مميزات الفن التشكيلي المعاصر

كتابة: أميرة قاسم آخر تحديث: 04 ديسمبر 2020 , 19:13

إن مصطلح الفن التشكيلي في الأساس مقتبس من كلمة (( plasticize )) التي تعني قالب ، والتي يشمل النمذجة أو التشكيل في ثلاثة أبعاد ، ومن أكثر الأمثلة الشائعة على الفن التشكيلي هي النحت ، وذلك لأنه يستخدمون أشكال تقليدية يمكن من خلالها الحصول على أشكال لها فكرة ومعنى .

مميزات الفن التشكيلي المعاصر

إن تعريف الفن التشكيلي يتمثل في أنه يتم الاعتماد على خامات مختلفة مثل الطين والمعادن  والألمونيوم والمطاط وغيرها من الخامات المختلفة حتى يتم تشكيلها والابتكار بها بطرق مختلفة حتى تكون وسيلة لإبداء فكرة من خلال الفن التشكيلي ، ومن أهم مميزات الفن التشكيلي بناء على أقاويل أشهر وأكبر رواد الفن التشكيلي ما يلي : [1]

  • الغموض: حيث أن الفن التشكيلي به غموض الذي بدونه لن يوجد العالم .
  • الاكتشاف: يعتبر وسيلة يمكن من خلالها اكتشاف أمور لم نكن نراها من قبل.
  • يعتبر الفن التشكيلي وسيلة ليجد الإنسان ذاته ويعبر عنها.
  • يعتبر وسيلة للتخلص من جميع مشاكل الحياة والفوضى التي توجد بها.
  • إنه وسيلة لتجسيد الطبيعية بناء على ما يراه الإنسان.
  • هو الخيال الذي يمكن من خلاله تجريد الصورة التي توجد في ذهن الفنان وتنفيذها على الواقع.
  • كل فنان يوجد له بصمة مختلفة يمكن من خلالها التعرف عليه بمجرد رؤية أعماله.

خصائص الفن التشكيلي المعاصر

على الرغم من كل التطور الذي يحدث في الفنون التشكيلية والإضافات التي تتم له على مر العصور إلا أنه لا يوجد تعريف عالمي واحد للفن التشكيلي بل أنه يوجد العديد من التعريفات المختلفة، على الرغم من وجود إجماع عام على أن الفن هو الخلق الواعي لشيء جميل أو هادف باستخدام المهارة والخيال ، ولكنه قد تغير تعريف الأعمال الفنية على مر العصور وكذلك قيمتها المتصورة عبر التاريخ فالأمر أصبح يختلف بناء على الثقافات المختلفة ، وكلمة فن لها أصول قديمة حيث أن من المحتمل أنها منذ تأسيس روما .

لقد حاول الفلاسفة على مر العصور تعريف الفن ؛ لهذا ظهر له العديد من التعريفات المختلفة ، وهو ينقسم إلى ثلاث تعريفات وهي التمثيل والتعبير والشكل .

لقد أطلق على الفن كلمة تمثيل أو كلمة تقليد حيث أن إفلاطون في بدايته قد طور الفن على أنه تمثيل ، والتي يقصد بها في اللغة اليونانية التقليد ، وذلك لأنه على مر العصور كان يعرف  بأنه تمثيل أو تكرار لشيء جميل أو ذو معنى أستمر الأمر إلى نهاية القرن الثامن عشر ، بينما لا يزال الفن التمثيلي موجودًا اليوم ، فإنه لم يعد المقياس الوحيد للقيمة .

الفن تعبير على المحتوى العاطفي حيث أصبح التعبير مهمًا خلال الحركة الرومانسية مع عمل فني يعبر عن شعور محدد ، كما هو الحال في السامية أو الدرامية ، لأن العمل الفني كان يهدف إلى إثارة استجابة عاطفية ومازال هذا التعريف إلى اليوم ، حيث يتطلع الفنانون إلى التواصل مع مشاهديهم واستحضار ردود أفعالهم .

بالنسبة إلى الفن كشكل لقد كان إيمانويل كانط واحدًا من أكثر المنظرين الأوائل تأثيرًا في نهاية القرن الثامن عشر ، كان يعتقد أن الفن لا ينبغي أن يكون له مفهوم ولكن يجب الحكم عليه فقط من خلال صفاته الشكلية لأن محتوى العمل الفني ليس ذا فائدة جمالية ، أصبحت الصفات الشكلية ذات أهمية خاصة عندما أصبح الفن أكثر تجريدًا في القرن العشرين ، واستخدمت مبادئ الفن والتصميم لتعريف الفن وتقييمه ، ولقد تطور الفن التشكيلي المعاصر في الوطن العربي . [2]

تعريف الفن المعاصر

يعرف الفن التشكيلي بأنه كل ما هو مأخوذ من الواقع الطبيعي ، حيث تمت صياغته بطريقة جديدة ، أي أنه يتشكل بشكل جديد ومختلف عن ما في الطبيعة ؛ لذلك يسمى تكوين الفنان الذي يأخذ أفكاره ومفرداته جديدة من البيئة التي يعيش فيها ، ووفقًا لنهجه الخاص ، ويوجد العديد من لوحات من الفن التشكيلي على مر التاريخ التي أضافت إليه الكثير .

مدارس الفن التشكيلي المعاصر

أو مدارس ما بعد الحداثة ولقد قام طلاب الفنون بشكل عام ، والفنون التشكيلية بشكل خاص ، بتطوير دراسة وتصنيف يحدد المدارس التي تنتمي إلى هذا الفن والتي أثرت على هذا الفن بشكل واضح ،ومن ضمن مدارس الفن التشكيلي المعاصر ما يلي:

  1. مدرسة فن الارض : فن الأرض أو فن الحفر ، هو حركة أمريكية تستخدم المناظر الطبيعية لإنشاء هياكل وأشكال فنية ومنحوتات خاصة بالموقع ، كانت الحركة نتاجًا للمفهوم والبساطة: بدايات الحركة البيئية في أواخر الستينيات أثرت على الأفكار والأعمال التي كانت منفصلة عن سوق الفن ، بالإضافة إلى الآثار والبساطة ، انجذب الفنانون إلى المواد اليومية المتواضعة لـ Arte Povera و “المنحوتات الاجتماعية” التشاركية لجوزيف بويز التي شددت على الأداء والإبداع في أي بيئة. [5]
  2. مدرسة دادايم: لقد كان الهدف من هذه المدرسة هو وصف كل ما تم إهماله في الحياة ، وبالتالي تعظيمه وشرحه على أنه مهم للغاية ، مثل تصوير القمامة ، أو الأرصفة الملوثة ، والغرض من طريقة الرسم هذه هو إظهار الأهمية .
  3. مدرسة الفن المفاهيمي : هو فن تكون فيه الفكرة (أو المفهوم) وراء العمل أكثر أهمية من الكائن الفني النهائي ،وظهرت كحركة فنية في الستينيات ويشير المصطلح عادة إلى الفن من الفترة ما بين منتصف الستينيات إلى منتصف السبعينيات . [6]
  4. المدرسة التجهيزية : يستخدم مصطلح فن التجهيز لوصف إنشاءات وسائط مختلطة واسعة النطاق ، وغالبًا ما يتم تصميمها لمكان معين أو لفترة زمنية مؤقتة . [7]
  5. مدرسة فن الحدث : سميت كذلك نسبة الى ان الأحداث كانت هي الرائدة في فن الأداء وظهرت بدورها من العناصر المسرحية للدادائية والسريالية ، وقد تم استخدام الاسم لأول مرة من قبل الفنان الأمريكي ألان كابرو في عنوان عمله عام 1959 18 حدثًا في 6 أجزاء والتي حدثت في ستة أيام ، 4-10 أكتوبر 1959 في معرض روبن ، نيويورك . [8]
  6. مدرسة فنون الميديا : تشير إلى التعبيرات الفنية التي تعتمد على مكون تكنولوجي لتعمل وتدمج الأشكال الفنية التقليدية الأربعة للفنون المرئية والموسيقى والرقص والمسرح. [9]

تاريخ الفن التشكيلي

قبل إن تتعرف على كيف اتعلم الفن التشكيلي ؟ لابد من معرفة تاريخ الفن التشكيلي يعود هذا النوع من الفن إلى الفترة الأشولية من فن ما قبل التاريخ: إلى المنحوتات الأولية مثل فينوس بيرخات رام (تمثال بازلتي ، 230.000-700.000 قبل الميلاد) و فينوس طانطان (تمثال كوارتزيت ، 200.000-500.000 قبل الميلاد) ) ؛ وإلى لوحات الكهوف من كهف شوفيه (حوالي 30.000 قبل الميلاد) وغيرها من الفنون المختلفة .

خلال حقبة حضارات البحر الأبيض المتوسط القديمة ، بما في ذلك الحضارات اليونانية والرومانية والبيزنطية في وقت لاحق ، بالإضافة إلى الفن الكارولنجاني والأوتوني والرومانيسكي والقوطي في العصور الوسطى ، كان يُنظر إلى الفنانين التشكيليين على أنهم مجرد عمال مهرة – مثل مصممي الديكور الداخلي المهرة أو النحاتين ، لم يتم رفع مهنة الفنان إلى مستوى أعلى جديد حتى عصر النهضة ، ونلاحظ الفرق بين الفن التشكيلي قديمًا وبين الفن التشكيلي المعاصر واستخدام الخامات المتعددة والمكانة التي يصل إليها الفنانين. [4]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق