عبارات عن الاختبارات

- -

 الاختبارات من الوسائل الهامة واللازمة والتي يتم استخدامها في قياس وتقويم قدرات الطلاب، من أجل معرفة ما وصّل إليه الطالب ومدى تحصيله للشيء الذي درسه، وتساعد الاختبارات على معرفة مدى تحقق الأهداف السلوكية أو النواتج التي تم إعداد الاختبارات من أجلها، فدائمّا ما يقوم المعلم أو المدرب بعقد اختبارات للمساعدة على رفع المستويات التحصيلية عند الطلاب.

تعرف الاختبارات بأنها تصل بالفرد إلى الكفاءة العالية والتي يمكن الوصول إليها عن طريق إعداد اختبارات نموذجيّة وصحيحة، وبدأ استخدام الاختبارات قديماً ولكن كان الطلاب بها يعاني من القلق والخوف والتوتر لأن الأجواء المدرسية والأسرية تشعر الطلاب بذلك، فكان الاختبار وسيلة لمعرفة النجاح أو الفشل، فكانوا يعيشون لحظات من أصعب الحالات النفسية، ولكن حديثا كافة الجهات التربوية والتعليمية شدّدت على ضرورة تغيير المفهوم إلى الأفضل من أجل مواكبة التطوّر الحضاري والتقدم العلمي والتقني للحصول على نواتج تعليمية ناجحة.

أصبحت الاختبارات في الوقت الحالي وسيلة لمعرفة نتائج التحصيل في كافة الأعمال سواء في المرحلة التعليمية وما يقوم به المعلم أو في النواحي العملية المختلفة، من أجل الحكم على مستوى تحصيل الطلاب، ومدى استيعابهم للمعلومات التي يتلقونها، وتساعد الاختبارات على تحقيق الأهداف التعليمية المرجوّة من المقرّر الدراسي، باستخدام مختلف أساليب التدريس والمناهج والكتب الدراسية والوسائل الالكترونية الحديثة.

عبارات عن الاختبارات

لابد من أن يركز الطالب جهده وأن يستعين بالله ويفعل كل ما بوسعه في المذاكرة للحصول على النتائج المشرفة.

لا تيأس إذا فشلت في خوض اختبار ما، فقط عليك أن تتعلم من الأخطاء وأن تتقدم في المرة الثانية.

الخطأ يفيد في التعلم ويعطي الفرد فرصة جديدة للنجاح بتفوق، ولكن التوفيق دائما يكون من عند الله.

النجاح يمنح الفرد الشعور بالسعادة ويجعل الفرح والتفاؤل رفيق للإنسان الناجح في كل مكان.

استعد دائمّا للاختبار بالاستذكار الجيد والتفكير المنظم وتحديد الهدف، وتقسيم الأعمال والوقت المتاح لإنجازها.

اعلم أن إهدار الوقت وإهمال الدراسة بحجة أن الوقت ضيق أولى بوابات الفشل التي يتخذها الإنسان بنفسه لحياته.

لا تهدر وقتك في فترة الامتحانات فأنت بحاجة إلى كل دقيقة من أجل التركيز والتفكير والتخطيط لمستقبل مبهر بإذن الله.

تحديد ساعات معينة للدراسة والالتزام بها والسعي وراء زيادتها تساعد على التفوق واجتياز الاختبارات بكل سهولة ويسر.

حدّد وقت معين لنفسك تأخذ فيه قسط من الراحة وقسط كافِ من النوم لتستعد ليوم جديد.

أثناء أداء الاختبار كن هادئاً أبدأ بالأسئلة الأسهل، ودع الأسئلة الأصعب في النهاية، قسّم الوقت جيداً لا تترك سؤالاً فارغاً واستعن بالله قبل البداية.

لا تلتفت يمينا ويسارا أثناء أداء الامتحان أقرأ السؤال أكثر من مرة وافهم السؤال جيداً، دقّق في المعلومات والكلمات.

لا تستعجل القيام من الاختبار والانصراف قبل المراجعة والتدقيق ورتب إجاباتك وحسِّن خطك وأسلوب تعبيرك.

اللهم إني استودعك ما قرأت وما حفظت وما تعلمت، فرّده عند حاجتي إليه، إنك على كل شيء قدير، حسبنا الله ونعم الوكيل.

اللهم إني توكلت عليك، وسلمت أمري إليك، لا ملجأ ولا منجاة منك إلا إليك.

رب أدخلني مدخل صدق، وأخرجني مخرج صدق، واجعل لي من لدنك سلطانا نصيراً.

بعد خروجك من الاختبار لا تفكّر فيما حدث به ولا تشغل بالك به ولا تهتم بأدائك، ركز تفكيرك وجهدك في الاختبار القادم، وادع الله بحسن النتيجة واعلم أن الله سوف يدبر لك كل خير.

أياك أن تصدق هذا المخدر الذي يعين على التفكير والحفظ، استعانتك بالله تساعدك فقط على الاستذكار.

رب اشرح لي صدري، ويسر لي أمري، واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي، بسم الله الفتاح، اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلاً وأنت تجعل الحزن متى شئت سهلاً يا أرحم الراحمين.

في حالة النسيان، اللهم يا جامع الناس ليوم لا ريب فيه اجمع عليّ ضالتي.

الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله.

أدرس واستعد للامتحان جيدا واجتهد وسوف يحقق الله لك ما تريد ويزرقك الإلهام الذي يساعدك على التذكر.

أهداف الاختبارات للطلاب

تهدف الاختبارات إلى تقديم العديد من الأهداف المختلفة والتي من بينها :

قياس المستوى العلمي والتحصيلي للطلاب من أجل معرفة نقاط القوة والضعف لديهم، والعمل على إعادة النظر بها لتقويتها أو لزيادتها.

وضع الطلاب في مجموعات لقياس مدى التقدم في المادة، للتنبؤ بالأعمال الموكّلة إليهم في المستقبل.

تساعد الاختبارات على معرفة الفروق الفردية بين الطلاب سواء الطلاب المتفوّقون منهم أو الطلاب ممن لديهم مشكلة في التعلم.

تشجيع الطلاب على الانتقال من مرحلة إلى مرحلة آخرى ومنحهم الدرجات التي تشير إلى التفاؤل والتقدم.

معرفة المجالات اللازمة لتطوير المناهج والبرامج التعليمية والدراسية.

خصائص الاختبار الجيّد

يتميز الاختبار الجيد بالثبات والمحافظة على الجودة والبقاء عليه لفترة طويلة، ويعني أيضا الخلو من الأخطاء الغير منتظمة التي تعطل عملية القياس.

الاختبار الجيد هو الذي يساعد على تقديم معلومات هامة دون التأثر بالنتائج السلبية، واستخدام أداة القياس المناسبة، لإخراج النتائج دون التحيز لرأي المصّحح.

الاختبار الجيد هو من يتميز بالصدق، حيث يراعي المعلم أكثر أساليب التقويم الملائمة لكافة الطلاب، أي أن تكون الأسئلة موضوعية، ليتحقق الهدف من الاختبار.

لابد من تحضير مادة الاختبار ليصبح الاختبار جيد، ويتم ذلك عن طريق وضع أسئلة الاختبار وترتيب الأسئلة وتنظيمها، وصياغة تعليمات وإرشادات الأسئلة.

لابد من عرض الاختبار على ذوي الخبرة من التربويين، والتأكد من خلو الاختبار من أي ملاحظات وتطبيق الاختبار على الفئة المطلوبة.

الوسوم :
الوسوم المشابهة :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

soso

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *