افضل 10 مؤلفات لـ فرانسيس فوكوياما

- -

فرانسيس فوكوياما من مواليد 27 أكتوبر 1952 شيكاغو – الولايات المتحدة، وهو كاتب أمريكي ومنظر سياسي، وربما اشتهر بإيمانه بأن انتصار الديمقراطية الليبرالية في نهاية الحرب الباردة يمثل المرحلة الأيديولوجية الأخيرة في التقدم من تاريخ البشرية .

فرانسيس فوكوياما

درس فوكوياما الكلاسيكيات في جامعة كورنيل – نيويورك (بكالوريوس 1974)، والعلوم السياسية في جامعة هارفارد (دكتوراه 1981)، وفي عام 1979 بدأ شراكة طويلة الأمد مع مؤسسة الأبحاث RAND Corporation ، في سانتا مونيكا – كاليفورنيا، وواشنطن العاصمة، وقد ساعد فيما بعد في صياغة السياسة الخارجية لوزارة الخارجية الأمريكية (1981-1982) والمتخصصة في شؤون الشرق الأوسط و العمل كمندوب في مؤتمر مصري إسرائيلي حول الحكم الذاتي الفلسطيني، وفي عام 1987 قام باختلاط الاتحاد السوفيتي وبعد عامين انضم إلى وزارة الخارجية للتركيز على القضايا السياسية والعسكرية الأوروبية، وشغل كرسيا كأستاذ بجامعة جورج ميسون .

مؤلفات فرانسيس فوكوياما

نهاية التاريخ وآخر رجل

كتاب نهاية التاريخ وآخر رجل هو كتاب من تأليف فرانسيس فوكوياما عام 1992، وتوسع في مقالته عام 1989 “نهاية التاريخ؟”، والتي نشرت في مجلة الشؤون الدولية “The National Interest” ، وفي كتابه يجادل فوكوياما بأنه بعد صعود الديمقراطية الليبرالية على النمط الغربي في أعقاب الحرب الباردة وانهيار الاتحاد السوفيتي، وصلت البشرية “ليس فقط ذلك وانما مرت فترة معينة من تاريخ ما بعد الحرب .

أصول النظام السياسي

أصل النظام السياسي هو كتاب 2011 للاقتصادي السياسي فرانسيس فوكوياما حول ما يجعل الدولة مستقرة، ويستخدم تاريخا سياسيا مقارنا لتطوير نظرية لاستقرار النظام السياسي، ووفقا لفوكوياما يجب أن تكون الدولة المستقرة حديثة وقوية، وذلك لإطاعة حكم القانون الذي يحكم الدولة وتكون مسؤولة .

الطلب على الكرامة وسياسة الاستياء

يوجد حاليا في مكتبة بيل غيتس وكتب FT Books لعام 2018 على نحو متزايد، وتوجه مطالب الهوية السياسة العالمية، والأمة والدين والطائفة والعرق والعرق والجنس، ولقد تجاوزت هذه الفئات أفكارا شاملة وشاملة حول من نحن، ولقد بنينا الجدران بدلا من الجسور بسبب العنصرية .

النظام السياسي والانحطاط السياسي

في أصل النظام السياسي أخذنا فرانسيس فوكوياما من فجر البشرية إلى الثورتين الفرنسية والأمريكية، وهنا يلتقط الخيط مرة أخرى في الجزء الثاني من روايته النهائية لظهور البشرية كحيوان سياسي .

مستقبل ما بعد البشرية

مستقبلنا في مرحلة ما بعد البشر، وعواقب ثورة التكنولوجيا الحيوية هو كتاب أصدره فرانسيس فوكوياما عام 2002، وفي ذلك يناقش التهديد المحتمل للديموقراطية الليبرالية، التي يطرحها استخدام التكنولوجيات الحيوية الجديدة والناشئة للغايات اللاإنسانية .

أمريكا على مفترق الطرق

يناقش هذا الكتاب باختصار تاريخ المحافظين الجدد، مع التركيز بشكل خاص على مبادئه الرئيسية وآثاره السياسية، ويحدد فوكوياما منطقه المنطقي لدعم إدارة بوش، وكذلك المكان الذي يعتقد أن الخطأ قد حدث فيه، ويقول فوكوياما إن غزو العراق كان مخططا له جيدا، وأن إدارة جورج دبليو بوش قللت من أهمية البناء الاجتماعي الذي سيكون ضروريا لإنشاء ديمقراطية جديدة بعد الحرب .

الجانب الأعمى

يتم تنظيم الجانب الأعمى إلى أربعة أقسام رئيسية، ويتناول “التفكير في المفاجأة الإستراتيجية” العقبات النفسية والمؤسسية التي تمنع القادة من التخطيط لمآسي الاحتمالية المنخفضة وتخصيص الموارد اللازمة للتعامل معها، ويحدد القسمان التاليان الإخفاقات المؤسسية والشخصية التي سمحت للأحداث التاريخية الرئيسية أن تأخذ القادة على حين غرة، وتفحص فلسفات ومنهجيات التنبؤ .

تقرير الفساد العالمي

يكشف التقرير عن الاتجاهات الرئيسية في تشريعات مكافحة الفساد والإصلاحات في أكثر من 40 دولة، ويقدم الكتاب أيضا أحدث أبحاث الفساد، بما في ذلك الدراسات حول الروابط بين الفساد، وبالتالي  قضايا مثل التلوث والجنس والاستثمار الأجنبي .

بناء الأمة

يجمع الكاتب الأكثر مبيعا فرانسيس فوكوياما بين الأكاديميين المحترمين والمحللين السياسيين والممارسين للتفكير في تجربة الولايات المتحدة في بناء الدولة، من الأسس التاريخية إلى عواقبها في العصر الحديث، وكيف سعت الولايات المتحدة في مناسبات متكررة إلى إعادة بناء الدول التي تضررت من النزاع، ومن إعادة الإعمار في الجنوب بعد الحرب الأهلية إلى اليابان وألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية، إلى إعادة الإعمار الجارية للعراق، وعلى الرغم من هذه التجربة الغنية لم يبذل جهد كبير منهجي لتعلم الدروس حول كيفية مساعدة القوى الخارجية في بناء دول قوية، تتمتع بالاكتفاء الذاتي في حالات ما بعد الصراع .

رأس المال الاجتماعي والمجتمع المدني

رأس المال الاجتماعي هو قاعدة غير رسمية تم إنشاء مثيل لها تعزز التعاون بين الأفراد، وفي المجال الاقتصادي فإنه يقلل من تكاليف المعاملات، وفي المجال السياسي يروج لنوع الحياة الترابطية الضرورية لنجاح الحكومة المحدودة والديمقراطية الحديثة، وعلى الرغم من أن رأس المال الاجتماعي غالبا ما ينشأ من ألعاب معضلة التكرار المكررة، إلا أنه أيضا نتاج ثانوي للدين والتقاليد والتجربة التاريخية المشتركة وأنواع أخرى من المعايير الثقافية، وهكذا في حين أن الوعي برأس المال الاجتماعي غالبا ما يكون حاسما لفهم التنمية، فمن الصعب توليده من خلال السياسة العامة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *