أنواع أجهزة تفتيت الدهون

كتابة دعاء اشرف آخر تحديث: 10 سبتمبر 2020 , 02:46

تلك الأجهزة تمثل تقدم هائل في الحصول على الجسد النحيف ، وسينتج عنها الجسد الرشيق كما لا تحتاج معها لعدد من الأنظمة الغذائية التي قد تمثل مشقة على الفرد ، كما أن تلك الأجهزة منتشرة بصورة واسعة في المراكز الصحية وعيادات التجميل ، وكذلك عدد من النوادي الرياضية كما يقدم لك التجميل البرو ومراجعة الأجهزة التي تعمل لحرق الدهون بواسطتها مما يجعلها أكثر ملائمة بعدد كبير من الأماكن .

جهاز تفتيت الدهون بالتبريد

هو جهاز  CoolSculpting يقوم تكسير الدهون الجسد عن طريق التبريد ، بواسطة وضع اللوحين على لفة الدهون وتوصيلها لدرجة الحرارة المتجمدة ، وهناك عدد من الدراسات منها دراسة تمت عام 2009 م عن تكسير الدهون وتوصل منها الباحثون إلى تقليل الطبقة المعالجة من الدهون لنسبة تصل ل25 بالمائة .

والنتائج كان يتم الحصول عليها بعد مرور ستة شهور من تلك المعالجة ، وعن طريقها تم خروج الخلايا الميتة والمتجمدة ، من الجسد عن طريق الكبد في مدة تصل لأسابيع بعد العلاج ، ويترتب عنه نتائج رائعة من العلاج بعد مرور مدة قد تصل لما يقارب الثلاثة أشهر ، والأشخاص الذين يمارسون تلك المعالجة يخضعون أجزاء من الجسم منها البطن ، والفخذين ، والجوانب وأسفل الظهر .

كما يعمل على تقليل السيلوليت الذي يظهر في الجسم بالذراعين والساقين والأرداف ، ومن الممكن استخدامه لمعالجة الدهون الزائدة أسفل الذقن ، وهناك وقت حتى يتم أجزاء الجسد التي تخضع للعلاج ولكن الأجسام الكبيرة تحتاج لكميات كبيرة من العلاج عن الأجساد الصغيرة [1] .

جهاز تفتيت الدهون بالليزر

ويقوم هذا الجهاز بمعالجة الخلايا الدهنية دون الضرر بأنسجة الجسم ، وهو عبارة عن جهاز ليبو ولديه اسم تجاري ، وهي له أشعة مزودة بالليزر التي تقوم بثقب الخلايا الدهنية ، وهي تقوم بالثقب في الدهون بطريقة بسيطة حتى تصل لوضع الإنكماش ، وقد يحتفظ الجسم ببعض الخلايا الدهنية الأخرى .

والقضاء على الخلايا التي تعاني من الدهون بشكل كامل قد يؤدي لعدد من السلبيات التي قد لا تكون في الحسبان، منها معاناة الجسد من بعض الدهون بمناطق أخرى ، وهناك دراسات أفادت بأنه قد يؤدي لحدوث تلك النتيجة ، والتي قامت بمعالجة الدهون عن طريق الشفط، فقد تتقلص الدهون في بعض الأجزاء ، لكنها قد تنطلق خلايا دهنية بالسائل الخلالي للأشخاص وقد ينتهى ذلك بالجهاز اللمفاوي [2] .

جهاز تفتيت الدهون بالاهتزاز

وهي تقوم بحرق الدهون بعدد من الوسائل المتباينة التي تنتج عن التذبذبات الميكانيكية ، والتي تنتقل من الجهاز للجسم من الكابلات والأحزمة بصورة مباشرة من الجهاز للجسد ، وهي تحرك معها العضلات بالانقباض والانبساط وهي تشابه بذلك الأجهزة الرياضية والرياضات الأخرى مثل السباحة والجري .

وله عدد من الفوائد الكبيرة منها حرق وإذابة الدهون وتعمل على نحافة الجسم للوصول للقوام المثالي ، وزيادة لياقة جسمك و تدفق الدورة الدموية ، وتخفيف الام العمود الفقري والمفاصل ، كما تساعد على تقليل التوتر النفسي مما يساعد في انتشارها واستخدامها بشكل أكثر إنتشارا .

جهاز تفتيت الدهون بالكافيتيشن

زيادة الوزن تمثل مشكلة كبيرة للغاية لعدد كبير من الأشخاص ، وهي تظهر في الأماكن المخزنة تحت الجلد ، وتظهر المناطق التي تعاني من الدهون بشكل منتظم بجميع أماكن الجسد ، وقد تظهر بطريقة كبيرة في بعض الأماكن دون الأخرى ، وقد يكون السبب في ذلك لعوامل وراثية وقدرات الجسم .

مما دفع لظهور عدد من الأفكار الجديدة في عالم التنحيف والتي منها فكرة التنسيق بين القوام وعدم اقتصاره على تنحيفه فقط ، ونظرا لارتباطه بشكل كبير للطلب والعرض في السوق فهناك أجهزة كبيرة منها قد تحقق طموح الأفراد ، ومن الأجهزة التي تساعد في ذلك بشكل كبير جهاز Cavitation .

ويمثل هذا الجهاز طفرة هائلة من حيث تحويل جميع دهون الجسم من حالتها المتصلبة للسائلة ، بشكل نسبي مما يساعد الجسم في الوقت التالي في أن يتخلص منها بخارجها ، وهذه التقنية حققت نجاح وشهرة عالية من حيث تميزها بسهولة الإستخدام كما لا يشكك أي ألم قد يقع على الفرد ، وزاد عدد المستخدمين لهذا الجهاز من الأفراد مما دعى لانتشاره بشكل كبير ، وكذلك الأجهزة التي تشمل تلك التقنية ، وهناك من يكون منها له تأثير واضح  على الجسم .

تقف فعالية عدد الجلسات والمدد المخصصة له على حسب حجم المنطقة وما تحتوي عليه من دهون ونوعية الجهاز المستخدم في المعالجة ، فقد تكون نصف ساعة كافية وفي البعض الآخر قد يصل الأمر لساعة في أوقات أخرى ، وهي نفس العوامل التي يتحدد منها عدد مرات المعالجة .

فبعض الأجهزة قد تستخدم لعدد يصل لمرتين في الأسبوع ، ومنها من يستخدم لمرة واحدة في الأسبوعين ، وقد يشعر الإنسان من بعدها بالتحسن ، من بعد ممارسة الجلسة الثانية أو الثالثة في فترات المعالجة الأخرى ، وهناك أشخاص تكون في حاجة لعدد من الجلسات يصل من ثماني لاثني عشر جلسة .

ولهذا الجهاز مميزات واسعة منها غير مرلم، والتقنية الموجودة به آمنة ولا يحتاج لعمليات ترتيب مسبقة ، ولا يتطلب فترات من الراحة بين الجلسات كما اضرار جهاز تفتيت الدهون لا يوجد به  .

جهاز تذويب الدهون

هو عبارة عن جهاز يقوم بتفتيت دهون الجسم عن طريق إستخدام الموجات فوق الصوتية ، ويقوم بتحليل الدهون ويقوم بمعالجة الجسم بشكل منظم ، من خلال إزالة جميع الرواسب المتواجدة بالدهون الموجودة من أسفل الجلد وله عدد من الأسماء التجارية الخاصة به منها Ultashape .

ويعد هذا العلاج من ضمن الخيارات الأمنة للغاية بعيدا عن العمليات الجراحية ، من خلال إستخدام علاج موجات راديو فوق الصوتي من خلال التفتت للدهون ، وقد يتم من بعدها الامتصاص اللمفاوي ، وهذا الأسلوب من العلاج يختلف عن غيره من حيث أنه قد لا يحتاج للشقوق .

ولكن طريقة المعالجة بالموجات فوق الصوتية تقوم باستهداف مناطق الدهون الأقل كثافة من الجسد ولا تجدي لمن يسعى لإنقاص وزنه بدرجة كبيرة ، وإن كان هناك أدلة تشير إلى فاعلية طريقة تلك المعالجة في تنحيف الجسم ، ولكن عليك التعرف على تلك الوسيلة بشكل أكثر فعالية من خلال معرفتك بكافة تفاصيلها ، من حيث الاثار الإيجابية له وما قد تحتويه من نتائج في الوقت وفترات وإجراءات التعافي به ويمكنك معرفة فوائد وأضرار جلسات تفتيت الدهون لتكوين نظرة عامة قبل اقتناء أحد تلك الأجهزة .[3] .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق