نيل ارمسترونغ هو اول من هبط على سطح القمر

نيل أرمسترونج هو أول رائد فضاء يهبط على سطح القمر، وكان هذا في عام 1969 ميلادية، حيث كان في هذه الرحلة في رفقة كلا من إدوين إلدرين  ومايكل كولينز، وكانت الرحلة بإستخدام مركبة أبولو 11 ، وقد إستغرقت الرحلة أربعة أيام حتى وصلت المركبة لسطح القمر، وتمكن نيل أرمسترونج من أن يخطو أول خطوة على سطح القمر.

نبذة عن نيل أرمسترونج

– ولد نيل أرمسترونج في الخامس من شهر أغسطس من عام 1930 ميلادية، وهو رائد فضاء أمريكي الجنسية وقد ولد في مدينة أوهايو.

– إستطاع أرمسترونج الحصول على درجة البكالريوس في العلوم في تخصص هندسة الطيران، وكان هذا من جامعة بوردو، وبعدها قام بعمل ماجيستير في هندسة الفضاء الجوي وقد حصل على درجة الماجيستير من جامعة جنوب كاليفورنيا.

– حصل أرمسترونج على الدكتوراة الفخرية أكثر من مرة من أكثر من جامعة.

– عمل نيل كطيار بحري في الفترة من عام 1949 ميلادية، وحتى عام 1955 ميلادية، وبعدها تم ضمه إلى اللجنة الإستشارية الوطنية للملاحة الجوية.

– أول مهمة كلف بها أرمسترونج كانت تابعة لمركز أبحاث لويس المواقع في مدينة كليفلاند، ومن بعدها إستمر في عمله لمدة 17 عام كمهندس ورائد فضاء تجريبي، كما كان يعمل كمسؤل في وكالة الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء.

– عمل أرمسترونج كطيار مشروع في تجربة العديد من الطائرات الرائدة والتي تعتبر ذات سرعة فائقة.

– هو من قام بأول عملية ناجحة في تحميل مركبتين في الفضاء، حيث أنه في عام 1962 ميلادية حصل أرمسترونج على رتبة رائد فضاء، كما أنه قد تم تعينه كقائد طيار في البعثة الفضائية التي تسمى جمناي 8، وهذه الرحلة إنطلقت في عام 1966، وفيها قام بعمل أول عملية تحميل ناجحة لمركبتين في الفضاء.

– في عام 1969 قام أرمسترونج بأول خطوة على سطح القمر، حيث إنطلق في رحلة إستمرت لأربع أيام في المركبة أبولو 11، وكان برفقته رواد الفضاء مايكل كولينز وإدوين ألدرين، حيث أنه فور الوصول لسطح القمر قام أرمسترونج بتوجيه وحدة النسر القمري يدويا على سطح القمر، وكان هذا بالقرب من جنوب غرب بحر السكون.

– حصل نيل على عدد كبير من الجوائز فقد حصل على وسام الحرية الرئاسي، كما حصل على الميدالية الذهبية من الكونغرس، وأيضا على وسام الشرف من الكونغرس، ووسام من وكالة ناسا للخدمة المتميزة، وعلى عدد كبير من الجوائز الأخرى.

– قام أرمسترونج بالتقاعد وترك العمل في ناسا في عام 1971 ميلادية، وقد توفي أرمسترونج في الخامس والعشرين من شهر أغسطس في عان 2012 ميلادية.

حقائق عن رحلة أبولو 11

– للأسف الأشطرة التي سجل عليها أول رحلة للقمر على متن المركبة أبولو قد تم مسحها عن طريق الخطأ وتسجيل أشياء أخرى عليها.

– وصلت المركبة أبولو على سطح القمر في وقت حاسم جدا، حيث أن الوقود الباقي في المركبة لم يكن يكفي لأكثر من 25 ثانية أخرى.

– كانت هذه الرحلة مكونة من ثلاثة رواد فضاء وهم نيل أرمسترونج وإدوين إلدرين ومايكل كولينز، ولكن من هبط على سطح القمر هم أرمسترونج وإلدين، ولهذا يعتقد معظم الناس بأن هذه الرحلة كانت مكونة من شخصين فقط، ولكن الصحيح أنهم ثلاثة حيث أن مايكل كولينز قد بقى في المركبة يدور حول القمر في فترة تواجد الرواد الأخرون على سطح القمر.

– بعد عودة رواد الفضاء الثلاثة للأرض سالمين تم عزلهم بعيدا عن الناس لمدة 21 يوم كاملة.

– في أثناء الرحلة قام رائد الفضاء إدوين إلدين عن طريق الخطأ بكسر واحد من قواطع الكهرباء في المركبة، ولكن تمكن نيل أرمسترونج بإستخدام قلم أن يحل هذه المشكلة حيث قام بإدخاله مكان القاطع لحين عودتهم للأرض.

– هؤلاء الرواد الثلاثة لم يحصلوا على تأمين على الحياة من وكالة ناسا، كما أن كافة شركات التأمين رفضت أن تؤمن على حياتهم في هذه الفترة.

– هناك بعض الإدعاءات التي تنفي وصول رحلة أبولو لسطح القمر، والتي تؤكد بأن روسيا أول من وصلت لسطح القمر، ربما يرجع هذا لعدم وجود أي تسجيلات للرحلة.

– كان يسبق أبولو 11 العديد من المحاولات التي لم تنجح في مغادرة مدار الأرض، وهي أبولو 7 وأبولو 9، ولكن الرحلات التي إستطاعت الوصول للقمر ومشى أفراد طاقمها على القمر هي أبولو 11 وأبولو 12 وأبولو 14 وأبولو 15 وأبولو 16 وأبولو 17.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *