موعد البلاك فرايدي كل عام

كتابة ابتسام مهران آخر تحديث: 27 أكتوبر 2020 , 12:53

القصة الحقيقية وراء البلاك فرايدي

القصة وراء تسمية الجمعة السوداء ليست مشمسة كما يعتقد الكثيرون ، ففي خمسينات القرن الماضي نشأ الاسم في مدينة فيلادلفيا المصطلح لكي يصف الفوضى التي أتت في اليوم التالي لعيد الشكر ، حيث تدفقت جحافل من المتسوقين على المدينة ، وبعد ذلك انتشر هذا المصطلح ولم يستطع التجار تغييره ، وسرعان ما تحولت مبيعات اليوم الواحد إلى حدث مدته أربعة أيام . [1]

موعد البلاك فرايدي كل عام

البلاك فرايدي هو اليوم التالي لعطلة عيد الشكر في الولايات المتحدة ، وعادة ما يكون هذا اليوم هو يوم عطلة للكثير من الموظفين ، ويكون مليئًا بصفقات التسوق والخصومات الكبيرة ، ويتم الاحتفال به تحديدًا في الرابع من شهر نوفمبر ، وذلك منذ عام 1952  . [2]

ظاهرة المبيعات الأمريكية والبلاك فرايدي

قبل ظهور الجمعة السوداء نما يوم التسوق خلال الثلاثينيات من القرن الماضي ، حيث عانى تجار التجزئة فترة كساد كبيرة ، وقد حاول الرئيس فرانكلين روزفلت كثيرًا أن يعزز المبيعات الامريكية للرفع من شأن الاقتصاد الأمريكي .

وفي السبعينات والثمانينات أصبح جنون التسوق أكثر انتشارًا ، ونجد أنه جذبت العديد من المتاجر حشودًا ضخمة من المستهلكين ، وهناك العديد استفادوا من زيادة المشتريات ، وقاموا بتزويد أرباحهم من خلال هذه المشاركات ، وعلى الصعيد الأخر بعض المتاجر اختاروا عدم الانضمام إلى جنون التسوق ، هذا مثل إيكيا ، وماركس ، وسبنسر . [3]

المشاركات عبر الانترنت

قد انتشر في السنوات الأخيرة اختيار العديد من المستهلكين أن يقوموا بإتمام صفقاتهم من خلال الانترنت ، وساعد على ذلك التكنولوجيا التي أصبحت من حولنا في كل مكان ، حيث انتشرت الهواتف الذكية ، وهذا نوعًا ما جعل الإقبال على الشراء من المتجر أقل ، ومن عمالقة البيع بالتجزئة عبر الإنترنت ، هي شركة أمازون ، حيث أنها تروج لمجموعة كبيرة من الخصومات ، والصفقات التي تناسب جميع العملاء . [3]

الجمعة السوداء حول العالم

ظهر مفهوم يوم الجمعة السوداء في بلدان حول العالم ، بما في ذلك البرازيل ، والهند ، وفرنسا ، والنرويج ، ورومانيا ، وألمانيا ، وكل بلد قامت بالاحتفال بهذا اليوم على طريقتها الخاصة ، فعلى سبيل المثال في المكسيك ، قاموا بتسمية هذا اليوم بـ ” النهاية الجيدة ” .

ونجد الكثير من الدول العربية كالإمارات العربية المتحدة ، ومصر ، والمملكة العربية السعودية قاموا بتسميته بـ ” الجمعة البيضاء ” وهذا نظرًا لقدسية يوم الجمعة لدى العديد من الدول العربية ، وفي الفترة الحالية تعتبر الجمعة البيضاء ، هي من أكبر مواسم البيع في منطقة الشرق الأوسط . [3]

هل نوفمبر الأسود هو الجمعة السوداء الجديدة

في الكثير من البلاد حول العالم أصبح يوم البلاك فرايدي من الفترات المهمة للعديد من تجار التجزئة والمستهلكين ، حيث يأمل تاجر التجزئة في زيادة أرباحه ، ويأمل المستهلك في الحصول على أكبر خصومات ، ومع ذلك، أدت هذه الآمال إلى حدوث فوضى ، وتكدس ، وخاصة في المتاجر الكبيرة ، لذلك لجأ الكثيرون إلى مد فترة البلاك فرايدي بدلًا من أن تكون 24 ساعة فقط .

لذلك نجد أن البلاك فرايدي في السنوات الأخيرة ، بدأت عروضه قبل اليوم المحدد ، مما جعل الكثيرون يطلق عليه نوفمبر الأسود ، وذلك لأنه بدأ في وقت مبكر من بداية شهر نوفمبر ، واستمر حتى عطلة نهاية أسبوع الجمعة السوداء . [3]

هل الجمعة السوداء هي حقا أكبر يوم تسوق في السنة

يمكنك أن تتوقع في هذا اليوم أن تصاب بلكمة من اشخاص أخرين إذا كنت تريد الوصول أي صفقة رائعة ، حيث أن يوم الجمعة السوداء هو أكثر الأيام ازدحامًا بالنسبة لحركة العملاء ، ولكنه ليس هو أكبر يوم تسوق في السنة ، ومنذ عام 1993 وحتى عام 2002 ، كان يوم البلاك فرايدي في المركز الرابع في قائمة أكثر أيام التسوق ازدحامًا من حيث حجم المبيعات .

أما ما بين عامي 2003 و2005 ، أستطاع يوم الجمعة السوداء أن يصعد إلى القمة ، وذلك لتحقيقه الكثير من الإيرادات الخاصة بالمبيعات ، وهذا بدون شك أدى إلى ظهور المنافسات بين تجار التجزئة بعضهم البعض ، وخاصة قبل يوم الجمعة السوداء نفسه . [4]

عنف وإصابات الجمعة السوداء

في الواقع أن حشود الجمعة السوداء تسبب الكثير من الصداع للشرطة ، والمزيد من الأرباح للبائعين ، وهناك العديد من الإصابات التي تنتج عن التزاحم الذي يحدث في هذا اليوم ، ففي عام 2006 حدثت 11 حالة وفاة ، وأكثر من 100 إصابة في يوم الجمعة الأسود .

أما في عام 2008 فوقعت أسوأ جمعة سوداء في التاريخ حيث تم دهس رجل حتى الموت في نيويورك في وول مارت ، فمات الرجل اختناقاً عندما اقتحم الحشود المتجر ، وفي نفس اليوم تم هجوم ما لا يقل عن 2000 شخص على الأبواب ، وحاصروا الرجل حتى اختنق ، وبجانب هذا اصيب 11 متسوقا أخرون بجروح بينهم امرأة حامل . [2]

أهمية الجمعة السوداء

  • نظرًا لأن الناس ينفقون مبالغ طائلة إلى حد ما في يوم التسوق المزدحم هذا ، غالبًا ما يُنظر إلى المبيعات المحققة يوم الجمعة السوداء على أنها اختبار أساسي للوضع الاقتصادي العام للبلد وطريقة لخبراء الاقتصاد لقياس ثقة المتوسط أمريكي عندما يتعلق الأمر بالإنفاق التقديري .
  • ينظر بعض المستثمرين والمحللين إلى أرقام الجمعة السوداء كطريقة لقياس الصحة العامة لصناعة التجزئة بأكملها .
  • يسخر آخرون من فكرة أن الجمعة السوداء لديها أي إمكانية حقيقية للتنبؤ بالربع الرابع لأسواق الأسهم ككل ، وبدلاً من ذلك ، يقترحون أنه لا يؤدي إلا إلى مكاسب أو خسائر قصيرة الأجل للغاية .
  • ومع ذلك ، بشكل عام ، يمكن أن يتأثر سوق الأسهم من خلال الحصول على أيام عطلة إضافية لعيد الشكر أو عيد الميلاد ، وتميل إلى رؤية نشاط تداول متزايد وعائدات أعلى في اليوم السابق لعطلة أو عطلة نهاية أسبوع طويلة ، وهي ظاهرة تُعرف باسم تأثير العطلة أو تأثير نهاية الأسبوع . [5]

حقائق مدهشة عن البلاك فرايداي

  • رغب تجار التجزئة أن يجعلوا يوم الجمعة الأسود حدث إيجابي ، ولكن مع الأسف بعض المتسوقين كانوا عازمين على الحصول على صفقات جيدة ، وقاموا بتحويله إلى الجمعة السوداء .
  • في السنوات الأخيرة ، أصبحت أفضل صفقات الجمعة السوداء ليست في يوم الجمعة السوداء ، وإنما أصبح تجار التجزئة يقدمون أفضل عروضهم في وقت سابق .
  • بدأ التسوق عبر الإنترنت في الانتشار ، وذلك لتقديمهم صفقات رائعة .
  • هناك الكثير من الأشخاص ينتظرون يوم الاثنين الأخضر في منتصف ديسمبر للاستفادة من صفقات اللحظة الأخيرة  .  [2]
  • الجمعة السوداء ترمز إلى بداية موسم التسوق المهم في العطلات .
  • من الناحية التاريخية، كان هناك الجمعة السوداء أيضًا في عام 1869 ، وذلك حينما انخفض سعر الذهب وتراجعت أسواق الأسهم ، ولذلك تم تسميته بهذا الاسم وقتها .
  • تقوم الكثير من المتاجر بتقديم العديد من الخصومات الكبيرة ، خاصة على الإلكترونيات ، والألعاب ، والهدايا الأخرى .
  • الكثير من المستهلكين ينتظرونالجمعة الأخيرة من شهر نوفمبر كل سنة للحصول على أقوى التخفيضات الكبيرة ، والخصومات التي تقدمها العديد من المتاجر .
  • في عام 2018 تجاوز حجم المبيعات الخاص بيوم البلاك فرايدي في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها 6 مليار دولار . [5]
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق