ما هي انواع الغزال

كتابة اسماء انور آخر تحديث: 08 يوليو 2020 , 02:28

تتعدد انواع الغزال على مستوى العالم ولكل منها صفاته المختلفة عن غيره من الغزلان، كما أنه يلاحظ تعدد الفوائد التي يمكن أن تعود بها على المجتمع التي تتواجد فيه فإلى جانب أنها تمثل مصدر غذائي طبيعي يمكن الاعتماد عليه في توفير اللحوم فهي كذلك قد تكون مصدر لجذب الرياضيين من مختلف الأماكن خاصة هواة الصيد البري، كما أنها يمكن استغلالها كموارد للزينة في الحدائق العامة، ولذا لابد من العناية بها وتوفير مراعيها.

الغزلان البور

فصائل الحيوانات تختلف من مكان لأخر بحسب البيئة الطبيعية ولكن بعض الدول تقوم باستيراد الحيوانات النادرة في أراضيها والمتوفرة في بلاد أخرى، وهذا بالتحديد ما حدث مع الغزلان البور، فمنشأ الغزلان البور هو دول البحر الأبيض المتوسط ولا تنشأ في دول أخرى مثل بريطانيا ولذا عادة ما تقوم بريطانيا باستيرادها من منشأها.

منذ زمن مضى كانت بريطانيا تستورد الغزلان البور لضمها في حدائق مخصصة لها وذلك لندرة هذا النوع من انواع الغزال لديها، ولكن مع تكاثر هذه الغزلان وزيادة عددها في الأراضي البريطانية وأصبحت من الحيوانات المعتادة، ولم يقتصر الأمر على كونها مصدر للزينة في الحدائق بل أصبحت كذلك مصدر للطعام.[1]

بيئة غزلان البور

وبالنظر إلى أن الغزلان البور من الحيوانات التي تتأقلم وتتآلف في أي بيئة قد يتم وضعها بها، يمكن القول أن هذا كان السبب الأساسي لازدياد عددها في دول غير دول المنشأ مثل بريطانيا و ويلز، وتتميز غزلان البور بقرونها الطويلة.

كما أن الغزلان البور تعيش في أماكن المراعي المفتوحة مثل الغابات والأراضي الزراعية، فالغزلان البور من الحيوانات النباتية التي تتغذى على النباتات وأوراق الأشجار، كما أن الغزلان البور تعيش في جماعات متفرقة ولا تجتمع إلا في موسم التزاوج.

غزال الماء

أشكال الحيوانات لا تختلف من حيوان لأخر فقط بل قد يكون حيوانان من نفس الفصيل ولكن يختلفون في الشكل وذلك مثل غزال الماء فهو يتميز عن باقي انواع الغزال في أنه لا يمتلك قرون الرأس الموجودة لدى غيره من الغزلان، كما أن غزال الماء يمتلك شكل أسنان مميز للغاية وذلك بالنظر لامتلاكه لأنياب كبيرة.

الموطن الأصلي لغزال الماء

الموطن الأصلي لغزال الماء هو البلاد الكورية سواء الشمالية أو الجنوبية وكذلك الصين، وانتشر هذا النوع في المملكة المتحدة نتيجة لاستيراده من أجل وضعه في إحدى الحدائق ولكن مع خروج غزال الماء من هذه الحديقة وتكاثره أصبح هذا النوع من الغزلان منتشر في إنجلترا بأكملها.

وينتشر غزال الماء في مناطق البحيرات المائية ويتغذى على النباتات والأعشاب وأوراق الأشجار التي تتواجد على جانبي البحيرات، ولذا أطلق عليه غزال الماء.[2]

غزال بودو

غزلان بودو تتميز عن غيرها من انواع الغزال في أن ذكورها تملك قرنان صغيران للغاية، والموطن الأصلي لغزلان بودو هو أمريكا الجنوبية حيث أنه يعيش في غاباتها ويتناول العشب وأوراق الشجر.

وغزلان بودو مهددة بخطر الانقراض وذلك بالنظر لقلة المراعي الطبيعية لها وإن كان حاول البعض إنشاء محميات طبيعية لتوفير المرعى لها وحمايتها من هذا الخطر المحدق.

خنزير الغزلان

وهذا النوع من الغزلان من أكثر انواع الغزال شهرة حيث أنه يتواجد بأعداد كبيرة خاصة في مناطق السهول وبالنظر إلى أنه يتغذى على النباتات العشبية فإنه يتواجد في المناطق السهلية التي تمتلئ بتلك النباتات، وبالرغم من شهرته تلك إلا أنه في طريقه للانقراض وذلك ليس فقط بسبب قلة المراعي وإنما بسبب رياضة صيد الغزلان كذلك.

وهذا النوع يشبه الخنزير في شكله الخارجي قليلاً إذ أنه عادة ما يخفض رأسه للأسفل، كما أن حجمه الصغير وكذلك حجم قدميه الأماميتين الصغير يزيد من شبهه بالخنزير ولذا سمي بخنزير الغزلان.[1]

غزال سيكا

غزال سيكا من انواع الغزال ذات القرون متوسطة الطول بشكل نسبي فلا هي تشبه قرون غزال بودو في قصرها ولا هي كذلك تشبه غزال الأحمر في الطول الذي يمكن أن تصل إليه قرونها، وتعد اليابان أحد بلدان نشأته أما المملكة المتحدة فقد قامت باستيراد هذا النوع من الغزلان من اليابان.

وبعد أن كانت غزلان سيكا غير متواجدة من الأساس المملكة المتحدة أدى استيرادها وتكاثرها عبر الأزمنة الى كثرة انتشارها في الأراضي الإنجليزية، وكل أنواع الغزلان لا تتغذى سوى على النباتات والأشجار ولذا عادة ما تفضل العيش في الهواء الطلق في الأماكن المفتوحة مثل الغابات والحدائق.

الغزال الأحمر

يتميز الغزال الأحمر من بين باقي انواع الغزال بامتلاك الذكر منها قرنان كبيران بشكل نسبي وذلك بعكس الإناث من الغزال الأحمر، وعادة ما يستخدم ذكر الغزال الأحمر قرنيه في الدفاع عن القطيع كما يمكنه كذلك استخدامه في التناطح فيما بينهم كنوع من المبارزة.

الغزال الأحمر من أندر انواع الغزال التي نشأت في إنجلترا فعادة ما تستورد المملكة المتحدة الغزلان ولكن لا تكون المنشأ الأصلي لإحداها، ويتوزع هذا النوع من الغزلان في أماكن عديدة من إنجلترا ولا يتجمع في مكان واحد؛ كما أنه يمكن القول أن هذه الغزلان ليست جميعها من فصيلة الغزال الأحمر بل تداخلت معه أنواع أخرى.

كما أن الغزال الأحمر من الحيوانات التي لا تلد سوى غزال أحمر واحد في كل فترة حمل وهو في ذلك الأمر يشبه الزرافة، كما أن الغزال الأحمر مثله مثل باقي الغزلان نباتي وليس هناك من نوع محدد من النباتات ليتناوله بل يتناول كل ما يقابله من نباتات وأوراق أشجار.[3]

موس الغزال الأمريكي الضخم

وهذا النوع من الغزلان يختلف بشكل تام عن باقي انواع الغزال إذ أن له شكل غاية في الضخامة مقارنة بباقي الأنواع فهو يمتلك طول قد يصل إلى ارتفاع الستة أقدام، وكذلك لا يوجد من الغزلان من يمتلك قرنين في حجم قرنيه الضخمان.

وعادة ما يمكن مشاهدة هذا النوع من الغزلان في الدول الغربية وأشهر هذه الدوال بتواجد غزال موس هي دولة أمريكا الشمالية، كما أنه يتواجد كذلك في دول أخرى مثل فنلندا وما يجاورها من دول مثل السويد والنرويج فجميعهم لهم نفس الخصائص الطقسية والطبيعية التي ينشأ فيها غزال موس.[4]

غزال سامبار

غزال سامبار من انواع الغزال التي تكون شبه الجزيرة الهندية المنشأ الأصلي لها، والتي تشتهر بانتشار الغابات فيها وكذلك يعيش غزال سامبار في هذه الغابات.

يمكن القول إن حيوانات الغزلان تمتلك من الأنواع عدد كبير للغاية ولكن كل هذه الأنواع تشترك في أمور عدة مثل أنها حيوانات نباتية بأكملها وكذلك أنها يمكن استغلالها في الطعام وفي الرياضة وفي الحدائق العامة.

ولكن أخطر ما تشترك فيه انواع الغزال المختلفة هو تعرضها للانقراض الأمر الذي يستدعي بذل كامل الجهود لحمايتها وذلك مثل إنشاء محميات طبيعية لتوفير المرعى لها وكذلك منع الصيد الجائر لها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق