طريقة الاشتراك في مواقف الحرم النبوي

قد يلجأ الكثير من سكان المدينة المنورة وزوارها للوقوف بسياراتهم بشكل مخالف في المنطقة المركزية وما حولها ، وذلك لعدم توافر مساحات كافية تتناسب مع كثافة المصلين الراغبين في دخول المسجد النبوي لأداء الفرائض وخاصة في شهر رمضان.

مواقف الحرم النبوي

سعت الحكومة لتوفير مواقف آمنة للكثير من الناس ممن يعانوا من تحرير المخالفات المرورية بشكل مستمر في ظل عدم توافر مواقف كثيرة للسيارات بالمنطقة السفلية للحرم النبوي .

قامت السلطات بجولة ميدانية منظمة بالمنطقة المركزية وتأكدت من قلتها مقارنة بالسيارات الموجودة بالمنطقة المركزية ، وعلى الرغم من المساحات الكبيرة الناتجة عن مشروعات التوسعة الكبرى للحرم النبوي ، ويرجع ذلك لعدم تنظيم وتهيئة هذه المساحات لاستقبال أعداد هائلة من الراغبين في أداء الصلوات .

والجدير بالذكر أن أن هذه الجولات البحثية أكدت على نفاذ المواقف النقدية إلى المواقف الخاصة التي خصصت للمشتركين بها فقط وذلك بمنطقة الحرم النبوي .

كما قام مدير مشروع شركة المواقف الوطنية بالمسجد النبوي الشريف على تحديد قيمة الاشتراك في المواقف الوطنية والتي بلغت 700 ريال سعودي فقط ، وذلك في شهر رمضان ، الأمر الذي دفع بالكثير للاشتراك في المواقف السفلية التي تعتبر آمنة على سياراتهم ، وتحتوي الأدوار السفلية على حوالي 4359 موقفاً خاصاً تم توزيعها على طابقين ، وتم توزيعها ضمن 12 وحدة تم تخصيصها للمشتركين ، و12 وحدة أخرى تم تخصيصها للعمل بالقيمة النقدية المباشرة .

جهود الشركة الوطنية

قامت الشركة الوطنية بالبدء في أعمال التطوير وذلك بالبدء في تركيب 18 ميكنة من مكائن الخدمة الذاتية وذلك في المواقف النقدية وكان ذلك من أجل تسهيل التعامل الإلكتروني مع المصلين بطريقة الدفع المسبق ، ويتم ذلك من خلال قراءة بيانات السيارات عند دخول المشتركين بأنظمة الساعات والمحاسبة النقدية قبل الدخول بنظام الدفع المسبق والدفع العادي ويحدث بمسح الفاتورة الإلكترونية من خلال جهاز الباركود الموجود عند البوابات الإلكترونية.

وذلك من أجل ضمان سرعة دخول وخروج المركبات من البوابات الرئيسية لمواقف الحرم النبوي الشريف ، وتم التأكيد على أن تلك الخطط تم وضعها لاستقبال شهر رمضان الكريم من أجل راحة المصلين ،وويشرف على هذه الخطة 155 موظف من الكوادر العالية التدريب ، وتم توزيع 85 موظف أمن من أجل تنظيم حركة المرور داخل المواقف .

أكد المسئولون على أنه تم تقسيم 14 وحدة تم تخصيصها طوال شهر رمضان الكريم للمشتركين ، كما أكد على سعي السلطات على رفع الأداء الأمني بالمواقف من خلال تركيب194  كاميرا ذكية لمتابعة ومراقبة جميع الوحدات والمداخل الخمسة الرئيسية لمواقف السيارات .

وأكد مسئول الشركة الوطنية على أن أسعار الاشتراك بالمواقف طيلة الشهر الكريم مقدرة بقيمة 700 ريال ، وأكد على أن هذه القيمة تزداد في الشهور الأخرى من السنة حيث تتراوح قيمة الاشتراك بين 1500 ريال وتصل في بعض المواقف ل2850 ريال مضافاً لتلك الرسوم قيمة الشريحة الإلكترونية المعتمدة من وكالة الشؤون الخاصة بالمسجد النبوي الشريف .

وأكد المسئول على أن خطط التنظيم الجديدة للمواقف الخاصة بالمسجد النبوي تؤكد حسن استخدام المواقف وذلك ضمن خطط توسعة ترفع من سعة المواقف بنسبة 25% .

التطبيقات الإلكترونية الذكية لتجديد اشتراكات المواقف

أكد مسئولين شركة المواقف الوطنية والمسئولون عن أعمال التوسعة والتنظيم بمواقف الحرم النبوي الشريف على أنه سيتم استخدام وتطبيق أحدث الأنظمة الإلكترونية ، وأكد على أنه تم اعتماد التطبيق الإلكتروني على الأجهزة الذكية لتجديد الاشتراكات ، وكذلك لتسديد قيمة الخدمة المقدمة نقدياً ، بإدخال بيانات المشتركين آلياً ، ومتابعة التطبيق من خلال المزايا الإلكترونية الجديدة .

وأكد المسئولون أن حركة الزحام التي تشهدها المخارج بمواقف المسجد النبوي الشريف يرجع للطبيعة الجغرافية لمداخل ومخارج المواقف وتنتج عن رغبة المصلين في المغادرة جملة واحدة عقب الانتهاء من الصلوات .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

انجي بلال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *