اذاعة عن النشيد الوطني السعودي

كتابة دينا محمود آخر تحديث: 22 فبراير 2020 , 20:30

سارعي للمجد والعليا هو النشيد الوطني للسعودية ، من تأليف  الكاتب ابراهيم الخفاجي الذي استغرق حوالي ستة أشهر لكتابته بعد أن كلفه الملك فهد بكتابته وتم غنائه لأول مرة في عيد الفطر لعام 1404 هجرياً.

مقدمة عن إذاعة عن النشيد الوطني 

بسم الله الرحمن الرحيم ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، يسرني في هذا اليوم  المشرق ذو الجو العليل والسماء الصافية وفي هذا الجمع الطيب بوجود مدير المدرسة والمعلمين والمعلمات الأفاضل والطلبة والطالبات الأعزاء ، أن أقدم برنامج اذعي هادف يسلط الضوء على النشيد الوطني السعودي وتاريخه وكلماته المميزة ، وتم إعداد هذا البرنامج الإذاعي بواسطة زملائي وزميلاتي من طلبة الصف (ـــــــ) ، وتحت إشراف أستاذي الرائع (ــــ) ، فهيا بنا نبدأ برنامجنا الإذاعي المميز .

القرآن الكريم

في بداية البرنامج الإذاعي اليوم ، يُشرفنا أن نبدأ بتلاوة بعض من آيات القرآن الكريم تتلوها علينا الطالبة / ـــــ

-قال تعالى : “وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِلنَّاسِ وَأَمْنًا وَاتَّخِذُوا مِنْ مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَنْ طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ  (125) وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَذَا بَلَدًا آمِنًا وَارْزُقْ أَهْلَهُ مِنَ الثَّمَرَاتِ مَنْ آمَنَ مِنْهُمْ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ قَالَ وَمَنْ كَفَرَ فَأُمَتِّعُهُ قَلِيلًا ثُمَّ أَضْطَرُّهُ إِلَى عَذَابِ النَّارِ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ  (126) وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ” سورة البقرة.

حديث شريف قصير

والان مع فقرة الحديث الشريف والتي سوف نستمع إليها بصوت الطالب / ــــــ

قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (إنَّ في الجَنَّةِ مِئَةَ دَرَجَةٍ ، أعَدَّها اللَّهُ لِلْمُجاهِدِينَ في سَبيلِ اللَّهِ، ما بيْنَ الدَّرَجَتَيْنِ كما بيْنَ السَّماءِ والأرْضِ ، فإذا سَأَلْتُمُ اللَّهَ ، فاسْأَلُوهُ الفِرْدَوْسَ ، فإنَّه أوْسَطُ الجَنَّةِ وأَعْلَى الجَنَّةِ -أُراهُ- فَوْقَهُ عَرْشُ الرَّحْمَنِ، ومِنْهُ تَفَجَّرُ أنْهارُ الجَنَّة .

مقدمة عن النشيد الوطني  السعودي 

اعتمد النشيد الوطني السعودي رسميا ً لأول مرة في عام 1950 دون كلمات ،  ثم اعتمد مرة أخرى في عام 1984 مع كلمات كتبها إبراهيم خفاجي ، كان التكوين الأصلي من إعداد عبد الرحمن الخيب في عام 1947 ، وقام سراج عمر بترتيب النسخة الموسيقية النحاسية لاحقًا.

كلمات النشيد الوطني السعودي 

يتكون النشيد الوطني السعودي من أربع مقاطع وهم:

سَارِعِي لِلْمَجْدِ وَالْعَلْيَا

مَجِّدِي لِخَالِقِ السَّمَاء

وَارْفَعِ الخَفَّاقَ أَخْضَرْ

يَحْمِلُ النُّورَ الْمُسَطَّرْ

رَدّدِي الله أكْبَر

يَا مَوْطِنِي

مَوْطِنِي عِشْتَ فَخْرَ الْمسلِمِين

عَاشَ الْمَلِكْ: لِلْعَلَمْ وَالْوَطَنْ

نبذة عن كاتب النشيد الوطني السعودي 

ولد الشاعر السعودي إبراهيم خفاجي في مكة المكرمة عام 1926 ، حيث اشتهر بكتابة النشيد الوطني السعودي في عام 1984 ، كتب وألّف العديد من القصائد الوطنية والغنائية التي غنتها فنانين بارزين في جميع أنحاء المملكة  والعالم العربي ، مثل صباح وطلال مداح ومحمد عبده.

خدم خفاجي في عدة وظائف في القطاع العام ، كان يعمل في قسم الأخبار في مكتب النائب العام ، ثم انتقل إلى قسم الراديو ، كما عمل في قسم المحاسبة في وزارة الصحة ، أصبح فيما بعد رئيس القسم ثم سكرتير الإدارة المالية ، في النهاية أصبح المفتش المركزي لوزارة الزراعة في المنطقة الغربية. 

كلمة عن أهمية حب الوطن

الوطنية هي مفهوم يجمع الناس معا على الشعور بالتضامن والمحبة لبلدنا ، فيكون الشعور والهدف مشترك لفعل ما هو أفضل للأمة ككل وأن نكون داعمين طوال هذا المسعى. ،عندما ترى شخصًا يعرض علم الوطن أو يغني النشيد ، فغالبًا ما يخفف ذلك من حالتك المزاجية ويجعلك تشعر بمزيد من الوطنية مع العلم أن حب هذا البلد قوي وواضح.

فعل الوطنية والشعور الوطني هما من الأشياء التي ستجعل من أجل أمة أقوى ، لن تكون فقط قادرًا على التواصل بشكل جيد مع الآخرين في حبك المشترك لهذا البلد ، ولكن كلما زاد عدد الأفراد الذين يعبرون عن مشاعرهم الوطنية ، سيكون بلدنا أقوى ، أولئك الذين هم وطنيون سيفعلون ما هو صحيح لأمتنا في طريق دعم الجهود لجعل البلد أقوى ويجتمعون كمجموعة مشتركة ذات هدف مشترك ، هذا الهدف هو عمل ما في وسعنا للحفاظ على الأمة متحدة وإظهار التضامن.

لا يتعلق الأمر فقط بالولاء لبلد ، بل يتعلق بالحب والاحترام ، هذا لا يعني أن هناك اعتقادًا بأن بلد الفرد هو الأفضل المطلق ، ولكنه يعني أن هناك اعتزازًا بأصول المرء ورغبة في ازدهار ذلك البلد ، هذا هو السبب في أن الوطنية مهمة للغاية ، لا سيما بين الأجيال الشابة فهم  الجيل القادم.

حكمة اليوم

الوطن.. قصة عشق ابدية بين الإنسان والتراب.

اقوال عن السعودية 

-وطني حيث لي محبٌّ ينطق بلساني وما اشعر، وطني حيث لي فؤاد يخفق وبه رايتي تنشر. 

-وطني أرجو العذر إنْ خانتني حروفي وأرجو العفو إن أنقصت قدراً فما أنا إلّا عاشقٌ حاول أنْ يتغنى بحبِّ هذا الوطن. فكم أنا فخورٌ بانتمائي إليك أيّها الوطن فبترابك الطاهر امتزجت دماء آبائي.

-يا موطني لك دعوتي بالأمن والعمر الطويل، وفي الختام لا أملك إلا أن أرفع أكف الضراعة للمولى عز وجل أن يحفظ لنا حكومتنا الرشيدة في ظل مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، وصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمين حفظهم الله لنا ذخراً وأعزهم بالإسلام وأعز الإسلام بهم، إنه ولي ذلك والقادر عليه.

-فلتهنأ يا وطني بيومك المجيد، لقد أصبحت اليوم لا تماري بتطورك بلاد العرب فقط، بل العالم أجمع،بل لم تقف عند حدود المجاراة والفخر، فقد اصبحت احدى واجهات العالم المتقدم، ونسأل الله أن يحفظ لنا هذا الوطن القوي بعقيدته المزدهي بتطوره، الراسخ بأمنه

شعر عن السعودية 

قالوا : البيت الحرام .. قلت : أرضي

قالوا : الشرع الأمام .. قلت : أرضي

قالوا : الحب السلام .. قلت : أرضي

قالوا : في مدحك نزود .. قلت : يفداها الحسود

ما على هالارض .. ارض مثل أرضي.

أنا السّعودي رايتي رمز الإسلام

و أنا العرب واصل العروبة بلادي

و أنا سليل المجد من بدأ الأيام

الناس تشهد لي ويشهد جهادي

دستوري القرآن قانون و نظام

وسنة نبي الله لنا خير هادي

امشي على الدّنيا و أنا رافع الهام

و أفخر على العالم و أنا أجني حصادي

إذا تأخّر بعضهم رحت قدّام

و إذا توارى خايفٍ قمت بادي

إن جيت ساحات الوغَى صرت قدّام

و إن صرت بلْحالي فلانيب عادَي

واظهر على غيري إذا صرت بزْحام

عقيد قومٍ بالطّبيعة ريادي

خاتمة إذاعة عن النشيد الوطني السعودي 

وفي نهاية إذاعتنا اليوم أحبائي المستمعين ، نتمني أن نكون قد قدمنا لكم معلومات كافية عن النشيد الوطني السعودي وتطرقنا إلى كل الجوانب الهامة وأصبح لدينا جمعياً قدر جيد من المعلومات  ، ونأمل أن نكون قد وُفقنا في طرح تلك المعلومات بطريقة سهلة ومفهومة ، ونعدكم بمناقشة العديد من المواضيع الهامة في البرامج الإذاعية القادمة وإلى اللقاء في المرة القادمة ، السلام عليكم .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق