اثار الامساك الشديد

يعاني الكثيرون من مشكلة الإمساك التي تعد واحدة من أكثر المشاكل الصحية الشائعة ، والتي تتسبب في العديد من الأضرار الصحية للمريض ، ومن المعروف أن الإمساك هو حالة من العجز أو الصعوبة في التخلص من البراز ؛ حيث يكون صلبًا أو جافًا ؛ مما يؤدي إلى الضغط بقوة أثناء عملية التغوط ؛ والذي يؤدي بدوره إلى الشعور بالألم ، وقد يترتب عليه العديد من المشكلات ، ويتساءل المريض متى يصبح الامساك خطر ، وذلك حتى يكون على استعداد لمواجهة مخاطره ومحاولة تلاشيها.

أسباب الإمساك

يوجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي للإصابة بالإمساك ، وتنقسم إلى نوعين :

أسباب عضوية : وتحدث هذه الأسباب نتيجة لبعض العوامل مثل ضيق في الأمعاء نتيجة لتليف بعض العمليات الجراحية ، وقد يكون بسبب انسداد في القولون نتيجة لوجود أورام خبيثة ، أو قد يحدث الإمساك بسبب اعتلال في الشرج أو المستقيم.

أسباب وظيفية : وقد يحدث الإمساك نتيجة لإتباع أنظمة أكل غير صحية مع قلة تناول السوائل التي تليّن الأمعاء ؛ وهو أكثر الأسباب انتشارًا لهذا المرض ، وقد يحدث أيضًا نتيجة لتناول بعض الأدوية ذات التأثيرات الجانبية المتسببة في عسر الهضم ، ومن الممكن أن يكون الإمساك نتيجة للتعب النفسي والتوتر أو الخمول وقلة الحركة.

اعراض الإمساك الشديد

قد يؤدي الإصابة بالإمساك إلى العديد من الأضرار وخاصةً في حالة الإمساك الشديد ، وفيما يلي بعض الآثار السلبية التي تضر بصحة المريض :

الإصابة بالبواسير سواء الدموية أو الغازية ؛ وهو ما يؤدي إلى تضييق مجرى الشرج ويتسبب في آلام شديدة عند التبرز ، وقد يستدعي الأمر تدخل جراحي

الإصابة بشقوق في الشرج ؛ مما يؤدي إلى احتمالية زيادة دخول البكتريا والجراثيم ؛ ومن ثم الإصابة بالالتهابات المختلفة

قد يصل الأمر إلى حدوث سكتة قلبية عند المرضى الذين يعانون من تصلب الشرايين ، ويحدث ذلك حينما يتقلص الجسم من أجل استخراج الفضلات ؛ حيث يضغط على الشرايين المتصلبة ؛ مما يحدث تضييق يمنع جريان الدم ، وهو ما يؤدي إلى السكتة القلبية

يصاب المريض بضيق في التنفس وآلام عصبية ، وقد يؤدي إلى التهاب المرارة واحتقان الكبد في كثير من الأحيان

يتسبب الإمساك في ظهور الكرش للمريض ، وإصابته بكثرة الإنتفاخات والغازات التي تؤثر عليه من الناحية النفسية

يصاب المريض بسرعة الغضب والخمول وقلة النشاط والتشاؤم ؛ وهو ما يؤدي إلى الانزعاج من كثرة الكوابيس المزعجة أثناء النوم

علاج الإمساك

من الضروري أن يتبع المريض الأساليب الصحية كي يعالج الإمساك دون تدخل علاجي ، ولكن في حال عدم الاستجابة فلابد من زيارة الطبيب ، ومن الطرق التي تؤدي إلى التخفيف من حدة الإمساك ما يلي :

يجب الاعتماد على الأغذية التي تحتوي على الألياف مثل الخضروات والفواكه

تجنب تناول الكافيين مثل الشاي والقهوة ؛ حيث أنه يعمل على جفاف الأمعاء

ممارسة الرياضة بمعدل لا يقل عن نصف ساعة في اليوم الواحد ؛ لأنها تساعد على تحفيز الجهاز الهضمي كي يعمل بشكل طبيعي

تجنب الأطعمة التي تسبب الإمساك مثل السكريات والدهون والأطعمة المقلية والوجبات السريعة الجاهزة

الاعتماد على تناول الكثير من الشوربة

وفي نهاية الأمر يجب مراجعة الطبيب إذا شعر المريض بعدم التحسن ؛ كي يعرف الأسباب الأخرى التي تسببت في حدوث الإمساك الشديد ؛ وذلك تجنبًا للإصابة ببعض الأضرار الصحية التي قد تصيبه بالعديد من الآلام المختلفة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *