ما هو تحليل PDW ومعدلاتة الطبيعية

كتابة علا علي آخر تحديث: 13 سبتمبر 2020 , 01:52

تحليل PDW أو تعداد الصفائح الدموية هو اختبار يقيس عدد الصفائح الدموية في الدم هو اختبار دم يقيس متوسط عدد الصفائح الدموية في الدم، والصفائح الدموية هي التي تساعد في التئام الجروح ومنع النزيف الزائد عن الحد، ويمكن أن تكون مستويات الصفائح الدموية المرتفعة أو المنخفضة عن الحد الطبيعي علامة على وجود إصابة خطيرة.[1]

ما هو اختبار عدد الصفائح الدموية pdw

وعادة ما يأتي اختبار متوسط عدد الصفائح الدموية في الدم، جزءًا من تحليل الدم cbc ، ويكشف هذا التحليل عن معلومات عن خلايا الدم المختلفة في الجسم.[2]

والصفائح الدموية والتي يطلق عليها أيضًا اسم الصفيحات، عبارة عن أجزاء من خلايا أكبر من نخاع العظم تسمى megakaryocytes أو خلايا النواء الضخمة.

نسبة PDW الطبيعية

يتم قياس عدد الصفائح الدموية لكل ميكروليتر (MCL) من الدم، وهو يقيس متوسط عدد الصفائح الدموية الموجودة في المتوسط لكل ميكروليتر، ويتراوح نطاق الصفائح الدموية الطبيعي  بين 150.000إلى 400.000 لكل ملل لتر لدى الأشخاص الأصحاء.

وإذا زادت نسبة الصفائح عن ذلك تسمى الحالة بارتفاع عدد الصفائح الدموية، وإذا قلت عن ذلك تسمى بانخفاض عدد الصفائح الدموية.

ويمكن إجراء الاختبار ضمن تحليل الدم cbc، ويمكن أن يطلب الطبيب إجراء هذا الاختبار إذا اشتبه أن الشخص يعاني من اضطراب يؤثر على عدد الصفائح الدموية لديه.

متى يطلب الطبيب اجراء اختبار PDW

تشمل الحالات التي يمكن أن يطلب فيها الطبيب اجراء تحليل PDW بشكل خاص بعيدًا عن اختصارات تحليل الدم الكامل، إذا ظهرت أحد الأعراض التالية:[1]

  • ظهور كدمات على الجلد غير مبررة.
  • حدوث نزيف مطول من جرح أو جرح صغير.
  • نزيف  الأنف المستمر.
  • حدوث نزيف في الجهاز الهضمي (قد يكون الدم موجودًا في البراز ، وقد يكون لونه أسود داكنًا).
  • حدوث نزيف غزير في فترة الحيض.ظهور بقع حمراء صغيرة على الجلد تسمى نمشات (تبدو أحيانًا كطفح جلدي).
  • ظهور بقع أرجوانية صغيرة على الجلد تسمى فرفرية نتيجة نزيف تحت الجلد.

كيف يتم اجراء اختبار PDW

يتم عمل الاختبار عن طريق سحب عينة دم من وريد في الذراع أو اليد، ويستغرق سحب العينة من الوريد عدة دقائق، ولا يسبب سوى قدر قليل من الألم ، وفي بعض الأحيان قد يشعر بعض الأشخاص بالدوخة أو الغثيان أثناء سحب الدم، وقد يحتاج الشخص فقط لأخذ عدة أنفاس عميقة وبطيئة ليهدأ .

وقد يترك سحب العينة أثر كدمة أو علامة صغيرة على الذراع، لكن معظم الناس لا يشعرون بأي شيء بعد سحب العينة، والبعض يشعر بألم خفيف في مكان الإبرة ولكنه يزول في خلال يوم أو يومين.

يتم وضع عينة الدم في جهاز يحسب عدد الصفائح الدموية بالدم ، ويصدر تقريرًا بالنتائج.

وهذا الاختبار آمن للغايةولا يحدث منه أي مضاعفات، لكن يجب على الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في النزيف أن يخبروا الطبيب بذلك عند سحب العينة.

متى تظهر نتائج تحليل PDW

تظهر نتائج تحليل عدد الصفائح الدموية على الفور إذا كان يتم في مستشفى ويتم إجراؤه لحالة طارئة مثل أن يكون المريض على وشك الخضوع لإجراء عملية جراحية، لكن في المختبرات الخارجية قد تظهر في غضون عدة أيام، وهذه المدة تختلف من مختبر لآخر.

ارتفاع نسبة PDW

يحدث ارتفاع الصفائح الدموية نتيجة أن حالة ما تسببت في أن يقوم نخاع العظم بإنتاج الكثير من الصفائح، وإذا كان السبب غير معروف فهذه الحالة تسمى ارتفاع الصفائح الدموية الأولي، وعندما تكون الحالة نتيجة وجود عدوى أو أي حالة مرضية أخرى، فتسمى بارتفاع الصفائح الدموية الثانوي.

هل ارتفاع الصفائح الدموية خطير

يمكن أن يسبب ارتفاع الصفائح الدموية إلى مخاطر كبيرة،ويمكن أن يكون بسيط، ومن أهم مخاطره:

ارتفاع خطر الإصابة بالجلطات الدموية

والشخص الذي لديه عدد كبير من الصفائح الدموية فإن دمه يتجلط بسهولة، والتجلط أو التخثر هو نوع من الحماية الطبيعية ضد نزيف الدم، لذلك فإن الجسم أثناء الإصابات أو بعدها ينتج جسمه مزيد من الصفائح الدموية، لذلك فإن مستويات الصفائح الدموية يمكن أن يرتفع بشكل مؤقت، لدى الأشخاص الذين يعانون من فقدان الدم أو نزيف بعد العمليات الجراحية.

ومع ذلك وبالرغم من أهمية الصفائح الدموية لوقف النزيف والعمل على تخثر الدم، فإنها يمكن أن تسبب أيضًا جلطات دموية خطيرة في الذراعين أو الساقين، وقد تنتقل الجلطة لأماكن أخرى في الجسم أو تنفجر، وقد يزيد خطر حدوث جلطة دموية لدى الأشخاص طريحي الفراش لمدة طويلة أو الذين لا يستطيعون تحريك أطرافهم.

وقد يحتاج الشخص الذي يعاني من ارتفاع الصفائح الدموية بسبب أنه عرض لإصابة في وقت حديث أن يظل في تحت الملاحظة لفترة حتى لا يتعرض للإصابة بجلطة.

حالات أقل خطورة يمكن أن تسبب ارتفاع الصفائح الدموية

هناك حالات مؤقتة تسبب ارتفاع عدد الصفائح الدموية عن معدلها الطبيعي، لذلك قد يطلب الطبيب إعادة عمل الاختبار بعد عدة أيام أو أسابيع، وتشمل الأسباب الشائعة المؤقتة لارتفاع الصفائح الدموية:

  • التعافي بعد العمليات الجراحية.
  • التعافي بعض النزيف.
  • تناول حبوب منع الحمل.
  • الإفراط في تناول الكحول.
  • نقص فيتامين ب12.
  • بذل مجهود بدني مكثف مثل المشاركة في سباقات الماراثون.

حالات أكثر خطورة يمكن أن تسبب ارتفاع الصفائح الدموية

إذا ظلت نسبة الصفائح الدموية مرتفعًا لدى شخص لفترة، فقد يكون مصاب بأحد الحالات التالية:

  • السرطان: يمكن أن يسبب سرطان الرئة أو المعدة أو الثدي أو المبيض أو الغدد الليمفاوية، ارتفاع الصفائح الدموية، لكن لمعرفة ذلك يجب عمل فحوصات إضافية.
  • فقر الدم: إذا كان الشخص مريض بفقر الدم الانحلالي، فإنه قد يعاني من ارتفاع نسبة الصفائح الدموية.
  • الاضطرابات الالتهابية: يمكن أن تؤدي الالتهابات مثل التهاب المفاصل الروماتويدي أو الأمراض التي تسبب التهاب الأمعاء، إلى زيادة عدد الصفائح الدموية.
  • استئصال الطحال : يمكن أن يؤدي استئصال الطحال إلى زيادة مؤقتة في الصفائح الدموية.

انخفاض نسبة PDW

نقص الصفائح الدموية يعني أن لديك نسبة أقل من 150 ألف صفيحة لكل ميكروليتر من الدم ، يؤدي نقص الصفائح الدموية إلى صعوبة تجلط الدم، وهذا يعرض الشخص لخطر النزيف المفرط، وقد يحدث نقص الصفائح نتيجة ميول وراثية ، حيث يميل الجسم لعدم إنتاج ما يكفي من الصفائح الدموية، ولكن قد يحدث أيضًا بسبب حالات طبية.

ارتفاع خطر حدوث النزيف

إذا انخفض عدد الصفائح الدموية عن 20000 ألف لكل مليتلر، يمكن أن يحدث نزيف بدون أسباب، قد يحتاج الأشخاص المصابين بتلك الحالة إلى نقل دم لأن النزيف قد يكون خطيرًا.

ومن أسباب انخفاض الصفائح الدموية الشائعة الأخرى:

  • العلاج الكيميائي.
  • الفيروسات : بعض الفيروسات مثل الحصبة قد تسبب انخفاض عدد الصفائح الدموية.
  • الأدوية: بعض الأدوية مثل مثل الأسبرين وحاصرات H2 والكينيدين والمضادات الحيوية التي تحتوي على السلفا وبعض مدرات البول قد تقلل من عدد الصفائح الدموية.
  • اضطراب المناعة الذاتية: بعض الأمراض الناتجة عن اضطراب المناعة الذاتية، يمكن أن تؤدي إلى انخفاض عدد الصفائح الدموية، مثل الذئبة الحمراء ومرض كرون لأنها تسبب مهاجمة الجسم لأنسجته.
  • التسمم: يمكن أن يؤدي التعرض لبعض أنواع المبيدات الحشرية، إلى تلف في الصفائح الدموية.
  • تليف الكبد: يمكن أن يؤدي تليف الكبد إلى تقليل عدد الصفائح الدموية.
  • النزيف المزمن: إن أي اضطراب يسبب نزيف مستمر وغير منضبط مثل قرحة المعدة، قد يؤدي لانخفاض عدد الصفائح الدموية.
  • كما أن التقدم في العمر قد يسبب انخفاض عدد الصفائح في الدم، لذلك فإن انخفاض معدل الصفائح عن المستوى الطبيعي لدى كبار السن، ليس مدعاة للقلق إلا في حالة الإصابة بأي أمراض أخرى.

وبوجه عام فإن أي تغير يحدث في عدد الصفائح الدموية ، قد يعني أن هناك مشكلة في نخاع العظم أو وجود أي مرض مزمن، لكن لا يمكن تشخيص الحالة بناءً على نتائج تحليل pdw  وحده، يجب أولًا أن تتحدث للطبيب وتقوم بعمل مزيد من الفحوصات لاستبعاد وجود أي إصابة خطيرة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق