الحرف اليدوية التي تشتهر في الرياض

كتابة yasmeen آخر تحديث: 05 ديسمبر 2019 , 21:37

على الرغم من التقدم الذي تشهده المملكة وإدخال أحدث التقنيات الصناعية بها في العصر الحالي ؛ إلا أنها لا زالت تولي المهن والحرف اليدوية اهتمامًا كبيرًا ، حيث أن الكثير من مدن ومحافظات المملكة تشتهر بإنتاج أفضل وأجود المشغولات والصناعات اليدوية التي تتنوع بين مصنوعات زراعية وصوفية وغيرها .

الحرف اليدوية في الرياض

تضم الرياض عدد كبير من الاعمال الحرفية في المجتمع السعودي ومعظمها قائم على الصناعات الجلدية والصوفية والخياطة وبعض المصنوعات التي تعتمد على الفخار والسعف وانية المداهن وغيرها ، وتنقسم الحرف اليدوية في الرياض إلى :

حرف يدوية زراعية

-السواني : والمقصود بهذه المهنة هي العمل على استخراج مياه الأمطار عبر مجموعة من الطرق القديمة والتقليدية ، ويُطلق على من يقوم بذلك اسم ( الساني ) ، وعادة ما يتم القيام بهذه المهمة قبل صلاة الفجر ، وتُستخدم المياه الناتجة من أجل توفير مياه الشرب لكل من الماشية الحيوانات إلى جانب نقل هذه المياه إلى بعض المنازل مقابل الحصول على الأجر ، وفي السواني يتم الاعتماد على مجموعة من الحيوانات التي يتم تدريبها على هذه المهمة حتى تقوم بالسير مسافة كبيرة داخل أرض محفورة يُطلق عليها اسم ( المنحاة ) ثم تتوقف عندما يصل الغرب إلى اخر البئر حتى يمتلئ بالمياه مرة أخرى وهكذا .

-الدياسة : أما الدياسة ؛ فيه عبارة عن مهمة يدوية أيضًا يتم بها هرس وسحق بعض السنابل والسيقان من أجل فصل الحب والنوى عنها ، وللقيام بذلك يتم وضع المحصول بشكل دائري بعد الحصاد في مكان بجوار المزرعة ويتم إحاطته ببعض من الحجارة والجص في شكل رصيف ، ويُترك حتى يجف تمامًا أسفل أشعة الشمس ، ثم يتم إحضار مجموعة من الأبقار وترتيبهم في حبل بطريقة معينة ، ويقوم شخص ما بسياقة هذه الحيوانات يمينًا ويسارًا حتى يتم فصل الحب وانفصاله عن أجزاء النبات بنجاح .

-خياطة الروي : تتطلب هذه المهنة حرفي مُتخصص ؛ حيث أنه يقوم باستخدام مخرز ومقص من أجل خرازة الروي المُستخدمة في نقل المياه مثل الدلو وخياطة الزنابيل التي يتم من خلالها نقل الحبوب والطين والتراب وغيرهم من الأغراض الأخرى .

حرف يدوية صناعية

-صناعة السبح : تُعد هذه الحرفة من أشهر الحرف اليدوية في الرياض والمملكة ؛ وبها يتم الاعتماد على استخدام جهاز بسيط وصغير يتكون من مثقاب ومخراط وقوس ومسن وعزاب ، ويتم الاعتماد على عظام الحيوانات كمادة خام لصناعة هذه المسابح ، حيث يقوم الحرفي هنا بحف تلك العظام ونقشها بأجمل النقوشات وتلوينها ، وتختلف أسعار السبح وفقًا للمادة الخام المصنوعة منها ، وأعلاها قيمة هي السبح المصنوعة من الكهرمان .

-حرفة الخراز : تُعد مهنة الخرازة والحياكة واحدة من أقدم الحرف اليدوية التي لا زالت منتشرة حتى يومنا هذا ، والخراز هو الشخص الذي يستخدم الجلود بمساعدة بعض الأدوات مثل المجاذيب و السكاكين والمقصات والمخاذير ليقوم بإنتاج العديد من المصنوعات الجلدية مثل الصملان والنعال والمحازم وخباء البنادق وغيرهم .

-حرفة صناعة المشالح : تُعد صناعة المشالح من المهن المتوارثة بالمملكة ، وبها يعتمد الخياط أو الحائك على استخدام مجموعة من الخيوط المتنوعة مثل خيوط الغزل الذي يتم الحصول عليه من أصواف الأغنام ووبر الإبل وغيرهم .

وعلى الرغم أن الكثير من المهن اليدوية الحرفية في المملكة قد اندثرت مع مرور الزمن ؛ إلا أن الحرف السابق ذكرها والعديد من الحرف اليدوية الأخرى لا زالت تحظى بدرجة اهتمام بالغة ويتم الاعتماد عليها بشكل كبير أيضًا خصوصًا في الأعمال اليدوية المتعلقة بأعمال الزراعة .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق