علاقة الموهبة بالذكاء

كتابة امل عبدالله آخر تحديث: 17 مايو 2020 , 16:23

الذكاء يقود إلى الموهبة ويعمل على تطويرها وتهيئة كل الظروف إليها حتى تتمكن من الخروج إلى الدنيا في قالب متميز يصلح لكي يفيد الآخرين ويساهم في تطوير المجتمع .

وهناك أشكال وأنواع كثيرة من المواهب التي دفنها أصحابها في داخلهم ومنعهم الخوف من الفشل و من كلام الناس على أن يفيدوا الآخرين ويستفيدوا من نعمة أنعم الله عليهم بها ؛ ومنهم من هو مؤمن بموهبته وقدراته وأنه قادر على فعل الكثير وقادر على تحدي نفسه والتخلص من كل الإحباطات وعوامل اليأس للخروج بأجمل ما لديه من مواهب لأعمار الأرض ومساعدة الآخرين .

ما معنى الموهبة 

تأتي كلمة موهبة من معنى وهب أي أعطى شيء من دون حساب ومن دون إنتظار مقابل ؛ وهي صفة دفينه في نفس الإنسان يعطيها له الله جل وعلى ؛ وهي قدرات خاصة قد تكون جسدية أو مواهب عقلية لا تعتمد على ذكاء الفرد لأنها من الشائع لا يكون ليد الإنسان دخل فيها ولتطورها ؛ هذا إلى جانب أنه من الممكن أن يتميز بها من حُرموا من نعمة العقل أو الأطفال الصغار ذوي الإحتياجات الخاصة .

تعريف علم النفس للموهوب

  • عرف عالم النفس لايوك الموهوب على أنه الفرد صاحب الأداء المميز عن غيره من أقرانه ؛ عالي الأداء بشكل كبير في العديد من المجالات الموسيقية والفنية والرياضية وطرق التعبير عن الشخصية في أشكالها المختلفة .
  • عرف العالم النفسي فلدمان الموهوب هو القادر على التفاعل مع كافة المظاهر والظروف المختلفة في عالم التجربة والقدرة على خلق أعمال جيدة من كل شيء يقابله .
  • ويعرف العالم كارتر جول الموهوب على أنه القدرة في مجال مختلف عن غيره وهي ليست بالشائعة بين البشر بشكل عادي ؛ وهي المقدرة الطبيعية التي حباها الله بعض عباده عن غيرهم وتنمو القدرات مع التدريب والتعليم مثل الرسم والموسيقى والرياضة والغناء وهي درجة عالية من درجات الذكاء العام التي ترتقي بصاحبها إلى مكانة مختلفة عن غيره .
  • عرفت اللجنة العليا للعمل والتعليم بالولايات المتحدة الموهوب على أنه صاحب الأداء المرتفع والقدرة على الإنجاز العالي في العديد من المجالات منها القدرات العقلية والقدرات الأكاديمية المتخصصة والتفكير الإبداعي المميز والقدرات التمثيلية العالية والقدرة على التحكم في النفس والتعبير عنها بكل حرية حتى مع صغار السن .

مجالات الأداء المميز للموهوب

  • يتميز العديد من الموهوبين بالعديد من المهارات في العديد من المجالات التي تجعل منهم متفوقين وتزيد من نسبة ذكائهم بالقدر العالي الذي يتخطى الأفراد العاديين .
  • القدرات العقلية أحد أنواع المواهب في البشر فلديهم موهبة البحث عن المعلومات العامة وتذكرها بشكل مستمر وتفصيل المعلومات والقدرة على الاستحضار والاستدلال والذكاء العالي .
  • الموهوبين لديهم القدرة العالية على التحصيل الدراسي والمذاكرة والإطلاع الدائم والدرجات العالية في الكثير من المواد الصعبة مثل الرياضيات والكيمياء واللغات بأنواعها والفيزياء .
  • الموهوبين لديهم قدرات على التعبير عن الرأي في كل أشكاله والتعبير عن النفس والقدرة على حل المشكلات على قدر القدرات العقلية الحالية والعمل على تحمل المسؤولية والتعاون مع الغير وحب المساعدة وتوجيه الآخرين .
  • الموهوبين لديهم القدرة على إبداع الأفكار الجديدة ويكرهوا التقليد والنسخ من الغير ويؤمنون بموهبتهم وأنهم قادرون على حل كل المشاكل والخروج من الأزمات والدمج ما بين العناصر المختلفة للعمل على التوصل لأقرب الحلول والأفكار .
  • لديهم مهارات إبداعية أدبية كالموهبة في الشعر والأدب والخطابة والغناء والقدرات الرياضية على أداء الحركات الصعبة والقدرات الهامة المتعلقة بإدارة الوقت والإستفادة الجيدة منه .[1]

تعريف الذكاء

يعرف علماء النفس الذكاء بأنه مصطلح يشتمل على تميز الفرد بالقدرات العقلية التي لا تتواجد في البشر الآخرين ؛ فلديه القدرة على التحليل والتدقيق والتخطيط وحل المشكلات والعمل على بناء الاستنتاجات والقدرة على التصرف بذكاء وبسرعة بديهية . كما تشتمل قدرات الشخص الذكي على القدرة على استيعاب المعلومات الجديدة وتخزينها وسرعة  التعلم والأحساس المرهف والقدرة على التعبير والذكاء الاجتماعي والقدرة على تفهم مشاعر الآخرين .

وترجع فكرة الذكاء إلى قدرات الفرد الذكي على تذكر كل الأمور وله ذاكرة حديدية تعمل على تخزين المعلومات والقدرة على استرجاعها إن لزم الأمر . هذا مع قدرة الشخص الذكي على الإبداع واختيار الأفكار الجديدة والتي لم يسبق العمل بها .

اختبارات الذكاء لتقييم الفرد

تعمل اختبارات الذكاء على قياس درجة الذكاء لدى الفرد المتميز في مجال معين لعمل الأبحاث والتحاليل النفسية والاختبارات التحليلية للتعرف على كيفية عمل عقله واختلافه عن باقي البشر وكيفية الاستفادة من ذلك .

واختبارات قياس مستوى الذكاء IQ تعمل على استعداد الفرد على تخطي والإجابة على مجموعة من الأسئلة الصعبة وغير المعتادة في العديد من المجالات والتي تعمل على التعرف على قدرات الفرد العقلية . إلا أنه هناك العديد من الأبحاث التي تفيد بأن هذه الأختبارات عديمة الجدوى وأنه لا يمكن قياس قدرات الفرد بها .

وأن البشر عموما وفي العادة لا يستخدمون كافة قدراتهم العقلية للوصول إلى حل مشكلة ما ؛ بل في العادة يستخدمون الجزء الهام فقط والمختص بحل المشاكل والموجود في المخ لذلك ففكرة الذكاء وقدرات الفرد كفرد ذكي هي فكرة متباينة تختلف من شخص إلى أخر وأن جميع الأشخاص لديهم نسب مختلفة من الذكاء تختلف عن غيرهم .

أنواع الذكاء

  • الذكاء الرياضي وفيه نجد قدرة الفرد على استيعاب الحركات الرياضية والقدرة على القيام بها وبكل سهولة ويكون لديه تناسق وتوافق عضلي عصبي مميز .
  • الذكاء الفني وهي قدرة الفرد على الاستيعاب الموسيقي بشكل جيد وقدراته على المتابعة اللحنية للموسيقى وقدرته على تأليف المقطوعات الموسيقية .
  • الذكاء العاطفي ويتمثل في القدرة على استيعاب وتفهم مشاعر الآخرين ولديه قدرة على التعبير عن المشاعر ومبادلة الآخرين المشاعر الخاصة بالحب والتفهم الجيد لأفكار الآخرين ودوافعهم النفسية من دون التعبير المباشر عنها.
  • الذكاء الشخصي ويتمثل في ذكاء الفرد على التعامل مع قدراته وكيف يستطيع توظيفها لصالحه والإستفادة من الأخطاء وتنمية الأمور الإيجابية في شخصيته والإستماع إلى غيره ممن يريدون الخير له .[2]

العلاقة بين الموهبة والذكاء

لا شك أن هناك علاقة وثيقة بين الموهبة والذكاء ؛ فعلى الرغم من أن الموهبة هي شيء فطري لا دخل للإنسان فيه فهي من القدرات والميزات التي حباها الله لأحد الأشخاص سواء في الغناء أو الأدب والشعر والرياضة والعلوم وغيرها إلا أنها مع الذكاء يكون تأثيرها أعلى وإفادته أعظم .

لذلك ومع الأبحاث العلمية الحديثة وجدت الدراسات أن الذكاء لدى البشر يولدون به وهو في أعلى مستوياته إلا أنه مع العلم والتعامل الاجتماعي والبيئة المحيطة تساهم إما في إرتفاعه أو إنخفاضه ؛ وبالمزج بينهم من الممكن الوصول إلى أعلى درجات الموهبة والتميز ؛ ومن أفضل أشكال التميز ما تفعله العديد من الدول المتقدمة في طريقة تعاملها مع الذكاء ومزجه بالموهبة من خلال قياسات واختبارات تتم للطفل في عمر صغير للتوقف على مدى المهارة والذكاء الذي يتميز به وتنميتها بالتدريج.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق