السور التي تصف يوم القيامة

كتابة: أميرة قاسم آخر تحديث: 18 مارس 2022 , 00:18

يوجد العديد من السور التي تم ذكرها في القرآن الكريم والتي تصف احداث يوم القيامة ، حتى يتعرف المسلمون على هذا اليوم والتي تم ذكرها في العديد من المواضع المختلفة .

السور التي تصف يوم القيامة

لقد تم ذكر الكثير عن يوم القيامة في كتاب الله تبارك وتعالى ، ومن ضمنها ذكر علامات الساعة والتي يجب أن يتعرف عليها المسلمون ، ومن ضمن هذه الآيات ما جاء في :

سورة البقرة

قوله تعالى : (( وَاتَّقُوا يَوْمًا لَّا تَجْزِي نَفْسٌ عَن نَّفْسٍ شَيْئًا وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا شَفَاعَةٌ وَلَا يُؤْخَذُ مِنْهَا عَدْلٌ وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ )) ، وقوله جل في علاه : (( وَقَالَتِ الْيَهُودُ لَيْسَتِ النَّصَارَىٰ عَلَىٰ شَيْءٍ وَقَالَتِ النَّصَارَىٰ لَيْسَتِ الْيَهُودُ عَلَىٰ شَيْءٍ وَهُمْ يَتْلُونَ الْكِتَابَ ۗ كَذَٰلِكَ قَالَ الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ مِثْلَ قَوْلِهِمْ ۚ فَاللَّهُ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ )) .

سورة ال عمرن

ما جاء في سورة آل عمران : (( كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَنْ زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ )) ، ما جاء في سورة النساء في قوله تبارك وتعالى : (( اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ لَيَجْمَعَنَّكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَا رَيْبَ فِيهِ وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللَّهِ حَدِيثًا)) .

سورة المائدة

في سورة المائدة : (( إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ أَنَّ لَهُمْ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا وَمِثْلَهُ مَعَهُ لِيَفْتَدُوا بِهِ مِنْ عَذَابِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ مَا تُقُبِّلَ مِنْهُمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ)) ، وما جاء في سورة الأنعام : (( قُلْ لِمَنْ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ قُلْ لِلَّهِ كَتَبَ عَلَى نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ لَيَجْمَعَنَّكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَا رَيْبَ فِيهِ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنْفُسَهُمْ فَهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ )) .

الاعراف

لقد جاء في سورة الأعراف قوله تعالى : (( قُلْ مَنْ حَرَّمَ زِينَةَ اللَّهِ الَّتِي أَخْرَجَ لِعِبَادِهِ وَالطَّيِّبَاتِ مِنَ الرِّزْقِ قُلْ هِيَ لِلَّذِينَ آمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا خَالِصَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ )) ، قوله تعالى في سورة النحل : (( وَلَا تَكُونُوا كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ أَنْكَاثًا تَتَّخِذُونَ أَيْمَانَكُمْ دَخَلًا بَيْنَكُمْ أَنْ تَكُونَ أُمَّةٌ هِيَ أَرْبَى مِنْ أُمَّةٍ إِنَّمَا يَبْلُوكُمُ اللَّهُ بِهِ وَلَيُبَيِّنَنَّ لَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ )) .

سورة الاسراء

ما جاء في سورة الإسراء : (( وَكُلَّ إِنْسَانٍ أَلْزَمْنَاهُ طَائِرَهُ فِي عُنُقِهِ وَنُخْرِجُ لَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كِتَابًا يَلْقَاهُ مَنْشُورًا * اقْرَأْ كِتَابَكَ كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًا )) ، وفي سورة مريم : (( إِنْ كُلُّ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِلَّا آتِي الرَّحْمَنِ عَبْدًا * لَقَدْ أَحْصَاهُمْ وَعَدَّهُمْ عَدًّا * وَكُلُّهُمْ آتِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَرْدًا )) ، وما جاء في سورة الأنبياء : (( وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ فَلَا تُظْلَمُ نَفْسٌ شَيْئًا وَإِنْ كَانَ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِنْ خَرْدَلٍ أَتَيْنَا بِهَا وَكَفَى بِنَا حَاسِبِينَ )) .

سورة السجدة

في سورة السجدة في قوله جل في علاه : (( إِنَّ رَبَّكَ هُوَ يَفْصِلُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ )) ، وما جاء في سورة الزمر في قوله جل في علاه : (( إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ * ثُمَّ إِنَّكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عِنْدَ رَبِّكُمْ تَخْتَصِمُونَ )) ، ما جاء في سورة : (( إِذَا السَّمَاءُ انْفَطَرَتْ * وَإِذَا الْكَوَاكِبُ انْتَثَرَتْ * وَإِذَا الْبِحَارُ فُجِّرَتْ * وَإِذَا الْقُبُورُ بُعْثِرَتْ * عَلِمَتْ نَفْسٌ مَا قَدَّمَتْ وَأَخَّرَتْ )) وغيرها من الآيات القرآنية التي جاءت في مواضع عدة في القرآن الكريم التي تتحدث على اهوال يوم القيامة وغيرها من علامات لهذا اليوم . [1]

السور التي سميت بأسماء يوم القيامة

يوجد العديد من السور في القرآن الكريم التي تم تسميتها بإسم يوم القيامة ومن ضمن هذه السور هي سورة القيامة ، وسورة الواقعة وسورة التغابن وسورة الحاقة وسورة الواقعة وسورة الغاشية وسورة الزلزال ، ولقد تم ذكر اسماء يوم القيامة في العديد من المواقع المختلفة . [2]

حديث من سره أن ينظر إلى يوم القيامة

روى الترمذي وأحمد من حديث ابن عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من سره أن ينظر إلى يوم القيامة كأنه رأي العين فليقرأ: إذا الشمس كورت، وإذا السماء انفطرت، وإذا السماء انشقت ، ولقد قال الترمذي: هذا حديث حسن غريب، وصححه الألباني في السلسلة وصحيح الجامع . [3]

سورة تبين أهوال يوم القيامة

إن التحدث عن موعد يوم القيامة وأهوال يوم القيامة تم ذكرها في العديد من المواضع المختلفة في القرآن الكريم ، ولقد تم ذكر أهوال القيامة في:

سورة الحاقة

وذلك في قوله تعالى : ((  فَيَوْمَئِذٍ وَقَعَتِ الْوَاقِعَةُ  وَانْشَقَّتِ السَّمَاءُ فَهِيَ يَوْمَئِذٍ وَاهِيَةٌ  فَهِيَ يَوْمَئِذٍ وَاهِيَةٌ ) والتي توضح أهوال يوم القيامة وذلك من خلال انشقاق ومن ثم ينزل الملائكة على الأرض ويحيطوا بها ، ويقول الله تبارك وتعالى في ذلك : ((   إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ يَوْمَ التَّنَادِ * يَوْمَ تُوَلُّونَ مُدْبِرِينَ مَا لَكُمْ مِنَ اللَّهِ مِنْ عَاصِمٍ )) . [4]

سورة يونس

أيضًا ما جاء في سورة يونس ، في قوله تبارك وتعالى : (( وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ كَأَن لَّمْ يَلْبَثُوا إِلَّا سَاعَةً مِّنَ النَّهَارِ يَتَعَارَفُونَ بَيْنَهُمْ ۚ قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِلِقَاءِ اللَّهِ وَمَا كَانُوا مُهْتَدِينَ )) أنه يوم القيامة سوف يتم جمع المشركين في مكان الحساب ، ويكون كأنهم لم يعرفوا بعضهم قبل اليوم سوى ساعة واحدة فقط وبعد ذلك أنقطعوا عن بعضهم وجاء يوم الحساب ، وسوف يخسر الذين إذا جاء يوم القيامة ولم يتوبوا إلى الله تبارك وتعالى . [5]

الزمر

أيضًا ما جاء في سورة الزمر ، وذلك في قوله جل في علاه : (( وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالْأَرْضُ جَمِيعًا قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّمَاوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ ۚ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَىٰ عَمَّا يُشْرِكُونَ )) ، وأيضًا ما جاء في سورة الفجر في قوله جل في علاه : ((  كَلَّا إِذَا دُكَّتِ الْأَرْضُ دَكًّا دَكًّا وَجَاءَ رَبُّكَ وَالْمَلَكُ صَفًّا صَفًّا )) .

سورة القمر

أيضًا ما جاء في سورة القمر : (( فَتَوَلَّ عَنْهُمْ ۘ يَوْمَ يَدْعُ الدَّاعِ إِلَىٰ شَيْءٍ نُّكُرٍ  )) ، وتم ذكره في سورة الزمر في قوله جل في علاه : ((  رَفِيعُ الدَّرَجَاتِ ذُو الْعَرْشِ يُلْقِي الرُّوحَ مِنْ أَمْرِهِ عَلَىٰ مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ لِيُنذِرَ يَوْمَ التَّلَاقِ يَوْمَ هُم بَارِزُونَ ۖ لَا يَخْفَىٰ عَلَى اللَّهِ مِنْهُمْ شَيْءٌ ۚ لِّمَنِ الْمُلْكُ الْيَوْمَ ۖ لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ الْيَوْمَ تُجْزَىٰ كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ ۚ لَا ظُلْمَ الْيَوْمَ ۚ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ )) وغيرها من الآيات القرآنية المتعددة التي تحدثت على أهوال يوم القيامة حتى يتعظ المسلمين ويتوبوا إلى الله تبارك وتعالى ويخرجوا الدنيا من قلوبهم . [6]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى