انواع و اسعار شريحة منع الحمل

تلجأ الكثيرات من النساء إلى استخدام وسائل منع الحمل المختلفة من أجل تأجيل أو منع حدوث الحمل ، وهناك الكثير من وسائل منع الحمل التي يمكن الاعتماد عليها وفقًا للصحة العامة لكل امرأة حتى لا تُسبب لها أضرار صحية ، ومن أشهر وأهم هذه الوسائل وأحدثها هي شريحة منع الحمل التي تعتمد عليها نسبة كبيرة من النساء .

شريحة منع الحمل

الكثير من النساء لا تعرفن شريحة منع الحمل ، وفي حقيقة الأمر أن هذه الشريحة هي عبارة عن أنبوب دقيق ذات حجم صغير ودرجة مرونة جيدة ، حيث أن طوله يُعادل تقريبًا 4 سنتيمتر ، ويقوم الطبيب المتخصص بزرع هذه الشريحة أسفل الذراع من أعلى من خلال جرح صغير جدًا ويُمكن استخدام البنج الموضعي لكي لا تشعر المرأة بالألم .

وقد أشار الخبراء إلى أن درجة فاعلية شريحة منع الحمل عالية جدًا ؛ حيث أنه عند تركيبها بشكل دقيق وصحيح تُساعد على منع الحمل بنسبة تصل إلى حوالي 99 بالمائة لمدة ثلاث سنوات ، إلى جانب أن تركيبها بطريقة خاطئة يُمكن أن يمنع حدوث الحمل لمدة سنة .

أنواع شريحة منع الحمل وسعرها

تحتوي جميع أنواع شرائح منع الحمل على مادة بروجستونية كيميائية تُعرف باسم Etonogestrel ، وهي تُساعد على تعزيز نسبة الهرمون في الجسم من أجل منع الحمل لأطول فترة ممكنة ، وهناك عدة أنواع تجارية من شرائح منع الحمل هي :

-كبسولات إمبلانون وسعرها 2 ريال تقريبًا في الوحدات الصحية الحكومية ، وفي بعض الأماكن الخاصة قد يصل سعر تركيب بعض أنواع الشرائح إلى 600 دولار ويتباين سعرها من مكان لاخر .

-كبسولات Nexplanon .

-كبسولات Norplant 1 .

-كبسولات Norplant 2 .

فوائد شرائح منع الحمل

بوجه عام ؛ يتم تركيب شرائح منع الحمل خلال 7 أيام من حدوث الطمث ، ويجب التأكد من عدم وجود حمل عند التركيب ، والرجوع إلى الطبيب من أجل تحديد الموعد المناسب لزرع الشريحة والحرص على اختيار الطبيب الماهر أيضًا لتركيبها لأن تركيب بعض الأنواع بطريقة خاطئة قد يؤدي إلى انغراسها على عمق بعيد في الذراع وعدم التمكن من إزالتها عند الرغبة في ذلك ، وقد أشار الأطباء إلى فوائد تلك الشرائح على النحو التالي :

-يبدأ تأثيرها خلال وقت قصير جدًا بعد التركيب ؛ حيث أنها تبدأ في العمل خلال 24 ساعة من زراعتها بالذراع .

-يستمر تأثير الشرائح لمدة ثلاثة سنوات ، ولا تؤثر سلبيًا على الخصوبة ولا تؤدي إلى تأخير حدوث الحمل بعد إزالتها .

-تحتوي الشريحة على البروجسترون فقط ؛ وهي بذلك مناسبة للاستخدام في الحالات التي لا يمكن استخدام موانع الحمل الأخرى المحتوية على هرمون الاستروجين بها مثل حالات الرضاعة الطبيعية .

-تقلل من كمية دم الطمث ، وبالتالي لا تتعرض المرأة إلى فقدان العناصر والمعادن العامة لتعزيز صحتها مثل الحديد .

-تقي المرأة من الالتهابات والأمراض التي يُمكن أن تُسببها وسائل منع الحمل الأخرى .

موانع وأضرار شرائح منع الحمل

هناك بعض الحالات التي ينبغي عدم استخدام شريحة منع الحمل بها ، مثل :

-ممنوع استخدامها أثناء الحمل ، وفي حالات التعرض إلى النزيف المهبلي .

-الإصابة بسرطان الثدي أو الإصابة مُسبقًا به .

-الإصابة بقصور وظائف الكبد أو الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية .

-لا يُستخدم أيضًا في حالة الإصابة بمرض السكري وفي حالات الإصابة أيضًا بهشاشة العظام .

وهناك بعض الأعراض الجانبية أيضًا التي قد تحدث عند تركيب الشريحة ، مثل :

-زيادة الوزن .
-الصداع والغثيان .
-بعض الام الثدي .
-التغيرات المزاجية والعصبية الزائدة .
-ظهور حب الشباب .

وفي حالة التعرض إلى غزارة الطمث أو الصداع الشديد المستمر أو حدوث تورم ونزيف في مكان تركيب الشريحة ؛ يجب الرجوع إلى الطبيب في الحال .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *