مفهوم الخدمات الإلكترونية

كتابة سمر عادل آخر تحديث: 29 أكتوبر 2020 , 02:40

معنى الخدمات الإلكترونية

  • يمثل مفهوم الخدمة الإلكترونية أحد التطبيقات البارزة للاستفادة من استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (ICT) في مجالات مختلفة.
  • ومع ذلك من الصعب وضع تعريف دقيق للخدمة الإلكترونية حيث استخدم الباحثون تعريفات مختلفة لوصف الخدمات الإلكترونية.
  • ويمكن اعتماد نهج رولي الذي وضع (2006) الذي يعرف الخدمات الإلكترونية على أنها (الأعمال أو الجهود أو العروض التي تتم بوساطة تكنولوجيا المعلومات، وقد تشمل هذه الخدمة الإلكترونية عنصر الخدمة المتمثل في الشبكة الإلكترونية ودعم العملاء وتقديم الخدمة).
  • يعكس هذا التعريف ثلاثة مكونات رئيسية وهم، مقدم الخدمة، ومستقبل الخدمة، وقنوات تقديم الخدمة (أي التكنولوجيا).
  • فعلى سبيل المثال، فيما يتعلق بالخدمة الإلكترونية العامة، فإن الوكالات العامة هي مقدم الخدمة والمواطنون والشركات هم متلقي الخدمة، وقناة تقديم الخدمة هي المطلب الثالث للخدمة الإلكترونية.
  • الإنترنت هو القناة الرئيسية لتقديم الخدمات الإلكترونية بينما يتم أيضًا النظر في القنوات الكلاسيكية القديمة الأخرى (مثل الهاتف ومراكز الاتصال والهاتف المحمول والتلفزيون).
  • قد تتم بعض الخدمات الإلكترونية، مثل الطباعة بالجملة عن بُعد، على موقع ويب؛ وقد يتم إرسال خدمات إلكترونية أخرى، مثل تحديثات الأخبار للمشتركين، إلى جهاز الكمبيوتر الخاص بك.
  • قد تعرف أيضًا الخدمات الإلكترونية بأنها “خدمات معيارية، ذكية، إلكترونية تؤدي العمل، أو تحقق المهام، أو تنجز المعاملات، ويمكن قراءة بحث عن الخدمات الالكترونية لفهم التعريف بشكل أوضح.[1]

أهم الخدمات الإلكترونية حول العالم

  • بعد أن عرفنا مفهوم الخدمات الإلكترونية، تعد تكنولوجيا المعلومات أداة قوية لتسريع التنمية الاقتصادية، وقد ركزت البلدان النامية على تطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات خلال العقدين الماضيين.
  • ونتيجة لذلك، تم الاعتراف بأن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات أمر بالغ الأهمية للاقتصاد كما أنها محفز للتنمية الاقتصادية.
  • لذلك، يبدو أن هناك جهودًا في السنوات الأخيرة لتقديم خدمات إلكترونية مختلفة في العديد من البلدان النامية حيث يُعتقد أن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات توفر إمكانيات كبيرة للتنمية المستدامة للحكومة الإلكترونية.
  • اتخذت العديد من الوكالات الحكومية في البلدان المتقدمة خطوات تدريجية نحو استخدام الويب وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، مما أضاف الاتساق لجميع الأنشطة المحلية على الإنترنت، وتوسيع نطاق الوصول والمهارات المحلية، وفتح خدمات تفاعلية للمناقشات المحلية، وزيادة مشاركة المواطنين في الترويج وإدارة الإقليم.
  • ولكن إمكانيات الحكومة الإلكترونية في البلدان النامية لا تزال غير مستغلة إلى حد كبير، حيث تختلف العوامل والقضايا والمشاكل البشرية والتنظيمية والتكنولوجية في هذه البلدان، مما يتطلب دراسات مركزة ومناسبة.
  • وقد ازدهرت بعض مبادرات الحكومة الإلكترونية في البلدان النامية، على سبيل المثال البرازيل، والهند، وشيلي وغيرهم.
  • وما تُظهره التجربة في هذه البلدان هو أن الحكومات في العالم النامي يمكنها أن تستغل بشكل فعال مزايا تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.
  • ولذلك نجاح الحكومة الإلكترونية يستلزم استيعاب بعض الظروف والاحتياجات والعقبات الفريدة.[1]

اهم الخدمات الإلكترونية ومجالاتها المختلفة

يجب أن تعرف أن مفهوم الخدمات الإلكترونية له العديد من التطبيقات ويمكن العثور عليه في العديد من التخصصات، ولكن المجالان السائدان لتطبيق الخدمات الإلكترونية هما:

  • الأعمال التجارية الإلكترونية (أو التجارة الإلكترونية): وهي الخدمات الإلكترونية المقدمة في الغالب من قبل الشركات أو من قبل منظمة غير حكومية أي منظمات القطاع الخاص.
  • الحكومة الإلكترونية: هي الخدمات الإلكترونية التي تقدمها الحكومة للمواطنين أو رجال الأعمال، وسيقتصر استخدام ووصف الخدمة الإلكترونية في هذه الصفحة على سياق الحكومة الإلكترونية، وما تقوم به من بعض المؤتمرات أو المجلات التي تغطي مفهوم الخدمة الإلكترونية.[1]

الخدمات الإلكترونية وآثارها الاجتماعية والثقافية والأخلاقية

من الممكن أن تؤثر الخدمات الإلكترونية المختلفة على المجتمع والثقافة والكثير من الجوانب الأخرى مثل:

التأثيرات على حقوق الأفراد وخصوصيتهم

  • مع تزايد عدد الشركات والوكالات الحكومية التي تستخدم التكنولوجيا لجمع البيانات وتخزينها وإتاحة الوصول إليها عن الأفراد، زادت مخاوف اختراق الخصوصية.
  • قد تراقب بعض الشركات أنماط استخدام موظفيها لأجهزة الكمبيوتر من أجل تقييم أداء الأفراد أو مجموعة العمل.
  • وقد تعمل التطورات التكنولوجية أيضًا على تسهيل حصول الشركات والحكومة والأفراد الآخرين على قدر كبير من المعلومات حول الفرد دون علمه.
  • لذلك هناك قلق متزايد من أن الوصول إلى مجموعة واسعة من المعلومات يمكن أن يكون خطيرًا داخل الوكالات الحكومية الفاسدة سياسيًا.[1]

التأثير على الوظائف وأماكن العمل

  • في الأيام الأولى لظهور أجهزة الكمبيوتر، توقع العلماء أن تحل أجهزة الكمبيوتر محل البشر.
  • ومع ذلك، على الرغم من التقدم التكنولوجي الكبير، لم يعد هذا التنبؤ مصدر قلق رئيسي.
  • ولكن في الوقت الحالي، تتمثل إحدى المخاوف المرتبطة باستخدام الكمبيوتر في أي منظمة، بما في ذلك الحكومات، في المخاطر الصحية، مثل الإصابات المتعلقة بالعمل المستمر على لوحة مفاتيح الكمبيوتر أو جهاز الكمبيوتر بشكل عام.
  • ولكن من المتوقع أن تعمل الوكالات الحكومية مع المجموعات التنظيمية من أجل تجنب هذه المشاكل.[1]

الآثار المحتملة على المجتمع

  • على الرغم من وجود بعض الفوائد الاقتصادية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات للأفراد، هناك دليل على أن معرفة القراءة والكتابة الحاسوبية قد تتزايد بين الأشخاص.
  • فالتعليم والوصول إلى المعلومات هما أكثر أهمية الآن من أي وقت مضى، فهم مفاتيح للازدهار الاقتصادي، ومع ذلك فإن وصول الأفراد للمعلومات في مختلف البلدان ليس متساويًا، لذلك أصبح هذا الظلم الاجتماعي يُعرف بالفجوة الرقمية.[1]

التأثير على التفاعل الاجتماعي

  • وفرت التطورات في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وحلول التكنولوجيا الإلكترونية العديد من الوظائف الحكومية سهولة الحصول على ما تريد وأنت في بيتك، وقد أتاحت جميع المعلومات التي تريدها عبر الإنترنت.
  • وهذا قد يكون مصدر قلق لأولئك الذين يخافون من قلة التفاعل الاجتماعي بين أفراد المجتمع.[1]

فوائد الخدمات الإلكترونية

بعد أن عرفنا مفهوم الخدمات الإلكترونية ، إليك أهم فوائد الخدمات الإلكترونية:

  • الوصول إلى قاعدة عملاء أكبر.
  • توسيع نطاق الوصول إلى السوق.
  • كسر حاجز الدخول إلى الأسواق الجديدة وتكلفة اكتساب عملاء جدد.
  • قناة اتصال بديلة بين الشركات والعملاء.
  • زيادة فرصة تقديم المزيد من الخدمات للكثير من العملاء.
  • تعزيز صورة الشركات التي تقدم الخدمات.
  • اكتساب مزايا تنافسية.
  • تفتح المتاجر الإلكترونية على مدار 24 ساعة في اليوم.
  • ليست هناك حاجة للسفر إلى مراكز التسوق.
  • عادة ما تكون هناك مجموعة واسعة من السلع والخدمات.
  • من السهل مقارنة الأسعار والجودة باستخدام أداة التسوق الإلكتروني.
  • يتم نقل تخفيض الأسعار والخصومات إلكترونيًا.
  • تقييم جودة الخدمة من وجهة نظر العملاء بكل سهولة.
  • يمكن بسهولة أن تقوم إدارة الشركة التي تقدم خدمات على الإنترنت بتطوير الخدمة وتحسينها حسب متطلبات العملاء.
  • من الممكن التكيف مع مرجع المنتجات والخدمات واحتياجات المجال بسرعة أكبر.
  • الاختلاف عن المنافسين من خلال تقديم أنواع جديدة تمامًا من الخدمات للعملاء.
  • يمكن شراء أي شيء في أي مكان في العالم برقم بطاقة الائتمان وبضع نقرات بالماوس.
  • لا يحتاج المتسوقون إلى إيجاد الوقت أو بذل الجهد للذهاب إلى متجر فعلي والوقوف في طابور هناك.
  • المعاملات المالية وبطاقات الائتمان سهلة وسريعة التنفيذ، وقد أدى ذلك إلى قفزة كبيرة في البيئة المالية نحو المستقبل.[2]

شرح الخدمات الإلكترونية وعيوبها

بطبيعة الحال، كل تقنية جديدة لها عيوبها كما لها مميزاتها، وقد يرتبط العديد منها بقضايا أمنية وقد تشمل هذه الجوانب التالي:

  • قد يكون من الصعب التعامل مع كميات هائلة من البيانات، أي لا يمكن التعامل مع ملايين المعاملات في الثانية.
  • هناك حاجة إلى قدرة معالجة عالية للأداء وهي عملية مكلفة من حيث الشراء والصيانة.
  • إذا توقف الخادم للويب حتى لبضع ثوانٍ، فستتوقف المعاملات التجارية وقد لا يحاول العملاء مرة أخرى.
  • عندما يتم الاحتفاظ بمعلومات العميل الحساسة وبيانات المستخدم الأخرى في قاعدة بيانات، فهناك دائمًا خطر اختراق تفاصيل بطاقة الائتمان وعناوين البريد الإلكتروني وكلمات المرور وما شابه ذلك.
  • انقطاع التيار الكهربائي قد يتسبب في مشاكل كارثية، وبالتالي، هناك حاجة إلى الاستثمار في نظام مزدوج مع النسخ الاحتياطي بواسطة المولدات، وهذا قد يعني تكاليف أعلى للمنصة.[2]
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق