الاطعمة التي تثير جرثومة المعدة

- -

الأطعمة التي تثير جرثومة المعدة، يبلغ عدد المصابي بجرثومة المعدة ثلثي البشر بالعالم ولا يعلمون أنهم مصابين به، وهى نوع من البكتيريا التي تنتقل بسهولة بين الناس وتعيش بالعصارة الهضمية بالمعدة ولا تبدو أي أعراض عند المصابين ولكنها تؤدي إلى الإصابة بقرحة الأثنى عشر والقرحة الهضمية والتهاب المعدة وقد يصل الحال إلى الإصابة بسرطان المعدة.

أعراض الإصابة بجرثومة المعدة

عند الإصابة بالبكتيريا الغير نشطة فلا يشعر المريض بالألم أو أي عرض أخر، ولكن عند الإصابة بالبكتيريا النشطة فإنها تسبب الألم المزمن وبعض الأعراض التي تظهر على المصابين بجرثومة المعدة وجود الغازات وفقدان الشهية وخسارة الوزن والغثيان والقيء، ويلجأ الطبيب إلى المضادات الحيوية والحموضة وبعض الأدوية الأخرى مثل بسموت سبساليسيلات ومضادات الهستامين.

الأطعمة التي تثير جرثومة المعدة

المأكولات الغنية بالدهون

وهي المقليات ومنتجات الألبان وهى من المأكولات التي تؤثر على جدار المعدة وتشعر الإنسان بالانتفاخ وتؤثر على سرعة تفريغ المعدة مما يزيد من عدم الارتياح.

الأطعمة عالية الملوحة

فهي من الأطعمة التي تساعد على زيادة جرثومة المعدة وهو الأمر الذي يقلل من لزوجة وقوام غشاء المعدة المخاطي، وهو ما يزيد من الجرثومة بداخل المعدة وضررها، ومن هذه الأطعمة جوزة الطيب والقرنفل والقرفة والمسطرده والفلفل الأحمر والأسود.

الخل

والأطعمة المضاف لها الخل أو المحفوظة بالخل من العوامل عالية الحموضة التي تزيد من تهيج بطانة المعدة وهى من المواد الواجب تجنبها عن الإصابة بجرثومة المعدة.

 الخضروات

النيئة والغير مطبوخة مثل الكرنب المجعد والبروكلي من العوامل التي تساعد على وجود الغازات والنفخة لكونها صعبة الهضم، علاوة على احتوائها على مادة الأوكسالات التي يتحسس البعض منها وتسبب له المشاكل.

 الكحول

والمشروبات الغازية من الأسباب التي تثير المعدة وتهيج الجهاز الهضمي وقد يصل الحال لحدوث قرحة المعدة وزيادة فرص الإصابة بسرطان المعدة، وتتفاعل الكحوليات سلباً بالمضادات الحيوية.

المشروبات والأطعمة الحمضية

وهى من الأشياء التي تزيد من قرحة المعدة ومنها عصير البرتقال وعصير الليمون والخل والطماطم.

الثوم والبصل

وبالرغم من أنهما من الأطعمة المفيدة جداً إلا أنهما يزيدا من ارتجاع الأحماض المعوية وحرقة المعدة، وقد قيل أن الثوم من الأغذية التي تقتل جرثومة المعدة لذا علينا التجربة وإلا تجنبه إذا حدث العكس.

القهوة والشاي ومشروبات الطاقة

فهي من المشروبات التي تزيد من حرقة المعدة وارتجاع الأحماض المعوية لزيادة إفراز الأحماض، وبالتالي يزيد تهيج المعدة.

المأكولات المصنعة

وهى الأطعمة التي تحوي القيمة الغذائية المنخفضة وكميات السكر العالية، وهو الأمر الذي يحدث الخلل في عملية الهضم نتيجة أن الأطعمة المصنعة قليلة الألياف وتحتوي على المواد الحافظة والألوان الصناعية التي تعمل على تهيج المعدة، علاوة على حدوث الخلل بالبيئة الطبيعية البكتيرية للجسم وبالتالي نمو بعض الأنواع الأخرى من البكتيريا.

التدخين

من العوامل التي تزيد من فرص الإصابة بقرحة المعدة ويساعد على زيادتها وقلة فرص العلاج.

الحليب البقري

من العوامل التي تزيد من التهاب المعدة وزيادة الأحماض بها وهى من الأعراض الشبيهة بـ جرثومة المعدة.

الغلوتين

ذلك المركب البروتيني الذي يوجد بالحبوب مثل القمح الذي يثير تهيج المعدة والتهابات القناة الهضمية وكلها من أعراض جرثومة المعدة، وقد يؤدي الغلوتين إلى وجود الجرثومة حتى مع العلاج والقضاء على البكتيريا.

الأطعمة التي تعالج جرثومة المعدة

تناول الأطعمة التي تحتوي على البكتيريا الحية أو الخمائر أو بكتيريا حمض اللبنيك مثل البن الرائب والزبادي اليوناني والعادي، لكونها مفيدة في محاربة بكتيريا الجرثومة المعدية، وتناول الأعشاب الغنية بالمضادات الحيوية مثل النعناع والروز ماري والزعتر والزنجبيل والبصل البودرة والثوم البودرة.

تناول الجزر لأنه يحتوي على البيتاكاروتين وفيتامين (A) والتي تعالج المعدة وتقوي جدارها وتزيد من مناعة الجسم، ويمكن تناول عصير الجزر لأنه مفيد في علاج قرحة المعدة، وتناول الكركم لأنه يحتوي على الكوركومين والذي يساعد في تعزيز الجهاز المناعي وقتل البكتيريا وإزالة اضطرابات المعدة، كما أنه يسهل عملية الهضم ويعالج انتفاخ البطن والقيء والغثيان ويزيد من إنتاج الحمض بالمعدة وكل هذا من عوامل مقاومة بكتيريا جرثومة المعدة ولكن مع الحرص في الإفراط بتناوله.

والزنجبيل من التوابل التي تساعد في عملية الهضم ويعالج الألم الشديد بالمعدة والغثيان والدوخة والحرقة لأنه يعمل كمضاد حيوي ويقاوم جرثومة المعدة، وتناول البروكلي الذي يحتوي على الألياف والمعادن والفيتامينات ومركبات الفايتو التي تقاوم العديد من الأمراض، ويحتوي البروكلي على المواد الكبريتية التي تقاوم الإصابة بـ سرطان المعدة ويقاوم جرثومة المعدة ولكن علينا طهيه ووضع القليل من الزنجبيل والكمون عليه.

وتناول الكرنب أو الملفوف يساعد في مقاومة بكتيريا جرثومة المعدة ولكن لابد من تناول القليل لأنه يساعد على انتفاخ البطن، ويمكن إعداد سلطة الكرنب بتقطيعه ووضع القليل من الليمون أو إعداد عصير الكرنب بالقليل من الماء.

المراجع:
الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

reem

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *