الدول التي لا تفرض تأشيرة على الجزائريين

كتابة منة عبدالخالق آخر تحديث: 27 أبريل 2020 , 12:23

يحتاج المواطنون الحصول على تأشيرة عند زيارة أي دولة ، وهناك مجموعة من الاجراءات التي تُمكنهم من الحصول على التأشيرة التي تسمح لهم دخول هذه البلد ، ومن هذه البلدان هي الجزائر فهناك تأشيرات تجارية ، وتأشيرة إقامة ، وتأشيرة للسياحة ، وتأشيرة عمل ، وتأشيرة أسرة ، وغيرها من الأنواع ، ولكن في المقابل هنا مجموعة من الدول يتم إعفائها من التأشيرة فلا يحتاج مواطنيها الحصول على تأشيرة لزيارة بعض الدول ، ولكن لا بد من حصولهم على جواز سفر ساري لمدة 6 أشهر على الأقل للتمكن من دخول الدولة ، والإقامة بها.

الدول التي تعفي الجزائريين من التأشيرة

لا يحتاج الجزائريين فيزا ، أو تأشيرة لدخول هذه الدول ، ولكن يكفي فقط امتلاك جواز سفر جزائري ، وتذكرة الطيران ، ومكان إقامتك ، ومن أهم هذه الدول :

  • أندونسيا.
  • ماليزيا.
  • هونغ كونغ.
  • المغرب.
  • سانت فينسنت والغرينادين.
  • غينيا.
  • مالي.
  • السنغال.
  • الأكوادور.
  • بنين.
  • هايتي.
  • الدومينيكا.
  • موريتانيا.
  • فلسطين.
  • نيوي.
  • سوريا.
  • تونس.
  • ميكرونيزيا.
  • جزر كوك.

دول تطلب التأشيرة فور الوصول للمطار

كما أن هناك مجموعة أخرى من الدول تطلب من الجزائريين إحضار التأشيرة ، والحصول عليها بمجرد الوصول إلى المطار ، أو الميناء الخاصة بهذه الدولة ، ويُصبح هذا الأمر سهلًا في هذه الحالة فيتم عمل تأشيرة في أقل من ساعة ، ومن أهم هذه الدول :

  • غانا.
  • الأردن.
  • مالديف.
  • إيران.
  • لبنان.
  • ماكاو.
  • الرأس الأخضر.
  • مدغشقر.
  • اثيوبيا.
  • غينيا.
  • كومورو.
  • كمبوديا.
  • موريشيوس.
  • جزر بالو.
  • رواندا.
  • تانزانيا.
  • توغو.
  • نيبال.
  • موزمبيق.
  • ساماو.
  • الصومال.
  • نيكاراغوا.
  • تاجكستان.
  • اوغندا.
  • تيمور الشرقية.
  • اليمن.
  • سيشل.
  • توفالو.
  • سريلانكا.
  • زيمبابوي.

هذه الدول التي تُيسر على مواطنين الجزائر دخولها ، ولا تتطلب منهم إجراءات صعبة ، وباقي الدول الأخرى تتطلب تأشيرات من السفارة ، أو القنصلية.[1]

الدول المعفاة من التأشيرة

كما هناك دول تسمح لمواطنين الجزائر دخولها بدون تأشيرة قامت دولة الجزائر بالسماح لبعض الدول لدخول مواطنيها بدون تأشيرة ، أو فيزا ، ومن هذه الدول :

  • ماليزيا.
  • الجماهيرية العربية الليبية.
  • موريتانيا.
  • المغرب.
  • المالديف.
  • مالي.
  • الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية.
  • تونس.
  • الجمهورية العربية السورية.
  • اليمن.
  • سيشل.

دول لا تتطلب تأشيرة لدخول الجزائر

كما أن هناك بعض الدول لابد ، وأن يحمل مواطنيها جوازات سفر دبلوماسية ، أو رسمية من الدول التي يتم ذكرها لتتمكن من دخول الجزائر بدون تأشيرة ، ومن هذه الدول :

  • مصر.
  • البرتغال.
  • كوبا.
  • إثيوبيا.
  • مالطا.
  • ألبانيا.
  • بنين.
  • غينيا.
  • اليونان.
  • إيطاليا.
  • سويسرا.
  • تركيا.
  • مالطا.
  • النيجر.
  • المكسيك.
  • بيرو.
  • تنزانيا.
  • إسبانيا.
  • الإمارات العربية المتحدة.
  • فيتنام.
  • فنزويلا.[2]

دول تطلب تأشيرة إلكترونية لدخولها

هناك مجموعة من الدول لا تعترف بالتأشيرة التقليدية الورقية ، ولكن تطلب من الجزائريين تأشيرة إلكترونية أي visa e ، ويتم التقديم عليها ، وامتلاكها من خلال الإنترنت من داخل منزلك دون إهدار الوقت ، أو الجهد فيتم طباعتها ، وإرفاقها بجواز السفر ، ومن هذه الدول :

  • غابون.
  • بورما.
  • مولدوفا.
  • استراليا.
  • زامبيا.
  • قرغزيستان.
  • أنغولا.
  • جيبوتي.
  • ليسوتو.
  • ساو تومي وبرانسب.
  • أنتيغوا وباربودا.
  • كولومبيا.
  • مونتسرات.
  • جورجيا.
  • قطر.
  • سلطنة عمان.
  • سورينام.
  • الامارات العربية المتحدة.
  • اذربيجان.[3]

الدول التي يمكن للمصريين دخولها بدون فيزا

هناك مجموعة من الدول توفر فرصة الإقامة بها للمصريين ، ولكن لمدة معينة بشرط امتلاكه لجواز سفر مصري ساري ، وتذكرة طيران ، ومحل للإقامة به طوال هذه المدة من هذه الدول :

  • هايتي.
  • اندونسيا.
  • بنين.
  • دومينيكا.
  • الأردن.
  • الإكوادور.
  • هونغ كونغ.
  • إيران.
  • ماكاو.
  • موريشويس.
  • ماليزيا.
  • ميكرونيزيا.
  • فلسطين.
  • سانت فينسنت والغرينادين.
  • سانت كيتس ونفيس.

الدول التي تطلب فيزا فور الوصول للمطار

كما أن هناك دول ترغب في إحضار التأشيرة ، ولكن بعد وصول المصريين إلى مطار البلد التي يريدوا الذهاب إليها ، وهذا الأمر يسير ، ولا يتطلب وقتًا طويلًا فقط دقائق معدودة ، ويتم الحصول على التأشيرة ، ومن هذه الدول :

  • غانا.
  • بوركينا فاسو.
  • لبنان.
  • الرأس الأخضر.
  • موريتانيا.
  • لاوس.
  • كومورو.
  • نيبال.
  • موزمبيق.
  • جزر المالديف.
  • جزر مارشال.
  • بالو.
  • السنغال.
  • نيكاراغوا.
  • الطوغو.
  • كوت ديفوار.
  • سيشل.
  • الصومال.
  • كوبا.
  • توفالدو.
  • اليمن.
  • تيمور الشرقية.
  • زيمبابوي.

عادات وتقاليد الشعب الجزائري

لكل دولة من الدول العربية مجموعة من العادات التي تميزها عن غيرها ، وتمنحها روحًا ، وشعورًا مميزًا ، ومن أهم العادات ، وتقاليد الحياة التي يتميز بها أهل الجزائر ، وشعبها :

  • عادات الطعام : فالطبق الرئيس عن أهل الجزائر ، والمُفضل على مائدة الطعام الخاصة بهم هو الكسكس المطبوخ على البخار مع مجموعة من الخضروات المطبوخة ، وقطع اللحم سواء لحم أغنام ، أو لحم دجاج ، ويتم تزيين هذا الطبق بالزبيب ، والمكسرات ، والحمص ، والبصل بالإضافة إلى مجموعة من البهارات التي تمنح هذا الطبق النكهة المميزة ، والشهية فيُحبه كل من يتذوقه.
  • ومن المشروبات المُفضلة لديهم : القهوة السوداء ، والشاي بالنعناع.
  • تقاليد الزواج : عند الجزائريين تحدث عملية الزواج من خلال الخاطبة ، أو معارف مشتركة بين والدي الزوجين فقديمًا كانت الثقافة الغربية لم تدخل الجزائر فهذه كانت طريقة الزواج عندهم فكانوا يروا أن الزواج ليس اتحاد ، ونسب بين الزوجين ، ولكن هو اتحاد ، ونسب قائم بين عائلتين فكل عائلة تأخذ من شبيهتها في الأصول ، والثقافة فالتوافق هو أساس لاستمرار ، ونجاح الزواج.
  • أما تقاليد العرس فتتمثل في : إقامة حفلة كبيرة يشترك فيها والد الزوج ، ووالد الزوجة ، ويتقاسموا كل تكاليفها معًا ، وهناك البعض يقوموا بعمل حفلتين واحدة لأهل العريس ، وواحدة لأهل العروس ، ويذهب العريس قبل يوم الزفاف لشراء بعض الهدايا للعروس ، ولوالدتها ليُبين لهما مدى حبه ، واحترامه ، وتقديره لهما كما يدخل السرور على قلبهما ، وفي يوم العرس تذهب العروس لمركز تقوم فيه بكافة تجهيزات العرس الخاصة بها ، وتصطحب معها سيدات من عائلتها المُقربين إليها ليحتفلوا بها ، ويغنوا لها ، وعندما تعود إلى منزلها ترتدي فستانًا لونه أخضر يتم صناعته يدويًا ، ويتم تزيينه ، وتطريزه بقطع الذهب ، والمجوهرات ليدل على الفخامة ، والثراء فهناك بعض الأماكن في الجزائر لا تكتفي برداء ، وثوب واحد ، ولكن يقوموا بعمل أكثر من ثوب لهذا اليوم ترتديهم العروس بالتبادل ، ثم تجلس لتستعد للتزيين فتأتي إليها سيدة ترسم لها الحناء على جسمها ، ويديها ، وقدميها ، ثم تُصفصف شعرها.
  • وتبدأ لديهم مراسم الاحتفال قبل يوم الوفاف بحوالي يومين يتم تجهيز العروس فيهما لتبدو بأجمل شكل ، ومظهر يوم عرسها فيسعدوا بها ، ويستمروا في الغناء ، والرقص ، والزغاريد طوال هذه الفترة.
  • أما فيما يخص الفنون فالفن عندهم قائم على الموسيقى ، ورواية القصص ، والحكايات التي تقص حكايات عن الحب ، والوفاء ، والشرف ، والشعب كما لديهم موهوبون في تأليف الموسيقى الشعبية.

وفي الختام فشعب الجزائر يشتهر بين شعوب العالم العربي بواجب الضيافة ، والكرم فلديهم حسن استقبال ، وترحيب بالزوار يجعل كل من يتعرف عليهم يحبهم ، ويرغب في معاشرتهم.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق