الفرق بين الهارد الازرق والاخضر ssd

لقد اشتدت المنافسة على مدار الأعوام القليلة الماضية في مجال وحدات التخزين ومحركات الأقراص ، ولقد سيطرت شركة سامسونج على سوق محرك الأقراص ذات الحالة الصلبة ، ومع انخفاض الأسعار تمكن العديد من المنافسين الآخرين بما في ذلك شركة ويستيرن ديجيتال Western Digital من دخول السوق .

لقد قامت شركة ويستيرن ديجيتال Western Digital بإنتاج محركي أقراص مقاس 2.5 بوصة ، بالإضافة إلى أنها قامت بإنتاج مجموعة من الأقراص ذات ألوان مختلفة منها اللون الأزرق واللون الأخضر ، وعند التسوق لشراء هذه الأجهزة الاستهلاكية لا ينبغي أن يكون السعر هو العامل الحاسم الوحيد ، على الرغم من أن توفير الأموال يعد دائمًا ميزة إضافية إلا أن الأجهزة المنخفضة قد تؤدي إلى فقد البيانات .

لذلك نهدف إلى تغطية الاختلافات بين الأقراص الزرقاء والأقراص ذات اللون الأخضر من حيث المواصفات الفنية وبعض الأشياء الرئيسية التي تبرز الاختلافات بينهم .

الهدف من استخدام الهارد الأزرق

يعد الهارد الأزرق من شركة ويستيرن ديجيتال هو محرك الأقراص الذي يجب شراؤه لأولئك الذين يتطلعون إلى تخزين الملفات المهمة أو استخدام برامج مكثفة تضع ضغطًا على محرك الأقراص أو يبحثون عن موثوقية أفضل .

نظرًا لأن العمر الافتراضي للهارد الأزرق أعلى بنسبة 75٪ من سلسلة الأقراص الخضراء فمن الصعب الجدال ضد الإنفاق أكثر قليلاً للحصول على جودة أفضل ، ويتميز محرك ويستيرن ديجيتال الأزرق بجودة أفضل وسيكون معدل عطلة أقل من محرك الأقراص ذات اللون الأخضر ، لكنه رغم ذلك قد يتسبب في عطل بعض أنظمة التشغيل مثل مميزات ويندوز 10 وغيرها من برامج التشغيل التي لا تتناسب عملياً مع هذه الأنواع من الأقراص .

الهدف من استخدام الهارد الأخضر

إن أفضل استخدامات للأقراص الخضراء هي الاستخدامات العرضية مثل حوسبة سطح المكتب الأساسية و الكمبيوتر الكفي والملفات غير الضرورية ، حيث يستخدم الهارد ذات اللون الأخضر إذا كان المستخدم لا يهتم بالبيانات المخزنة على محرك الأقراص ، فقد يكون من المفيد توفير بضعة الأموال الإضافية ، بالتالي يجب ألا يقوم الشخص الذي يقرر شراء محرك الأقراص هذا بتشغيل برامج كثيفة الاستخدام للموارد .

إن الهارد الأخضر مخصص للاستخدام في التطبيقات الأساسية فقط ، ويجب أن تضع في اعتبارك أن سلسلة الهارد الأخضر من ويستيرن ديجيتال صنعت بأقل تكلفة ممكنة ، وهذا يعني أن هناك استخدامات منخفضة الجودة للأجزاء في السلسلة الخضراء وبالتالي فهي تنطوي على مخاطر أعلى للفشل .

حتى لو لم يهتم أحد بالبيانات الموجودة على محرك الأقراص ، فإن التكاليف المتراكمة والطويلة الأجل لاستبدال محرك الأقراص تفوق بالتأكيد أي فائدة في التكلفة أثناء الشراء الأولي ، لذلك نحن لا نوصي باستخدام هذا المحرك وشرائه عندما يكون ذلك ممكنًا .

الفارق بين الهارد الأزرق الهارد الأخضر

هناك الكثير من الاختلافات بين عروض محرك الأقراص الصلبة مقاس 2.5 بوصة من شركة Western Digital ، ولقد قطعت هذه الشركة خطوات كبيرة لدخول سوق تنافسي وتقديم منتجات بأقل سعر ممكن .

يجب على المرء أن يتساءل ما الفائدة من شراء هارد تم تقييمها ليستغرق أقل من 750000 ساعة من الأخرى مقابل توفير 10 دولارات فقط .

من المؤكد أن المستهلكين الذين يتطلعون إلى إنفاق أقل مبلغ ممكن من المال قد يجذبون إلى شراء محرك الأقراص الأخضر ، ولكن لن نوصي أبدًا بشراء هذه السلسلة الخضراء مقابل السلسلة الزرقاء ، وذلك لأنه لا توجد مشكلة من إنفاق بضعة دولارات إضافية على شراء هارد أخر يدوم بنسبة 70 ٪ لفترة أطول .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *