الاعمال الحرفية في المجتمع السعودي

- -

يعتبر للحرف اليدوية تاريخ طويل جدا في المجتمع السعودي يقوم بتجسيد المراحل التي عاشتها المملكة العربية السعودية ويروي لنا القصة الخاصة بشعوب شبه الجزيرة العربية الذين قاموا بممارسة الكثير من الأعمال.

الاعمال الحرفية

بعض هذه الأعمال كان يأخذ شكل جمال وابتكاري وابداعي فقد تمت صناعة هذه الأعمال لكي تجسد تقاليد وعادات معينة في وقت معين من الزمن، أما بالنسبة للبعض الآخر من هذه الأعمال فكان يأخذ شكل الصناعة والمهنة حيث قام السكان بالعمل بها لكي يستفيدوا بشكل مباشر ويقوموا بتيسير أمور حياتهم وتوفير مصدر لجلب الأموال والرزق.

إن المجتمع السعودي مشهور بالعديد من الأعمال الحرفية المتعلقة بالتراث، وهي تلك الأعمال التي تقوم بتجسيد العادات والتقاليد الخاصة بالمجتمع التي تشكلت عليها الحضارة السعودية.

وتعتبر الأعمال الحرفية هي من أشهر الأعمال الخاصة بالتراث التي يعمل بها العديد من أصحاب المهن التراثية في المملكة العربية السعودية، وذلك الأمر لا يتوقف على المملكة السعودية فقط وإنما يوجد في كافة بلاد المسلمين فيتمتعون بهذه الأعمال الرائعة.

أهم الحرف اليدوية في المجتمع السعودي

بعد بحث كبير حول أشهر وأهم الحرف اليدوية الموجودة في المجتمع السعودي فسنجد عدد كبير من الحرف التي مازالت تمارس حتى اليوم ومنها:

صناعة القوارب والشبك

حيث تعتبر القوارب الخشبية من أهم المهن التي قام بها سكان المناطق الساحلين في المملكة السعودية، فقد كانوا يقومون بصناعة القارب وبعد ذلك يصنعون الشبك ويخرجون إلى الصيد، ومن الناحية الحديثة فإن هذه المهنة مازالت تمارس ولكن بصورة تراثية أكبر من الصورة العملية.

حرفة النجارة

وتعرف أيضا بصناعة المشغولات الخشبية والتي تتعدد بين صناعات كبيرة مثل قوارب الصيد وبين منتجات لأدوات خاصة بالزراعة والمطبخ، وهذه الحرفة إلى يومنا هذا معروفة ومطلوبة في المملكة السعودية.

صناعة الأقفاص

وفي هذه الصناعة يتم استخدام عدد كبير من أوراق أشجار النخيل ويستخدم أيضا مكونات موجودة في الصحراء في المملكة العربية السعودية وذلك لصنع ما يشبه مستودع صغير لكي يتم فيه حفظ المنتجات الزراعية وبالأخص التمر والتين وأيضا لاستخدامها كمكان يستخدمه الأطفال في النوم.

الصناعات الليفية والنسيجية

ويتم في هذه الصناعة استخدام خيوط ليفية يتم أخذها من شجر النخيل لكي يتم صناعة نعال وأيضا حقائب، وتعتبر هذه الصناعة من أكثر الصناعات التراثية التي تقوم بالتعبير عن ثقافة الشعوب التي كانت تسكن هذه المنطقة.

صناعة الخوص

وتم استخدام في هذه الصناعة أوراق خوص النخيل، ولكن في هذه الصناعة تم إنتاج منتجات يتم استعمالها في حياتنا اليومية العملية مثل الحصر التي نقوم بفرشها على الأرض والقبعات التي نرتديها.

صناعة البشوت

هذه الصناعة كانت مشهورة بالأخص في منطقة الاحساء وتعتمد هذه الصناعة على تطريز الملابس والعباءات، وتعتبر هذه الصناعة من الأعمال اليدوية التراثية التي تتم ممارستها من قديم الزمان حتى هذا اليوم الذي نحن فيه.

صناعة الحلى النسائية

وتتميز الصناعة الخاصة بحلى النساء في المنطقة الشرقية، ويتم استخدام في هذه الصناعة خامات مختلفة بداية من الأصداف التي يتم استخراجها من البحر حتى الفضة والذهب والأحجار الكريمة التي تتمثل في اللؤلؤ والمرجان وغيرهم من الأحجار، ومن الحلى النسائية المشهورة والمعروفة القلائد والخواتم والسلاسل والأقراط والهامه.

صناعة الخرازة

وتعتبر الخرازة حرفة من الحرف الشعبية القديمة والتي مازالت موجودة ومنتشرة حتى اليوم، والخراز يقوم بالتعامل مع الجلود بأبسط الأدوات مثل السكاكين والمقصات والمجاذيب، ويقوم الخراز بإنتاج عدد كبير من الأشياء مثل النعال والقرب والصملان الخاصة باللبن والمحازم وعكاك الدهن وخباء البنادق والغروب، وتعتبر المادة الأولية للخراز هي الجلود التي يقومون بجلبها من شتى الأماكن والمناطق.

صناعة المشالح

وتشتهر بهذه الصناعة منطقة الاحساء منذ زمن طويل، فكانت لهذه الصناعة شهرة كبيرة في المملكة، وتم توارث الصناعة عبر الأجيال فهي موجودة في يومنا هذا، ويقوم الحائك باستخدام خيوط مختلفة مثل خيوط الغزل المستخرج من الوبر الخاص بالإبل ومن صوف الأغنام، ويتم تصدير المشالح إلى كافة الأماكن والمناطق الموجودة في المملكة.

صناعة السبح

وهذه الصناعة تعتبر من أشهر الحرف التقليدية التي توجد قديما في بلادنا ولكن تتركز هذه الشهرة بشكل أكبر في مكة المكرمة والمدينة المنورة، ويقوم الحرفي في هذا المجال باستخدام جهاز دقيق وبسيط يتكون من هذه الأدوات: القوس والمخرطة والعزاب والمثقاب والمسن والقردان، والمادة الخام التي يتم استخدامها في صناعة السبح هي عظام الحيوانات وبالأخص السير التي يتم استخراجها من البحر، ثم يقوم الحرفي بعد ذلك بحفها ونقشها وتلوينها، وقد ترتفع أسعار السبح وذلك باختلاف المادة الخام الخاصة بها مثل الكهرمان وحسب الزخرفة والنقشة الموجودة عليها.

صناعة العصايب

وهذه الحرف من الحرف المشهورة القديمة التي تعرف باسم الخطور العطرية التي تنبت في جبال المنطقة الجنوبية ويتم استخدامها في المناسبات المهمة كالأفراح والأعياد، حيث يتم وضعها فوق هامة الرأس وتعطي روائح جميلة تعج بأنواع الزهور الجبلية وتعطي شكل مميزا لصاحبها.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

rovy

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *