هرم بلوم

هرم بلوم Bloom’s Taxonomy أو علم تصنيف الأهداف التعليمية وينسب إلى عالم النفس بنجامين بلوم وهو عبارة عن تصنيف يتم من خلاله التعرف على مستويات الأداء الإدراكي، والأهداف الدراسية التي يقوم على وضعها المعلمين، ظهر هذا التصنيف في عام 1956م بهدف تحفيز المعلمين على التركيز من خلال المستويات التي وضعها بلوم من أجل وضع نظام تعليم شامل وخلاق، قام بلوم على وضع هذا التصنيف في شكل هرمي يتكون من مستويات لا يمكن الانتقال من مستوى لأخر إلا بعد اكتساب مهارة وتحقيق الهدف المرجو منه.

تصنيف بلوم للأهداف التعليمية في نطاق الإدراك

المستوى الأول: المعرفة (Knowledge)

وهو القاعدة أو المستوى الأدنى من هذا التصنيف والذي يجب أن بدأ من خلاله المعلم حتى يستطيع تأمين النشاط الإدراكي المعرفي الأعلى وهي الخطوة التالية (الفهم) فلا يمكن أن يتحول المتدرب إلى الفهم بدون استذكار المعلومات، والأفعال التي يمكن استخدامها في مجال المعرفة هي: ( يعرف – يسرد – يذكر – يعدد – يكرر – يسمي – وغيرها )

المستوى الثاني: الاستيعاب والفهم (Comprehension)

الفهم أي إدراك معنى الموضوع من خلال تقديم معلومة يمكنها توضيح المفهوم،  وهنا يكمن السر وراء المعلومة ومدى تذكر الطالب لها مما يؤدي إلى فهمها مع التعديل عليها مما يسهل عليه تذكرها والأفعال التي يمكن استخدامها في مجال الفهم هي: ( يعبر عن – يناقش – يشرح – يعلل – يقارن – يربط – يوضح – يترجم – يحول – يلخص – وغيرها )

المستوى الثالث: التطبيق (Application)

التطبيق أي استخدام المعرفة والمعلومات في حالات معينة، وملموسة من خلال استخدامها في نطاق الحياة اليومية، وفيه يقوم المعلم على تدريب المتعلم عل حل المشاكل العملية من خلال تطبيقها على المعلومات المفهومة والأفعال التي يمكن استخدامها في مجال التطبيق هي: ( يستخدم – يعد – يحل – يطبق – يرسم – يقيس – يستخرج )

المستوى الرابع: التحليل (Analysis)

التحليل عن طريق تجزئة المادة إلى عدة أجزاء حيث يقوم المعلم بتقسيم المعلومات إلى عدة أجزاء سبق شرحها وتعلمها في السابق مما يعمل على تبسيط المعلومة الجديدة وسرعة فهمها والأفعال التي يمكن استخدامها في مجال التحليل هي: (  يختبر – يستقرأ – يعزل – يحلل – يدقق – يبرهن – يكتشف – يدقق )

المستوى الخامس: التركيب والبناء (Synthesis)

التركيب أي تجميع الأجزاء التي سبق تقسيمها مع بعضها البعض لتشكيل معلومة متكاملة، وهنا يقوم المعلم بعملية دمج المعلومات والمفاهيم والعلاقات والأفعال التي تم تعلمها في المستويات السابقة، والأفعال التي يمكن استخدامها في مجال التركيب هي: ( ينسق – ينظم – يجمع بين – يبدع – يؤلف – يصمم – يقترح – ينشئ – يبتكر )

المستوى السادس: التقييم وإصدار الحكم (Evaluation)

التقييم وهو المستوى الأعلى والنهائية من التصنيف وفيه يقوم المعلم بالحكم على السلوك وتقييمه وذلك من خلال الأهداف المعطاة والمعايير المحددة، ويعد هذا المستوى في ضم كافة المستويات السابقة والأفعال التي يمكن استخدامها في مجال التقييم هي: ( يصدر حكم – يتخذ قرار – يقيم – يناقش بالحجج – يبين التناقض – يبرر – ينقد )

تصنيف بلوم للأهداف التعليمية في نطاق السلوك

المستوى الأول: لاستقبال (Receiving): وهو أدنى مستوى في الشكل الهرمي وفيه يتطلب من الطالب الانتباه إلى المعلم دون أدنى تجاوب وتعد مهارة الاستقبال من أهم المهارات التي يجب على الطالب اكتسابها وبدونها لا يستطيع تحصيل المعرفة

المستوى الثاني: التجاوب (Responding): وهي المرحلة التالية للاستقبال وفيها يجب على الطالب أن يتفاعل مع المعلم ويشاركه في عملية التعلم مما يدل على تجاوبه مع العملية التعليمية

المستوى الثالث: تقييم (Valuing) وهنا يقوم الطالب بربط المعلومة أو الظاهرة التي عمل المعلم على شرحها وتوضيحها بقيمة ملموسة

المستوى الرابع تنظيم (Organizing): وهنا يجد الطالب نفسه أمام مجموعة من المعلومات والمفاهيم والأفكار المختلفة التي يمكن ربطها ببعض، مما يجعله يستطيع تفسير هذا الترابط بمنتهى الإتقان

المستوى الخامس شخصنة (Characterizing): وهنا يصبح لدى الطالب قناعة شخصية حول معتقد أو قيمة معينة مما يؤثر على سلوكه، ويصبح في النهاية جزء لا يتجزأ من شخصيته.

تصنيف بلوم للأهداف التعليمية في النطاق الحركي النفسي

النطاق الحركي النفسي هو النطاق الذي لم يعمد بلوم على تقسيمه إلى تصنيفات أكثر تحديدًا، وفيه يشير بلوم إلى المهارات التي تتعلق بقدرة الطالب على التحكم البدني في استخدام الأدوات والأجهزة مثل المطرقة، ويهدف بلوم من وراء هذا التصنيف إلى تغيير وتطوير مهارات وسلوكيات الطالب

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

ايمان سامي

محررة صحفية

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *