كم عدد اجزاء فيلم ذا رينج ” the ring “

The Ring هو فيلم رعب نفسي أمريكي يتكون من جزءين ، وقد تم إصدار الجزء الأول منه عام 2002 الذي كان من بطولة ناعومي واتس ، ودافي تشيس ، ومارتن هندرسون ، وهو يعد إصدار جديد من فيلم الرعب الياباني الذي تم اصداره عام 1998 المستند إلى رواية Ring من تأليف كوجي سوزوكي الذي ساعد أيضًا في كتابة كلا الإصدارين .

أجزاء فيلم The Ring

قصة The Ring الجزء الأول 

يعد فيلم The ring الجزء الأول هو ثالث فيلم يخرجه المخرج غور فيربنسكي وأول فيلم رعب له ، وقد حقق نجاحًا ساحقًا ، حيث حقق 129 مليون دولار في الولايات المتحدة ، و 230 مليون دولار في جميع أنحاء العالم ، وخلال أول أسبوعين في السينيمات اليابانية ، حقق The Ring إجمالى 8.8 مليون دولار ، مقارنة بإجمالي Ringu الأصلي البالغ 6.6 مليون دولار .

الفيلم من بطولة نعومي واتس في دور راشيل كيلر ، الصحفية التي توفيت ابنة أختها كاتي في حادث غريب ، إنها مراهقة سليمة ، ومع ذلك فإن سبب وفاتها هو نوبة قلبية ، واكتشفت والدتها جثة كاتي التي كانت هيئتها غريبة ومخيفة ، وفي الأسبوع الذي سبق وفاتها ، كانت كاتي مع صديقها واثنان من الأصدقاء الآخرين في نزل وقاوموا بمشاهدة شريط فيديو غامضًا .

وقد توفي أصدقاء كاتي في نفس الوقت تمامًا مع كاتي ، وبنفس الطريقة تمامًا ، وقد توجهت راشيل إلى النزل ، ووجدت شريط الفيديو ، وقامت بمشاهدته في نفس الغرفة التي بقيت فيها كاتي ، وبمجرد انتهاء الفيديو ، يرن الهاتف ، وسمعت راشيل صوت على الطرف الآخر يهمس ويقول “سبعة أيام” ، وتدرك الصحفية مد ى خطورة هذا الشريط الملعون الذي يقتل من يشاهده خلال سبعة أيام ، ثم يزداد الموقف سوءا عندما تعلم أن ابنها قد شاهد الشريط أيضًا ، وتتوالى الأحداث وتحاول راتشل اكتشاف سر هذا الشريط وكيفية ايقاف تلك اللعنة .

قصة The Ring الجزء الثاني

مع النجاح الهائل الذي حققه فيلم The Ring ، فإنه من غير المستغرب أن يتم إصدار جزء ثاني ، إلا أن هذا الجزء لم يكن من إخراج غور فيربنسكي ، بل كان من إخراج هيديو ناكاتا ، وهو المخرج الياباني الذي قام باخراج فيلم Ring الياباني الأصلي (يشار إليه غالبًا باسم Ringu في اليابان) وكذلك الجزء الثاني منه .

يبدأ الفيلم بعد مرور ستة أشهر على أحداث الجزء الأول ، حيث تعود لعنة سامارا مرة أخرى عندما تأتي إميلي إلى منزل جيك للدراسة ، ويظهر لها الشريط ، لكنها تشعر بالخوف الشديد من مشاهدته وتغطي عينيها ، وهذا يعني فشل جيك ، فتقوم سماره بقتله .

انتقلت راشيل وابنها إيدن إلى المدينة وسرعان ما سمعت عن وفاة جيك ، بطبيعة الحال ، يتعين على راشيل التحقيق ، عندما ترى جثة جيك ، فإنها تعرف أن سامارا هي السبب وراء ذلك ، حيث تجد شريط الفيديو في منزل جيك وتحرقه .

يبدأ نشاط سامارا مورجان الخارق من جديد في منزل راشيل ، حيث يراود ابنها إيدن كوابيس عن سامارا ، كما أنه يصبح مريض بنوبات من انخفاض حرارة الجسم غير المبرر وتظهر على جسده كدمات بشكل مفاجئ ، فتشعر راشيل بعدم الأمان في منزلها ، فتقوم بالانتقال إلى منزل رئيسها ، وهكذا تستمر الأحداث وتحاول حماية ابنها من لعنة سامارا .

فيلم Rings

هذا الفيلم غير مرتبط بالجزءين السابقين ، ولكنه يدور حول نفس القصة ، وقد تم اصداره عام 2017 ، وفي الأصل كان الفيلم بعنوان The Ring 3D ، ولكن بعد حوالي ستة أشهر من هذا الإعلان ، تم تغيير العنوان إلى Rings ، وتدور قصة الفيلم حول رينغز هولت الذي يقوم بدوره أليكس رو وهو يستكشف الأسطورة المظلمة لشريط فيديو غامض يقال إنه يقتل من يشاهده بعد سبعة أيام من المشاهدة ، وتشعر صديقته جوليا التي تقوم بدورها ماتيلدا لوتز بالقلق بشأنه ، وتضحي بنفسها لإنقاذ صديقها ، ومن ثم تكتشف فيلمًا داخل الفيلم لم يره أحد من قبل .

القصة الحقيقية التي ألهمت فيلم The Ring

إن قصة سامارا الموجودة في فيلم The Ring هي مستوحاة من قصة حقيقية ، حيث ترجع قصتها إلى الفتاة ” أوكيكو ” التي كانت تعمل في قلعة هيميجي في غرب اليابان خادمة لساموراي يدعى Tessan Aoyama الذي كان يحبها بشكل خاص ، في الواقع ، وقع أوياما في حبها بجنون ، وأخبرها أنه سيترك زوجته ويكون معها ، ولكنها لم توافق على ذلك ، مما أدى إلى قتلها بشكل وحشي .

كان أحد واجبات أوكيكو الأساسية هو الاعتناء بعشر لوحات ذهبية ذات قيمة عالية كانت مملوكة لأوياما ، وفي أحد الأيام ، قرر الساموراي إخفاء أحدها ، وأخبر أويكو أنها إذا لم توافق على أن تكون معه ، فسوف يتهما بسرقة اللوحة ، مما يؤدي إلى تعذيبها وإعدامها ، وفي أحد إصدارات القصة ، أنهت أويكو حياتها من خلال إلقاء نفسها أسفل بئر القلعة ، أما الإصدار الآخر ، ألقاها أوياما أسفل البئر بعد أن رفضت أن تكون معه .

في أعقاب وفاة أوكيكو ، قيل إنها تزحف من البئر وتظهر أمام أوياما ليلاً ، يبدو أن أوياما أصيب بالجنون بسبب صرخات الشبح الانتقامي المستمرة في الليل ، وقد تم عمل رسومات لأوكيكو وهي مشابهة إلى حد كبير لسامارا ، حيث تظهر بشعر أسود وثوب أبيض طويل .

لا يزال من الممكن العثور على البئر ، المعروف محليًا باسم “Okiku’s Well” ، خارج قلعة هيميجي ، لكنه يمتلك الآن قضبان من الحديد المطاوع تغطيه .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *