قصة كعكة الرمل

يسعى كافة الأباء إلى تنمية مهارات أبنائهم بالأشياء المفيدة، ومن أهم تلك الأشياء تأتي القصص والروايات التي تكون في مجملها إشارة إلى عادة صحية يرغب الآباء في تعليمهم للأطفال أو شيء خاطئ يرغبون في إبعاد الأطفال عنه، فيميل الأطفال دائمًا إلى اكتساب المهارات الجديدة والتعلم عن طريق القصص والروايات وخاصة قصص قبل النوم ، وهذا ما يسعى كافة الاباء على الاهتمام به لجعل الطفل ينمو نموًا صحيًا صحيحًا

قصة كعكة الرمل

تحكي قصة الرمل للأطفال عن دب وتقول القصة :

” في أحد الأيام المشمسة خرجت أسرة الدب لتقضي بعض الوقت تحت اشعة الشمس الدافئة، ولكن الدب الصغير أراد أن يفعل شيء اخر غير ما تقوم به أسرته، فقال الدب الصغير لوالده، أريد أن أصنع لك كعكة، فقال الأب اصنعها ولكن بشرط أن تتكون من الدقيق والحليب والبيض”.

” أخذ الدب الصغير يبحث حوله في كل مكان ولكنه لم يجد سوى ماء ورمل، فعاد إلى والده وسأله من أين أحصل على مكونات الكعكة، فقال له والده، الدقيق من القمح، البيض من الدجاج، اللبن من البقرة، فقال الدب الصغير حسنًا اصنعها أنت يا أبي”.

” وافق الأب وذهب إلى الشاطئ والتقط عصاة ورسم على الرمال دجاجة وبيضة ثم رفع البيضة ووضعها في وعاء الدب الصغير، وقام برسم سنابل وحبوب القمح وأضافها إلى الوعاء، ثم رسم على الرمال بقرة وعلبة لبن وأضاف اللبن إلى نفس الوعاء، وقام برسم فرن على الرمال وغرس الوعاء في هذا الفرن”.

” قال الأب للدب الصغير هيا بنا نذهب للسباحة حتى تنضج الكعكة وأثناء السباحة ظل الدب الصغير يفكر كيف سيكون طعم هذه الكعكة، وبعد وقت قصير ذهبا سويًا إلى مكان الفرن وقام الأب بإخراج الوعاء وقلبه، وقال للدب الصغير تفضل لقد أصبحت الكعكة جاهزة، ضحك الدب الصغير، وقام برسم نفسه على الرمال، وقال لوالده لقد أصبحت الكعكة داخل بطني”.

الدروس المستفادة من القصة

نستنتج من قصة كعكة الرمل العديد من الدروس المستفادة والتي من أهمها :

ـ أهمية المشاركة والمناقشة بين الاباء والأبناء والتفاهم والإجابة على الأسئلة إجابة مقنعة.

ـ تشجيع الأطفال على البحث والتفكير وطرح المزيد من الأسئلة.

ـ ضرورة تشجيع الأباء للأبناء للحديث معهم وإكسابهم المزيد من المهارات.

ـ معرفة كيفية التصرف في المواقف المختلفة والعمل بالأشياء المتاحة.

ـ الاستفادة من الوقت في أشياء مفيدة تساعد على تنمية المهارات العقلية للطفل وتعليمه الحروف الهجائية .

ـ حث الطفل وتعزيز مهاراته للاستفادة من الخامات والمنتجات المتاحة أمامه واستخدامها في صنع شيء آخر  حتى وأن كان من باب التسلية والخيال.

فوائد اللعب بالرمل للأطفال

يساعد اللعب بالرمل على تعزيز مهارات الأطفال، حيث يمكن للوالدين تعزيز مهارات أبنائهم المختلفة من خلال حثهم على اللعب بالرمل، فاللعب بالرمل يساهم في كل من :

ـ تعزيز المهارات الحركية، كالمهارات اللازمة لاستخدام المجرفة الصغيرة في اللعب، أو سحب الشاحنة أو بناء قلعة أو خندق وهذا من حقوق الطفل .

ـ تعزيز المهارات الحسية، ذلك لأن الطفل يمكنه دفن نفسه في الرمل مع الشعور بالوضع الجسدي داخل الرمال، أو الاحساس بجسمه بالنسبة للفضاء.

ـ تعزيز المهارات اللغوية، وذلك عن طريق الكتابة على الرمل، حيث يمكن للوالدين الاستفادة من هذا عن طريق طرح الأسئلة على الأطفال وتشجيعهم على كتابة الإجابة على الرمل.

ـ المهارات الاجتماعية، وذلك لأن اللعب بالرمل يساعد على حل المشكلات والمشاركة والتواصل، فهو يوفر مقدارًا محدودًا من المساحة والألعاب التي لابد أن يتشارك به الأطفال من أجل بناء قلعة معا وقضاء وقت سعيد.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *