يكون عمره هجريا 34 عامًا، ويتغير الفرق حسب العمر، فكلما زاد العمر زاد الفرق، ولكن قياس العمر بالأيام لم يختلف بالزيادة والنقصان بين التقويمين.

ويمكن للبرامج الإلكترونية معرفة الأيام المتبقية على عيد الميلاد للمستخدم من خلال البيانات التي يتم إدخالها، فتعرض البرامج المدة بالتفصيل بالأشهر والأيام والساعات حسب التوقيت العالمي جرينتش، وذلك من أجل تفادي وجود أي فارق زمني بين المستخدمين من مختلف الدول، كما أنها تمكن المستخدمين من معرفة اليوم الذي ولدوا به من أيام الأسبوع، وهي المعلومة الشيقة والرائعة والمثيرة للكثير من الأفراد الذين لا يعلمون بأي يوم ولدوا، وذلك نتيجة لإهمال الأجداد في القدم وعدم توثيقهم لتلك المعلومة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

soso

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *