كيف تتعلم الطباعة العمياء

كتابة lamia آخر تحديث: 22 ديسمبر 2019 , 23:44

الحاسب الآلي من أهم الأجهزة بوقتنا الراهن، فالجميع الآن يسعى لتنمية مهاراته التقنية لاستخدام جهاز الكمبيوتر بشكل أكثر احترافية يوماً بعد يوم، فمهارات الحاسب الآلي كثيرة، من أهمها مهارات الصيانة وتعلم الشبكات والبرمجة والتسويق الرقمي والطباعة العمياء.

تعريف الطباعة العمياء

الطباعة العمياء هو مصطلح يطلق على الطابع الذي يقوم بعملية الكتابة على لوحة المفاتيح دون النظر إليها، أي يعمل وكأنه أعمى، فهو يضرب بيده على أزرار لوحة المفاتيح دون الالتفات لها، وفي تلك الطريقة يكون لكل أصبع من أصابع اليد زر مخصص يتم وضع الأصبع عليه، فلا يتغير وضع الأصابع بالنسبة للأزرار من مرة لأخرى، وفي تلك الآلية يتم استخدام اليدين الإثنين.

فوائد الطباعة العمياء

  • تكسب الفرد السرعة في الأداء وإنجاز المهام بأقل وقت ممكن.
  • النظام المهني في أداء المهام.
  • الدقة في العمل وتسليم المطبوعات بأقل قدر من الأخطاء.

الفرق بين الطباعة العمياء والطباعة التقليدية

-بالطباعة التقليدية يتم استخدام إصبعين فقط، لكن بالطباعة العمياء يتم استخدام كافة الأصابع باليدين

-بالطباعة التقليدية يحرك الطابع بصره بين ثلاث أركان هم شاشة جهاز الحاسب الآلي ولوحة المفاتيح والمصدر الذي يقرأ منه أو ينقل منه المادة العلمية المراد طباعتها، ولكن في الطباعة العمياء ينظر الطابع فقط إلى مصدر المادة العلمية الذي ينقل منه ما يراد طباعته فقط، وفي حالة إذا كانت المادة العلمية مسموعة وليست مقروءة فالطابع حينها ينجز مهامه بشكل أسرع لأنه لن يحتاج إلى التركيز ببصره على أي شيء.

الوقت المستغرق لتعلم الطباعة العمياء

موضوع الوقت المستغرق للتعلم هو أمر نسبي بشكل كبير يتفاوت بين المتدربين، وفق قدرة كل شخص على المواظبة على التدريب ووفق مهارة الشخص في التذكر، فتلك المهارة تتوقف على الذاكرة العضلية ومدى كفاءتها والتي تتفاوت من شخص لأخر، فالتدريب المستمر سيساعد الفرد على تحريك أصابعه بين الأزرار دون تفكير، فتصبح حركة الأصابع تلقائية بسبب الحفظ التلقائي لمواضع الحروف.

كيف تتعلم الطباعة العمياء

  • التحلي بالصبر لأقصى حد حتى يتحسن مستوى الفرد ويستطيع التحكم في حركة أصابعه التلقائية على الأزرار.
  • الحرص على تطوير الذات والتعلم، والالتزام بمواعيد التدريب المتقاربة حتى لا ينسى الشخص ما تعلمه مع الوقت.
  • العزيمة والإصرار على المواصلة.
  • تكثيف كافة التدريبات التي تنمي الذاكرة العضلية لدى الفرد.
  • اختر النصوص التي تحبها لكي تتدرب على الطباعة من خلال توظيفها في تلك التدريبات، ذلك سيساعدك على التدريب بشكل أفضل.
  • هناك عدد كبير من طرق الطباعة العمياء، عليك أن تتبع طريقة واحدة من كل تلك الطرق حتى ترسخ آلياتها بذاكرتك العضلية لأن العمل على أكثر من طريقة سيسبب لك التشتت وعدم التركيز الذي يخوضك إلى الفشل.
  • لا تحزن بشأن بطئك في بداية التدريب فذلك أمر طبيعي.
  • استخدم عداد للوقت لقياس الوقت المستغرق في التدريب، وراقب نفسك في كل مرة، هل تشعر بتحسن أداءك في كل مرة أم لا؟ وهل يقل الوقت المستغرق في نفس المهمة مع توالي جلسات التدريب؟ أم أن هناك عائق أمام تقدم مستواك التطبيقي لتلك الآلية؟
  • مهما استغرقت من وقت في التدريب لا تيأس وتأكد أن تلك المهارة سهلة وعليك الإصرار في اكتسباها لأنها ستوفر عليك الوقت والجهد في كثير من المهام المستقبلية.
  • استعن ب معلم الطباعة العمياء اون لاين.
  • اجلس بوضع مريح بالنسبة لك أثناء التدريب.
  • لا تنظر نهائياً إلى لوحة المفاتيح.
  • إذا ارتكبت خطاءً أثناء الكتابة لا تفزع أو تشعر بالزعر فقط واصل التدريب والكتابة ولا تنظر إلى لوح المفاتيح لتصلح خطأك.
  • قم بالتدريب في مكان هادئ تماماً بعيداً عن أي مشتتات قد تؤثر بالسلب على أداءك التطبيقي.
  • احسب معدل أخطائك بعد كل جلسة تدريب لتقيم نفسك أثناء فترات التدريب وتراقب مدى تحسن أداءك.

وأخيراً أعلم أيها الفتى أن الطباعة العمياء السريعة هي سلاحك الأقوى على الإطلاق بالقارة السابعة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق