تعريف تقنية المعلومات

كتابة دعاء اشرف آخر تحديث: 13 يوليو 2020 , 06:12

تعتبر تقنية المعلومات هي ما تطلق عن كل ما هو دراسة وتصميم والتطوير منها ، وتقديم الدعم ودفع السير بها لجميع الأنظمة المعلوماتية ولعل ذلك ما يتفق مع المفهوم الأمريكي له ، فيما يتحقق بالإقتناع به وبشكل أساسي تعتمد تلك التقنية على جهاز الحاسب الآلي وجميع التطبيقات التي تكون موجودة عليه ، وهي أحد أهم وأيسر الطرق المنتشرة على نطاق واسع في نقل جميع البيانات وعدد كبير من المعلومات الهامة التي تحتاج لنقلها مما يوفر ويجعلها متاحة لجميع الناس .

تقنية المعلومات

تقنية المعلومات Information Technology بإنجليزية هي عبارة عن مجال يضم كافة التخصصات المتعلقة بالحوسبة ، وكل ما يرتبط بعالم الكمبيوتر وكذلك بالنسبة للأنظمة المعلوماتية والهندسة المتعلقة بالبرمجيات ، فهو يتناول الجانب التطبيقي والعملي علم الحاسب ، ويترتب عنه عدد كبير من برامج الجودة [1] .

تعريفها وفقا لرؤية توم فور ستر  ؛ حيث قام عدد كبير من علماء وأساتذة التكنولوجيا والمعلومات بتعريفات متنوعة لتقنية المعلومات وكان منهم فورستر الذي أطلق عليها بأنها العلم الحديث الذي يستطيع القيام بتخزين جميع المعلومات ، كما يمكنه القيام بـإسترجاعها عند الاحتياج إليها في كافة الأوقات بسهولة ويسر .

تخصصات تقنيات المعلومات

هنا عدد كبير من الفروع التي ترتبط بها وتخصصات تقوم بدراستها في عدد كبير من الجامعات والكليات المتواجدة بها منها [2].

  1. الشبكات أو Network  بالأجنبية
  2. علم الحاسب أو Computer Science بالأجنبية
  3. إدارة البيانات أو Database  بالأجنبية ه
  4. تخزين بيانات أو Database storage بالأجنبية
  5. الحماية أو Security
  6. البرمجة أو Programming
  7. برمجة الإنترنت Web Developer And web Designer
  8. تحليل الأنظمة Analysi
  9. تقنية الاتصال والمعلومات Information And Communication Technology

مجالات تقنية المعلومات

فقد تدخل هي في عدد كبير من أنظمة الشبكات والحاسب من حيث تقوم تقنية المعلومات في تطوير نظام التشغيل الحواسب ، وتقوم بعمل دور كبير في تشغيل قاعدة البيانات لهم وما تضمنه من التأمين للخصوصية بالنسبة لجميع البيانات والمعلومات ، وتزيل كافة العوائق التي تمنع التواصل بين الشبكات في وسائل الاتصال بالحاسب الآلي ، وله دور كبير وفعال فيما يتعلق بالأنظمة المرتبطة وجميع البرمجيات  .

من حيث لعبها دور هام للغاية في دعم والعمل على تطوير النظم الهندسية للبرمجيات ، والتي تتميز بأنها تكون مفتوحة المصدر وتحليل عدد كبير من النظم له وعمل التصميم الشكلي له ، والعمل على تثبيت كافة التطبيقات التي تساعد في كفاءة وفعالية البرامج وتوفير سبل الحماية له فوق كل ذلك .

كما أن تقنية المعلومات له عمل متنوع ومتشعب من حيث تساعد الحاسوب في القدرة على التعرف لجميع الكلمات ، وكيفية التوليد الآلي له كما مكنته من معرفة هوية المتحدث والمصدر الذي ينطلق منه من حيث وجوده وتفاصيله ، واللغة التي يتم بها كتابة الكلمات والقيام بترجمتها بأسلوب دقيق ، بصورة سهلة وفعالة والقدرة الفائقة في المحافظة على جميع المعلومات المحملة عليه وكيفية استرجاعها .

وساعدت الحاسب في التواصل عبر شبكات الإتصال المتنوعة والعمل على دعم السرعة والدقة وسرية البيانات التي يتم نقلها أثناء الحديث والإتصال ، ولعبت التقنية المعلوماتية دور رئيسي في مساعدة الأفراد ذوي الإحتياجات الخاصة في معرفة وفهم لغة الإشارة على الحاسب ، من خلال التعلم بطريق بريل لجمع المكفوفين وقامت بمعالجة عدد ضخم من الوثائق، مهما كانت لغتها ونوعها .

دور تقنية المعلومات في تطوير الحاسب

فقد قامت بدور فعال وهام للغاية من حيث دخولها في الحوسبة العلمية ، من خلال مساعدتها في الحفاظ على سرعة وكفاءة جميع التطبيقات المتواجدة على الحاسوب ، والعمل على تطور وسائل المحاكاة التي تحدث من خلاله ونمذجتها وقد مر الحاسب بعدد من المراحل فيما يعرف بمصطلح أجيال بداية من الجيل الأول له وصولا للجيل الخامس .

الجيل الاول

وهو كانت بدايته في عام 46 من القرن الماضي وكان يستخدم عدد من أنابيب مفرغة لوحدة المعالجة وحفظ مكونات الذاكرة ، مما نتج عنه رفع درجة الحرارة للجهاز كما قد يحتمل تعرضها للانفجار ، وكان سعرها كبير للغاية مما كان يتطلب من الشركات إمكانيات كبيرة متعلقة برأس مالها وكان تعامله من خلال لغة اله ذات صفر واحد .

جيل الثاني‌‌‎‎‎‎

كان ظهوره في الفترة من بين عام 1959 لعام 1965 م وأهم ما يميزه هو تبديل الأنابيب المفرغة بترانزستور ذات حجم صغير ، وكانت سرعته كبيرة وقلل هذه الجيل من تعرض الطاقة للاستهلاك الكبير وتم فيه استخدام نوى مغناطيسي جانب الأقراص الممغنطة والشريط المغناطيسي .

وأصبح الحاسوب ذات فعالية كبيرة في التعامل مع عدد كبير من اللغات وأصبحت البرمجة ذات مستويات مرتفعة ومتقدمة ومن الأمثلة له CoBoL ،   FoRTRAN كم تم إضافة ميزة batch multiprogramming processing .

الجيل الثالث

وكانت البداية له من عام 1965 وصولا لعام 1971 م وقد تم استخدام دوائر متكاملة بديلا للترانزستور كما كان يحتوي IC على مجموعة كبيرة من المكثفات والترانزستور والمقاومات المترابطة معا بالدوائر الكهربائية ، ولكن أول من اخترع تلك الدوائر ICs  العالم جاك كيلبي ويعتبر من له الفضل الكبير في أن تصبح أجهزة الحاسب أكثر كفاءة وأقل من حيث الحجم .

الجيل الرابع

وهو من ظهر في فترة 1971 إلى فترة 1980 وأهم ما يميزه هو الدوائر المتكاملة بحجمها الكبير VLSI التي أحتوت على ما يقارب خمسة الآف ترانزستور في الشريحة الواحدة وفي ذلك الجيل أصبح سعر الحاسب أكثر انخفاضا ، عما كان من قبل في الأجيال السابقة كما كان الحجم الخاص به أصغر مما سبق ، ولديه قوة كبيرة بالنسبة لجميع المعلومات والبيانات وتحميلها وتزايد الوثوق به .

الجيل الخامس

وكانت بداية مولده في الحياة في عام 1980 م من القرن الماضي ويتم استخدامه في وقتنا الحالي ويتميز بوجود عدد ضخم من الوحدات المركزية ، وبداخلها ما يقارب 10 ملايين من أجزاء إلكترونية في تلك المعالجات ، كما أن هذا الجيل تلعب فيه أجهزة معالجة متوازية دور أساسي ويوجد به عدد من البرامج ذكاء اصطناعي ، مما زود من كفاته للغاية وأصبح أسلوب العمل به مقارب للعنصر البشري .

تقنية المعلومات و وسائل الاتصال الاجتماعي

وقد دخلت تقنية المعلومات، في كافة الشبكات الخاصة بالإنترنت مما سبب بثورة هائلة في مجال التواصل بين الأفراد من خلاله ، وأطلق عليه سوشيال ميديا وهو آخر ما وصل تحديث البشر بالنسبة لشبكة النت ، وهو يمثل نقطة التحول في عالم الإنترنت وفق ما يراه الكثير من العلماء وهو عبارة عن شبكة عنكبوتية أصبح فيها التواصل بين البشر بسرعة وكفاءة فائقة وفي كافة الأوقات .

مما جعل من تلك الوسيلة شريان حياة في زمننا الحالي فمعظم الأفراد يجلسون عليه أغلبية وقتهم اليومي بالنسبة لصفقات وإنجاز عملهم ، أو للإطمئنان على ذويهم وكذلك فجميع المصالح والمؤسسات الرسمية والخاصة يلعب به الحاسوب دور بالغ الأهمية ، فلا يوجد أي منها دون جهاز حاسب إلى نظرا لدوره الرائع في إنجاز العمل ودقته المتناهية التي لا يمكن حصرها .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق