تدريب الدماغ

إن احتياطي الدماغ المعرفي وقدرته على تحمل الضرر العصبي بسبب الشيخوخة وعوامل أخرى دون ظهور علامات واضحة على التباطؤ أو فقدان الذاكرة يتضاءل على مر السنين ، ويمكن أن يجعل ذلك الأمر أكثر صعوبة لأداء المهام العقلية ، ولكن مثلما تضيف تمارين الأوزان العضلات الهزيلة إلى جسمك وتساعدك على الاحتفاظ بمزيد من العضلات في سنواتك اللاحقة ، ويعتقد الباحثون الآن أن اتباع نمط حياة صحي في الدماغ وأداء تمارين دماغية منتظمة وموجهة يمكن أن يزيد من احتياطي الدماغ المعرفي .

العلاقة بين الدماغ ونمط الحياة

في واحدة من أكثر الدراسات التفصيلية حول العلاقة بين نمط الحياة ومخاطر الخرف ، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يشاركون في سلوكيات صحية متعددة يقللون بشكل كبير من خطر الإصابة بالخرف .

نظرت دراسة أخرى قامت على 2235 رجلاً لمدة 30 عامًا وقاست مشاركتهم في خمسة سلوكيات صحية تتعلق بأسلوب الحياة وهي عدم التدخين ، ومعدل كتلة الجسم الأمثل ، وتناول الفواكه والخضروات ، والنشاط البدني المنتظم ، وتناول الكحوليات من المعتدل إلى المتوسط ، وكان المشاركون في الدراسة الذين اتبعوا أربعة أو خمسة من السلوكيات أقل بحوالي 60 في المئة من الإصابة بضعف إدراكي وخرف .

تشمل الممارسات التي تحافظ على صحة الدماغ نظامًا غذائيًا متوازنًا يحتوي على نسبة منخفضة من الدهون ، ونسبة منخفضة من الكوليسترول ، ومضادات الأكسدة العالية ، وبالإضافة إلى التغذية الجيدة يمكن للتمارين المنتظمة أن تعزز صحة الأوعية الدموية للمساعدة في حماية أنسجة المخ .

إن الدماغ يريد أن يتعلم أشياء جديدة ، ويعتقد بعض الباحثين أن الناس أكثر عرضة للخرف عندما يولون اهتماماً أقل للأشياء من حولهم ، وعندما يكون الدماغ خاملًا ، فإنه يميل إلى الضمور ، لهذا السبب يمكن أن تكون الأنشطة غير المستقرة والسلبية نسبياً مثل الجلوس أمام جهاز تلفزيون لساعات في اليوم ضارة بصحة الدماغ بمرور الوقت .

أفضل تمارين الدماغ للحفاظ على الصحة العقلية

علاوة على اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام ، هناك طرق لإعطاء عقلك روتين تمرين خاص به ، وعلى الرغم من أن برامج تدريب الدماغ موجودة في كل مكان هذه الأيام ، إلا أنها لم تُظهر أي فوائد عصبية مهمة للبالغين الأكبر سناً .

ولقد درس الباحثون 52 دراسة مختلفة حول التدريب المعرفي المحوسب على 885 مشاركًا ووجدوا أن الألعاب ليست فعالة بشكل خاص في تحسين أداء الدماغ ، ويوصي الخبراء بالالتزام بتدريب الدماغ الذي يتضمن بعض الأنشطة الهامة عن طريق الالتزام ببعض التمارين لتقوية وظائف المخ التي يجب أن توفر الحيوية والنشاط .

تمرين اختبار الذاكرة ويتم عن طريق عمل قائمة من مواد البقالة أو الأشياء التي يجب القيام بها ، أو أي شيء آخر يتبادر إلى الذهن واحفظها ، وبعد ساعة أو نحو ذلك راجع عدد العناصر التي يمكنك تذكرها ، واجعل العناصر في القائمة صعبة قدر الإمكان لأكبر تحفيز عقلي .

تمرين تشغيل الموسيقى ، حيث أن تعلم العزف على آلة موسيقية أو الانضمام إلى فريق كورال يعد مثالياً للعقل المتقدم في العمر .

تمرين مادة الرياضيات في رأسك ، حيث يتم اكتشاف المشكلات دون مساعدة بالقلم الرصاص أو الورق أو الكمبيوتر ، ويمكنك جعل هذا أكثر صعوبة من خلال المشي في نفس الوقت .

تمرين حصة الطبخ ، حيث أن تعلم كيفية طبخ الأطعمة الجديدة يساعد على استخدام عددًا من الحواس مثل الشم واللمس والبصر والذوق والتي تشمل جميعًا أجزاء مختلفة من الدماغ .

تمرين تعلم لغة أجنبية ، حيث أن الاستماع والسمع يحفز الدماغ ، وما هو أكثر من ذلك أنه تم ربط المفردات الغنية بتقليل خطر التدهور المعرفي ، كما أن تعلم اللغات الجديدة له أثر على تحفيز الدماغ .

تمرين رسم خريطة من الذاكرة ، بعد العودة إلى المنزل من زيارة مكان جديد ، حاول رسم خريطة للمنطقة وكرر هذا التمرين في كل مرة تقوم فيها بزيارة موقع جديد .

تمرين تعلم رياضة جديدة ، حيث أن البدء في ممارسة التمارين الرياضية التي تستخدم العقل والجسم مثل اليوجا أو الجولف أو التنس يساعد في الحفاظ على الصحة العقلية ، وقريباً سوف يدرك الناس أنه بإمكانهم اتخاذ خطوات للحفاظ على صحة أدمغتهم ، تمامًا كما يعلمون يمكنهم منع الإصابة بأمراض القلب من خلال اتخاذ إجراءات معينة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *