الامراض التي تنتج عن نقص البروتين في الغذاء

البروتين عبارة عن مواد تشكل جزءًا من الخلايا والأنسجة والأعضاء في جميع أنحاء الجسم ، ووفقًا لكثير من الأبحاث والدراسات المتعلقة بنقص البروتين ، فإن نقص البروتين شائع بين الأشخاص الذين يعيشون في البلدان النامية ، وأولئك الذين يعيشون في مجتمعات فقيرة في البلدان المتقدمة وكبار السن الذين يفتقرون إلى الغذاء المغذي ، أما عن نتائج نقص البروتين في الجسم فإنه يؤثر أيضاً على الأشخاص الذين يولدون باضطراب وراثي لإنتاج بروتينات معينة والأشخاص المصابين بأمراض تجعلهم يفقدون شهيتهم ويعانون من انهيار العضلات .

نقص البروتين في الجسم

يحتاج جسم الإنسان إلى استهلاك كمية كافية من البروتين يوميًا ، وعدم وجود تناول كميات كافية من البروتين قد يسبب العديد من المضاعفات الصحية الناجمة عن انخفاض تناول البروتين ، ولذلك فإن عدم كفاية البروتين قد يسبب مشاكل صحية مختلفة مثل ضعف الصحة العقلية ، الهزال والانكماش العقلي ، ضعف أنسجة العضلات وضعف الجهاز المناعي ، وتخثر الدم غير الطبيعي ، كما أن الشخص المصاب بنقص البروتين معرض لخطر الإصابة بتخثر الوريد الذي يحدث في الأوردة العميقة في الأطراف .

وبالتالي فإن البروتين هو عبارة عن المغذيات الكبيرة التي هي أساسية للتنمية وصيانة وإصلاح جميع خلايا الجسم ، لذلك يعتبر إهمال تناول ما يكفي من البروتين يمكن أن يكون له أعراض سلبية مختلفة ويسبب العديد من الأمراض الناجمة عن انخفاض تناول البروتين .

أمراض نقص البروتين بالجسم

مرض كواشيوركور

هو نوع من نقص البروتين الذي يؤثر على الشباب والذي ينتج عن سوء التغذية ، ويتميز هذا المرض بأن لديه العديد من المظاهر التي تتضمن تضخم الكبد ، تورم الحجاب الحاجز وتورم القدمين ، تصبغ الجلد ، تفاقم الجلد ، تناقص الشعر و هلاك الأسنان بالإضافة إلى الضعف العام الشديد .

مرض ماراسموس

ماراسموس هو نوع من نقص البروتين الذي يمكن أن يسبب الضعف العام ، تبديد العضلات ، وانخفاض معدل العضلات وتأكل الأنسجة ، وانخفاض مستويات الحيوية وانخفاض الوزن ، بالإضافة إلى ذلك فإنه يجعل الذين يعانون منه أكثر عرضه للعدوى بالإضافة إلى أنه يتسبب في ضعف الصحة العقلية والنفسية ، كما يمكن ان يسبب التوتر والقلق المتزايد خاصة في الشباب .

مرض الاستسقاء

إن عدم الحصول على ما يكفي من البروتين يمكن أن يسبب مرض الاستسقاء ، وهو عبارة عن مرض يحدث نتيجة نقص البروتين ، ويسبب التورم في مناطق مختلفة من الجسم على سبيل المثال القدمين واليدين والمعدة ، ويحدث ذلك نتيجة تجمع الكثير من السوائل تحت الجلد مما يسبب التورم وتلون الجلد الملون وارتفاع ضغط الدم والمفاصل الصلبة .

فشل وظائف الجسم

إن البروتين مطلوب لنمو وصيانة وظائف أعضاء الجسم ، وبالتالي إن نقص البروتين يمكن أن يسبب توقف في وظائف أعضاء الجسم المختلفة وانكماش الأنسجة العضلية التي تحدث عندما لا يحصل الجسم على ما يكفي من البروتين في النظام الغذائي .

ضعف الجهاز المناعي

البروتين أساسي لإنشاء الأجسام المضادة التي تعمل على رفع كفاءة الجهاز المناعي ، وبالتالي عند عدم تناول كمية كافية من البروتين للجسم ، لن يكون قادر على إنتاج هذه الأجسام المضادة ، وهذا يجعل الجسم أكثر عرضة للمرض ، حيث سيخوض جسم الإنسان مهارك شرسة من أجل القضاء على أي نوع من الأمراض وبالتالي فإن نقص البروتين في الغذاء قد يسبب مشاكل صحية مختلفة مثل ضعف الصحة النفسية و العقلية والعضلية وضعف الجهاز المناعي .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *