كيف تأكل الجرانولا

كتابة: سمر عادل آخر تحديث: 13 سبتمبر 2020 , 03:24

كانت جرانولا غذاءً أمريكيًا أساسيًا منذ أواخر القرن التاسع عشر، يتكون هذا الإفطار الشهي من الشوفان والمكسرات والعسل والفواكه المجففة والأطعمة المحفوظة الأخرى، وقد حافظ على شعبيته على مر السنين كوجبة إفطار شعبية ووجبة خفيفة بالإضافة إلى المخبوزات والحليب والحلويات.

ماهي حبوب الجرانولا

الجرانولا عبارة عن طعام إفطار كلاسيكي يتكون عادة من الشوفان الملفوف والمكسرات المطحونة والعسل، اليوم يمكن شراء الجرانولا بجميع أنواعها، من الخالي من الغلوتين إلى السكر المنخفض وغير ذلك. [1]

طريقة عمل الجرانولا

لتحضير الجرانولا، سوف تحتاج إلى:

  • الشوفان القديم: المعروف أيضًا باسم الشوفان الملفوف، إذا كانت هذه الوصفة خالية من الغلوتين، فتأكد من التحقق مرة أخرى من أن العلامة التجارية التي تشتريها معتمدة من GF.
  • المكسرات: دائمًا ما أستخدم شرائح اللوز في الجرانولا، لكن لا تتردد في استبدالها بالمكسرات أو البذور المفضلة لديك (مثل الببيتاس أو بذور عباد الشمس).
  • بذور الشيا: أحب رشها للحصول على أوميغا 3 إضافية.
  • زيت جوز الهند المذاب: أو نوع الزيت المفضل لديك.
  • العسل: أو شراب القيقب.
  • القرفة المطحونة وملح البحر الناعم ومستخلص الفانيليا: لتذوق الجرانولا.
  • قشور جوز الهند: أو يمكنك استخدام جوز الهند المبشور، أو حذف جوز الهند تمامًا.

كيفية صنع الجرانولا ببساطة

  • اجمع (معظم) المكونات الجافة معًا: أي الشوفان واللوز وبذور الشيا والقرفة والملح، سنحفظ جوز الهند وأي مكونات إضافية لوقت لاحق.
  • أضف المكونات الرطبة، اخفقي زيت جوز الهند المذاب وشراب القيقب والفانيليا معًا، ثم قم برشها فوق المكونات الجافة وامنح كل شيء جيدًا حتى يتجانس.
  • افرد الخليط بالتساوي على صينية خبز كبيرة مغطاة بورق.
  • الخبز: دع الخليط يخبز على حرارة 350 درجة فهرنهايت لمدة 20 دقيقة، ثم نخرجه من الفرن ونقلب الخليط جيداً.
  • أضف جوز الهند: ثم نرش جوز الهند بالتساوي فوق الجرانولا، ثم ضع ورقة الخبز مرة أخرى في الفرن لمدة 5 دقائق أخرى، مع مراقبة جوز الهند عن كثب حتى لا يحترق، ثم أخرج صينية الخبز من الفرن وانقلها إلى رف سلكي.
  • دع الجرانولا تبرد، انتظر لمدة 20-30 دقيقة أو حتى تبرد الجرانولا تمامًا لتصل إلى درجة حرارة الغرفة، ثم استخدم ملعقة لتقسيمها إلى الحجم الذي تريده من التكتلات.
  • (اختياري) أضف مزيجك: في هذه المرحلة، إذا كنت ترغب في إضافة أي رقائق شوكولاتة أو فواكه مجففة أو غيرها من الأشياء الإضافية، فابدأ في ذلك.
  • وأخيرًا، يمكنك إما تقديم الجرانولا على الفور، أو انقله إلى وعاء مغلق، وتستطيع أن تحتفظ به لمدة تصل إلى شهر واحد. [2]

طريقة أكل الجرانولا بالحليب

تحتوي الجرانولا على الشوفان والحبوب الكاملة الأخرى وكذلك المكونات مثل الفواكه المجففة والمكسرات، هذا المزيج الغني بالمغذيات من المكونات يجعل الجرانولا حبوبًا صحية، أضف الحليب البارد أو الدافئ قليل الدسم إلى وعاء من الجرانولا واستمتع بوجبة الإفطار هذه.

طريقة تناول جرانولا بالزبادي

ضعي الفاكهة الطازجة مثل شرائح الخوخ أو التوت أو الفراولة في كوب طويل، ثم أضيفي ملعقة من الزبادي وملعقة من الجرانولا، استمر في وضع هذه المكونات في طبقات حتى يمتلئ الكوب بالقدر المطلوب.،لتحلية أكثر روعة، يمكنك استخدام الفانيليا. [3]

الفرق بين الجرانولا والشوفان

اتضح أنها مختلفة تمامًا من حيث المكونات والاستهلاك والفوائد الصحية والأنواع.

المكونات:

يتكون الشوفان من حبوب الشوفان، بينما تصنع الجرانولا من رقائق الشوفان الملفوف والمكسرات والفواكه، يضاف التحلية أيضًا إلى الجرانولا عند تحميصها.

الاستهلاك:

يتم تناول الشوفان عند إضافة الماء وأحيانًا السكر أو الملح، من ناحية أخرى، تؤكل الجرانولا مع الحليب أو الزبادي.

الفوائد الصحية

يساعد الشوفان على خفض نسبة الكوليسترول في الدم ويقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب، كما أنه يبطئ عملية الهضم ويثبت مستوى الجلوكوز في الدم.

لأن الشوفان هو المكون الرئيسي للجرانولا، فإن له فوائد صحية مماثلة، تساعد الجرانولا على منع الإمساك وتنظيم الهضم، كما أنه يعزز وظائف الأعضاء ويساعد في إنقاص الوزن.

1/2 كوب من الشوفان يحتوي على 150 سعرة حرارية مقارنة بـ 200 من الجرانولا؛ يحتوي أيضًا على 5 جرامات من البروتين بينما يحتوي الجرانولا على 6؛ ويحتوي على 27 جرامًا من الدهون بينما يحتوي الجرانولا على 39 جرامًا.

الأنواع:

يمكن طحن الشوفان، بينما يمكن أن تكون الجرانولا سادة أو معالجتها لتصبح ألواح جرانولا. [4]

أضرار الجرانولا

على الرغم من وجود العديد من مصادر العناصر الغذائية الأساسية، إلا أن الجرانولا لا تزال تسبب بعض المشاكل، قد يوفر كميات عالية من السعرات الحرارية إلى جانب الدهون والسكريات المضافة، والمعروفة بآثارها السلبية في الجسم.

قد تأتي السعرات الحرارية الزائدة من الزيت النباتي وزيت جوز الهند وزبدة الجوز، إلى جانب السكر المضاف، قد تزيد الجرانولا من خطر زيادة الوزن غير المرغوب فيه، وأمراض التمثيل الغذائي، والسكري، وأنواع معينة من السرطان.

للحفاظ على الفوائد الصحية للجرانولا، يجب تجنب أو تقليل رقائق الشوكولاتة المضافة والعسل والفواكه المجففة مع السكر المضاف.

تناول الجرانولا للتخسيس

يعطي وجود البروتين والألياف معظم التأثيرات الإيجابية للجرانولا، يمكن أن يؤدي استهلاك الشوفان والمكسرات والبذور الغنية بالألياف إلى زيادة الشعور بالامتلاء والمساعدة في إدارة الشهية.

تشتمل المكونات الغذائية عالية البروتين على اللوز والجوز والكاجو وبذور القنب وبذور اليقطين والسمسم، والتي تساعد أيضًا في تقليل الجوع أثناء النهار. [5]

تناول الجرانولا لمرضى السكري

الجرانولا غنية بالمنجنيز الذي يساعد في تنظيم مستوى السكر في الدم في الجسم، تساعد الحبوب الكاملة والفواكه المجففة والمكسرات والبذور الموجودة في الجرانولا على تقليل مستويات السكر في الدم والتحكم فيها، خاصة للأشخاص الذين يعانون من السمنة أو مقدمات السكري.

فوائد الجرانولا الصحية

ومن فوائد الجرانولا أيضاً ما يلي:

  • تحسن صحة القناة الهضمية: يحتوي الجرانولا على مكونات صحية تساعد في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، تساعد الألياف الموجودة في الجرانولا على تقليل الالتهاب في الأمعاء لأنها تميل إلى زيادة مستويات بكتيريا الأمعاء الصحية، مقارنة بحبوب الإفطار المكررة.
  • تحسن صحة الدماغ ويزيد من النشاط المعرفي: تساعد جرانولا على زيادة تدفق الدم النظيف والأكسجين إلى الدماغ جنبًا إلى جنب مع بقية الجسم مما يساعد الدماغ على العمل بشكل أسرع وأكثر فعالية، يحافظ على علاقة راسخة بين القناة الهضمية والدماغ، تعزز القناة الهضمية صحة وظيفة الدماغ.
  • تساعد على منع فقر الدم: يمكن أن يؤدي نقص الحديد في الجسم إلى التعب وفقر الدم، الجرانولا باحتوائها العالي على المعادن مثل الحديد يساعد على محاربة ومنع فقر الدم في المقام الأول.
  • توفر العديد من مضادات الأكسدة: تعتبر المكونات مثل جوز الهند وبذور الشيا والجوز البرازيلي مصادر جيدة لمضادات الأكسدة، ومن ثم عند إضافته إلى الجرانولا، فإنه يميل إلى زيادة مستوى مضادات الأكسدة، وبالتالي تساعد هذه المكونات من خلال مكافحة الالتهاب وتوفير حمض الغاليك والكيرسيتين والسيلينيوم وفيتامين هـ.
  • تحسن ضغط الدم: الجرانولا هي وجبة فطور بسيطة يمكن أن تساعد في تقليل ارتفاع ضغط الدم، تظهر الأبحاث أن المكونات الغنية بالألياف مثل الشوفان وبذور الكتان عند تضمينها في النظام الغذائي تساعد في تقليل ضغط الدم.
  • تخفض من مستويات الكوليسترول: تحتوي جرانولاس على ألياف قابلة للذوبان يمكن أن تساعد في تقليل الكوليسترول الضار الذي قد ينتشر داخل الشرايين ويهدد صحة القلب، الشوفان كمكون هو مصدر جيد لبيتا جلوكان، وهو نوع من الألياف التي تعمل على خفض مستويات الكوليسترول الكلي و LDL (السيئ) الذي يعمل كعوامل خطر لأمراض القلب. [6]
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق