ماهي مهام الغرفة التجارية

كتابة samira Eladwy آخر تحديث: 11 أغسطس 2020 , 03:51

الغرفة التجارية هي مؤسسة رسمية تضم بين طياتها مجموعة من الأعضاء التابعين لمجال الأعمال، تعمل الغرفة التجارية على تطوير النشاط التجاري وتحسينه، وتجمع الغرفة التجارية مجموعة من رجال الأعمال التابعين للقطاع الخاص ويوجد مجموعة متنوعة من المسميات للغرفة التجارية منها مجلس التجارة أو الجمعية التجارية، يختلف مسمى الغرفة التجارية في كل دولة وبالطبع يختلف كذلك تنظيمها ومواردها المالية المختلفة.

نشأة الغرفة التجارية

تم استخدام غرفة تجارية لأول مرة في التاريخ في باريس في عام 1601 من أجل التطرق لجميع المشاكل التجارية وكذلك الصناعية المختلفة، مع العلم أنه قد تم إنشاء الغرفة الأولى في مرسيليا منذ عام 1599م، وقد تم إطلاق مسمى غرفة التجارة عليها في هذا الوقت، وقد تم العمل على إنشاء غرف التجارة بشكل كبير.

وقد تم إلغاء الغرف التجارية في الثورة الفرنسية الشهيرة عام 1791م، وقام القائد نابليون بإعادتها مرة أخرى بالتحديد عام 1804م، وبعدها تم تحديد جميع مهام الغرف التجارية وطرق عملها، وأصبحت موجودة في كل الدول بالعالم ولكنها غير مسؤولة عن وضع أي قوانين أو لوائح قانونية.

مهام الغرفة التجارية

هناك مجموعة من المهام التي تقدمها الغرف التجارية وهي عبارة عن:

  1. تعطي الغرفة التجارية فرص كبيرة للأعضاء الموجودين بها لإبداء آرائهم ومقترحاتهم المختلفة، كما يتم التحاور بحرية في مختلف القضايا التي تخص التجارة الدولية.
  2. يتم تقديم المعلومات الكافية عن طريق إصدار شهادات المنشأ وكذلك يتم ترشيح الأعضاء لمجموعة اللجان الاستشارية المختلفة.
  3. تقوم الغرفة التجارية بالتحدث عن جميع مصالح الأعضاء الموجودين لديها في مختلف السلطات منها المحلية وكذلك الوطنية.
  4. يتم العمل على إنشاء مدارس خاصة بالتدريب والعمل على تنظيم مجموعة من المعارض وكذلك الأشغال العامة المختلفة. [1]

فوائد الغرفة التجارية

هناك العديد من فوائد الغرف التجارية للأعضاء الموجودين بها:

  1. يتم تقديم باقة كبيرة من العروض الحصرية والتخفيضات الكبيرة من الأعضاء لبعضهما البعض، والتي يستفيد بها مجموعة كبيرة من الأعضاء في الغرفة التجارية.
  2. يُمكن للأعضاء المشاركة في مختلف البرامج والخدمات التي تقدمها الغرفة التجارية.
  3. كما أن الغرفة التجارية تقوم بتمثيل الأعضاء في جميع الجهات الحكومية المختلفة.
  4. تساعد الأعضاء على المشاركة في صياغة السياسة التي تتعلق بالبيئة التجارية وكذلك الاقتصادية العامة.

تجديد اشتراك الغرفة التجارية

أتاحت المملكة العربية السعودية إمكانية تجديد اشتراك الغرفة التجارية للأعضاء من خلال الموقع الإلكتروني حيث أن المملكة العربية السعودية تسعى لتوفير أفضل الخدمات وتوفير وقت وجهد المواطنين وعدم الحاجة للذهاب للغرفة التجارية أو الانتظار لوقت طويل واتباع نظام روتيني طويل ، يُمكنك تجديد الاشتراك من خلال الخطوات التالية:

  1. يتم التسجيل على البوابة الخاصة باشتراك الغرف التجارية.
  2. يقوم المستخدم بتعبئة كافة الخانات المطلوبة وهي عبارة عن رقم السجل التجاري وكذلك تاريخ الانتهاء وكتابة رمز التحقق ويكون في أسفل صفحة تسجيل البيانات، ومن ثم الضغط على زر بحث الموجود بالصفحة.
  3. سوف يظهر أمامك بيانات المنشأة وهي عبارة عن رقم السجل والاسم التجاري ورأس المال ومن ثم اشتراك الغرفة ونوع المنشأة وكذلك نوع السجل التجاري زمن ثم تنفيذ الطلب.
  4. ومن ثم الضغط على زر ترقية الدرجة الممتازة ويكون في أسفل الصفحة.
  5. وسيتم ظهور النتيجة ومن ثم يقوم المستخدم بالضغط على زر تجديد.
  6. وسوف يتم فتح صفحة جديدة بها جميع بيانات الطلب الخاص بالتجديد وهي عبارة عن رقم السجل والخدمة وكذلك المدينة وعدد الأيام المطلوبة وكذلك رسوم التجديد المطلوبة.
  7. يتم كتابة رقم الهاتف الخلوي في اليسار ومن ثم الضغط على زر تأكيد، حتى يتم ارسال رسالة نصية على الهاتف بالرسوم المطلوبة.
  8. سيتم استقبال رسالة عبر الهاتف بها الرسوم المطلوبة من أجل الحصول على تجديد للاشتراك.
  9. يُمكنك دفع رسوم تجديد اشتراك الغرفة التجارية من خلال الصراف الآلي أو الهاتف المصرفي كما يُمكنك دفع المبلغ من خلال الموقع الإلكتروني الخاص بالبنك.
  10. يجب القيام بتأكيد الاشتراك يقوم المستخدم بالدخول للموقع الرسمي ومن ثم الدخول على خدمة الاشتراكات الخاصة بالغرف التجارية وستجد فاتورة الاشتراك في يسار الصفحة.

شهادة انتساب الغرفة التجارية

قامت الغرفة التجارية بإطلاق أكبر مشروع إلكتروني في عام 1432 يحمل اسم الشهادة الإلكترونية، ويعتبر هذه الشهادة الإلكترونية الأول في تاريخ الغرف التجارية السعودية حيث أنها تتيح هذه الشهادة لجميع مشتركي الغرفة لتوثيق الشهادة من خلال مجموعة من المكاتب وبدون الحاجة للرجوع للغرفة التجارية سواء كنت في المملكة العربية السعودية أو في خارجها ولن يستغرق الوقت سوى ساعة واحدة فقط.

وبذلك وفرت المملكة العربية السعودية وقت وجهد الأعضاء في الغرفة التجارية كما أن الغرفة التجارية تكثف جهودها في تلبية جميع احتياجات قطاع الأعمال وكذلك سوق العمل ومنها تنمية المشاريع الصغيرة والحديثة مع العمل على الاهتمام برجال الأعمال وتسهيل الأمور عليهم.[1]

طباعة شهادة انتساب الغرفة التجارية

وفرت الغرفة التجارية خدمة الكترونية متطورة تساعد على طباعة شهادة انتساب الغرفة التجارية بشكل الكتروني أو من خلال أي موقع الكتروني عبر الإنترنت من خلال رابط واحد يتم إرساله للذين استوفوا الشروط المختلفة من قبل الغرفة التجارية، حيث يُمكن للعضو طباعة شهادة الانتساب الخاصية بالعضو دون الحاجة للعودة للشركة الذي يتبع لها العضو، وبالطبع هذا التطور الكبير في الخدمات الإلكترونية يساعد على إنجاز مهمة الشهادة وطباعتها وتوفير الوقت.

تصنيفات الغرف التجارية

يوجد عدد من تصنيفات الغرف التجارية منها:

الغرف المجتمعية أو الإقليمية

وهذه الغرف يكون تركيزها الأساسي على القضايا المحلية من خلال تعاون مباشر من الحكومة المحلية مع تشجيع جميع المبادرات التي تخص الأعمال التجارية وتشجيع جميع الأعضاء الأجانب في داخل الغرفة التجارية للقيام بالتجارة مع بلادهم الأصلية.

مجالس الولايات

وهي في الولايات المتحدة الأمريكية حيث أنها تركز على دعوة جميع أصحاب المنشآت التجارية وكذلك الشركات من أجل الانضمام للمجلس الموجود بالولاية ومن ثم يتم ترك تأثير كبير في التنظيم والتشريع.

غرف المدينة

وهي عبارة عن غرفة تجارية هدفها تعزيز جميع المصالح الاقتصادية التي تخص مدينة مهينة سواء محلية أو عالمية.

غرفة وطنية أو غرفة دولية

هذه الغرف تهدف لحل جميع القضايا الوطنية الموجودة وكذلك الغرف الدولية تعمل على الضغط من أجل حل المشكلات الدولية.

الغرف الإجبارية

وهي تكون إجبارية على ضم الشركات بحجم معين داخل غرفة التجارية من أجل التنظيم والعمل على تدريب العمال والإشراف عليهم، مع تشجيع الأعضاء ومن ثم دعم الاقتصاد وتطويره.

غرفة التجارة الدولية

تم تأسيس غرفة التجارة الدولية  منذ عام 1920م، وهي عبارة عن اتحاد عالمي لجميع المنظمات الخاصة بالأعمال وكذلك الشركات التجارية ورجال الأعمال، حيث أن الغرفة التجارية الدولية تعتبر هي الصوت المسؤول عن رجال الأعمال في جميع المصالح الحكومية والدولية وأمام الرأي العالمي وتعمل الغرفة التجارية الدولية على تسوية كافة المنازعات التي تحدث بين الأعضاء من مختلف الجنسيات في مجال التجارة، و تدير الغرفة التجارية الدولية محكمة يتم تنفيذ معظم أحكام هذه المحكمة ويتم ذلك بعد موافقة الأعضاء عليها، ولكن في حالات قليلة للغاية يتم رفض هذه القرارات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق