الفرق بين إبرة العضل و ابرة تحت الجلد

كتابة: Rolyan Fallaha آخر تحديث: 04 نوفمبر 2020 , 05:22

الحقن العضلي

للتعرف على الفرق بين الحقن العضلي و الوريدي الحقن العضلي هو عبارة عن تقنية يتم من خلالها توصيل الدواء إلى الدم , فيتم من خلال ذلك توصيل الدواء عن طريق الحقن العضلي داخل العضلات , يُتيح الحقن العضلي وصول الدواء بسرعة كبيرة إلى الدم.

بالإضافة إلى ذلك إن الحقن العضلي يمكن إعطاءه للمريض عن طريق طبيب أو ممرض يكون مؤهل لذلك , ويمكن أيضًا لبعض المرضى أن يعطوا الحقن العضلي على أنفسهم.

الحقن الوريدي

الحقن الوريدي يستخدم لبعض الأدوية التي يرغب الطبيب وصولها إلى الدم مباشرة , وتحديدًا داخل الوريد و أماكن الحقن تحت الجلد حيث يتم استخدام سرنغ الإبرة من أجل دفع الدواء داخل مجرى الدم بواسطة ثقب لجدار الأوردة و يكون الثقب صغير جداً لا تتم ملاحظته أبداً.

كيف تعرف إذا كان الدواء للوريد أم العضل

الأدوية التي يتم أخذها بالعضل يمكن أخذها بالوريد ويكون مكتوب عليها أحرف كما يلي  (IM) أو ( IV ) سوف نقوم بمعرفة الفرق بين IV و IM

IM و هذا يعني أن الدواء مصنوع من أجل دخول الدواء عن طريق العضل و في بعض الأحيان يكون مكتوباً عليه بالإضافة للحرفين IM يكون مكتوبًا  IV هذا يعني أنه يمكن أن يُعطى عن طريق الوريد أيضًا.

و لكن بشكل عام إن الكثير من الأدوية التي يمكن إعطاءها على شكل وريدي يمكن إعطاءها عن طريق العضل و لكن التي يمكن إعطاءها عن طريق العضل لا يمكن إعطاءها عن طريق الوريد.

و يوجد بعض الأدوية يمكن إعطاءها بالوريد فقط وليس بالعضل و السبب أنه يمكن أن تسبب التهاباً شديداً.

متى يستخدم الحقن العضلي و الوريدي

  • إن طريقة الحقن العضلي هي من أحد أفضل انواع الحقن من أجل توصيل الدواء داخل الجسم خاصة في الحالات التي يستخدم فيها الحقن العضلي كبديل عن الحقن الوريدي من أجل احتواء مواد الحقن التي تكون فعّالة بأدوية يمكن أن تسبب تهيُّج في الأوردة.
  • إن الحقن العضلي يكون جيّداً بشكل كبير للأدوية التي تحتوي الفيتامينات المتعددة.
  • إن الحقن الوريدي يتم استخدامه في الحالات الطبية الحرجة من أجل الوصول و الحصول على نتائج سريعة للدواء , على سبيل المثال : حالات الأزمة القلبية , الجلطات و التسمّم. بالإضافة إلى ذلك الحبوب الفمويّة التي تكون بطيئة نسبيّاً و لا تعطي السرعة الفعّالة لها في الجسم.
  • يستخدم الحقن الوريدي في الحالات التي تستدعي استخدام الدواء لفترات طويلة حيث يقوم الحقن الوريدي بتوفير معدّل إمداد دوائي مستمر و بطيء نسبيّاً , يمكننا إعطاء مثال طبي على ذلك و هو علاج الأنيميا الحادة بواسطة حُقن الحديد.
  • يتم استخدام الحقن الوريدي في بعض الأدوية التي لا يتم تناولها عن طريق الفم بسبب تأثير الأنزيمات على المعدة , حيث تقوم الأنزيمات بفقدان فعالية الأدوية.

أماكن الحقن الوريدي

  • الأوردة الكبيرة الموجودة في الذراع.
  • الأوردة الكبيرة الموجودة في الرقبة.
  • أوردة اليد.

أماكن الحقن العضلي

  • العضلة الدالية للذراع هي الموقع الأكثر شيوعاً لـ اللقاحات و يعتبر موقع العضلة الدالية للذراع صغير نسبيّاً من أجل الحقن حيث لا تزيد كمية الدواء المسموحة للحقن عن 1 ملليلتر.
  • عضلة الفخذ الأمامية هي من الأماكن المفضلة في الحقن العضلي الذاتي , إذا أراد المريض أخذ الإبرة في العضل بنفسه و ذلك لسهولة التحكّم في الحقن و سهولة تحديد المكان.
  • العضلة البطنية الوعائية للورك هذه العضلة البطنية الوعائية هي الموقع الأكثر أماناً للبالغين و الأطفال الأكبر سنّاً من 7 أشهر فهي عضلة عميقة وليست قريبة من الأوعية الدموية الرئيسية و الأعصاب.
  • العضلة الظهرية و عضلة الأرداف هي المكان الأكثر شيوعًا و استخداماً من قبل مُقدمي الرعاية الصحية لسنوات عديدة.

كيف تكون إبر الحقن العضلي

يجب أن تكون إبرة الحقن العضلي طولها مناسب من أجل الوصول إلى العضلة دون اختراق الأعصاب و الأوعية الدموية , بشكل عام يجب أن يكون طول الإبرة بطول 1 إلى 1.5 للبالغين , و أصغر حجمًا للأطفال.

اختبار الحساسية من دواء معين

  • العديد من الأشخاص يعانون من حساسية لأنواع معيّنة من الدواء و معظم هذه الأنواع تكون معروفة لذلك يجب إجراء اختبار حساسية من الدواء الذي سوف يتم أخذه , و ئلك عن طريق:
  • تجهيز الإبرة بالطريقة المعتادة ولكن يتم أخذ كمية قليلة فقط من الدواء.
  • تجهيز منطقة من الجلد و ذلك برسم دائرة عليها و إعطاء الملايض الدواء تحت الجلد و انتظار نتيجة الاختبار , إذا تحسّس الجلد و ظهرت عليه أعراض الحساسية سواء احمرار أو انتفاخ فلا يجب أخذ هذا النوع من الدواء.

طريقة الحقن الوريدي

  • غسل اليدين بالماء و الصابون و تعقيمهم جيداً.
  • تجهيز الحقنة و بعدها أخذ كمية من الدواء المطلوب ثم يتم إخراج الفقاعات الهوائية من الإبرة.
  • إغلاق رأس الإبرة لحمايتها من الجراثيم و الفيروسات.
  • تحضير الشريط المطاطي و شدّه لأعلى مرفق المريض , ومن ثم يبدأ المريض بإغلاق و فتح يده حتى يتم ظهور الوريد.
  • يجب تعقيم الوريد ( مكان الحقن ) قبل غرز الإبرة.
  • يتم مسك الإبرة بثلاث أصابع.
  • يتم توجيه فوهة الإبرة نحو الأعلى.
  • يكون الغرز في الوريد و بشكل أفقي.

طريقة الحقن العضلي

  • قبل البدء يجب التأكد من تاريخ صلاحيتها.
  • يجب تجهيز الدواء إذا كان على شكل بودرة يتم تزويد من 2 إلى 3 سم من ماء السيروم الموجود.
  • يتم أخذ الدواء المطلوب و يتم سحبه بالإبرة , ثم يتم تفريع الهواء حتى تخرج الفقاعات منه ثم يتم إغلاق الإبرة.
  • يتمدّد المريض على السرير و بعد ذلك تُقسم المنطقة إلى أربعة أقسام , بحيث يكون الجزء العلوي هو الجزء الصالح للغرز.
  • يتم تعقيم المنطقة قبل الغرز.
  • يجب توجيه فتحة الإبرة نحو الأعلى بحيث تكون مسكة الإبرة مثل مسكة القلم.
  • يكون الغرز بشكل عمودي.

مضاعفات الحقن العضلي

عند الشعور ببعض الألم بعض الحقن العضلي فهذا الشيء من الطبيعي , ولكن من الممكن أن تكون الأعراض توحي بوجود مضاعفات قد تكون خطيرة , مثل:

  • ألم شديد في مكان غرز الإبرة.
  • تنميل أو وخز.
  • احمرار أو تورّم في مكان الغرز.
  • نزيف لمدة طويلة.
  • صعوبة في التنفس أو تورّم في الوجه.

مضاعفات الحقن الوريدي

إن استخدام الحقن الوريدي بشكل عام يعتبر آمن يمكن أن يتسبب في آثار جانبية خفيفة , تؤثر الأدوية التي يتم إعطاءها عن طريق الوريد على الجسم بشكل أسرع لذلك يمكن أن تحدث آثار جانبية و ردود فعل تحسسية بسرعة. تتضمن الآثار الجانبية للحقن الوريدي ما يلي:

  • تلف الأوعية الدموية أو تلف مكان الحقن.
  • انسداد الهواء حيث إذا دخل الهواء إلى الحقنة يمكن أن تدخل الفقاعات إلى الوريد و يمكن أن تنتقل إلى أماكن أخرى من الجسم مثل القلب أو الرئتين وتقوم بمنع تدفق الدم.
  • جلطات في الدم أو تخثُّر الدم في الأوردة العميقة. [1] [2]
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق