تأثير الملابس على الشخصية

كتابة: سمر عادل آخر تحديث: 17 نوفمبر 2020 , 18:53

كيف تؤثر الملابس على الشخصية

كيف تعبرين عن شخصيتك من خلال لبسك بأبسط الطرق هي من الأسئلة التي تدور في عقل كل امرأة ورجل أيضا، حيث أن البشر يقومون بالتعبير عن شخصيتهم من خلال طريقة اللبس سواء كان رقيقا أو صاخبا، لائقا أو غير لائق حيث أن طريقة الاختيار تختلف بين شخص وآخر.

كما أن طريقة ارتداء الملابس للشخصية في الفيلم أو المسلسل تدل على الشخصية إذا كانت براقة ولامعة أو صامتة كما أنها تعطي انطباع مختلف على الجمهور .

فمن خلالها يتم تحديد الحوار والاندماج مع الأحداث، كما أن مصمم الأزياء يأخذ في اعتباره في تصميم الملابس الاختلاف بين الشخصيات ويمكنك أن تلاحظ ذلك في أذواق اختيار التصميم والألوان في مختلف الأدوار في الأفلام.

تاريخ مصممين الأزياء من أفضل الطرق التي من خلالها يمكنك أن تلاحظ الفروقات بين الشخصيات كما أن اختلاف العصور يكون له تأثير أيضا.[1]

تحليل الشخصية من الملابس

انواع أنماط الشخصية يكون في الأساس خمس شخصيات وهم: الانفتاح، الانبساط، القبول، الضمير والعصبية حيث أنه من خلال الملابس يمكنك أن تحدد نمط الشخصية التي أمامك أو شخصيتك أنت بالأساس.

كما أنه يوجد الكثير من الدلالات الأخرى التي من خلالها يمكن معرفة الشخصية مثل: نوع الموسيقى التي يحبها الشخص، نوع الدراسة التي يدرسها حاليا ويحبها، الانتماء السياسي أو الرياضي لفريق معين والكثير من الأمور الأخرى.[2]

شخصيتك من ستايل لبسك

الشخصية المبهجة

ترتبط أيضا على النقيض بالشخصية المنطوية حيث أن تلك الشخصية تحب الحفلات كثيرا ولكنها أيضا تحب أن تقضي وقتا بشكل متقطع بمفردها فمثل تلك الشخصيات تظهر جانبين وهو الصخب والهدوء.

حيث أن تلك الشخصية تحب الأزياء المتزنة والألوان المترابطة التي تعكس الجمال والهدوء في نفس الوقت.

الشخصية المنفتحة

تميل الشخصية المنفتحة إلى ارتداء الملابس الجريئة للغاية كما أنهم يحبون ملابس تناسب الرحلات والتي تكون مزركشة بالكثير من الزخارف التي تعطي انطباع جريء ويميلون أيضا للسفر كثيرا

الألوان تكون زاهية صاخبة مثل الأقواس الكبيرة والأقمشة السميكة القطيفة.

شخصية الضمير اليقظ

تميل الشخصية التي تسمع لضميرها للألوان التقليدية والملابس الأنيقة حيث أنهم يميلون بشكل كبير للعلامات والماركات التجارية التي تهتم بالملابس الكلاسيكية القديمة في أسلوب التصميم والألوان أيضا

كما يحب البعض منهم ادخال بعد التحديثات على الملابس ولكن في إطار متباين للغاية لمواكبة التغيير لكن على الأغلب تكون القطع مرتبة للغاية والحذاء الرياضي يكون أبيض في أغلب الأحوال ونظيف أيضا.

الشخصية الودودة

تميل الشخصية الودودة المتعاونة إلى التواضع في الملابس ولكنها تكون جميلة للغاية حيث أن تلك الشخصية تحب الملابس الناعمة والألوان الرقيقة الجميلة، كما أن الزخارف تأتي في شكل أنيق ليس صاخبا.

الشخصية المقبولة

تميل الشخصية المقبولة للملابس التي تعطي لهم الثقة حيث أنها تكون ملابس مريحة في الأساس بعدها يتم النظر للشكل الخارجي والذي يكون مقبولا للجميع بغض النظر على التصميم.

الشخصية العدوانية

من انماط الشخصية العدوانية للملابس هو ارتداء الملابس السوداء بكثرة مثل: الجلد الأسود، السويدي والقطع المرصعة، الجينز الممزق، الجزمة الشرسة الحادة والملابس الحادة بشكل عام كما أن تلك الشخصية تميل بشكل عام للملابس التي تشبه الدرع للدفاع عن النفس والاختفاء ورائها، كما أنهم يميلون للحذاء الطويل الأسود.[2]

كيف تكون ملابس الشخصية القوية العصبية

تختلف أنواع الانماط الشخصية نسبة للملابس ويظهر ذلك في ملابس الشخصية العصبية حيث أنهم يحبون اللون الأسود في كل الأحوال حيث أنهم يرون أن تلك الملابس يمكن الاحتماء بها لأن الشخصية العصبية تكون بحاجة للعاطفة في الكثير من الأحوال.

تميل أيضا الشخصية العصبية للمواد الصلبة التي يتم طباعتها على الملابس وتسمى تلك بالموضة الاتجاهية التي تتوفر كثيرا في الأسواق المحلية والعالمية فهي قد تكون غريبة للبعض أو جذابة في نفس الوقت.

أما الشخصية غير العصبية أو الباردة تميل للملابس الأكثر مرحا حيث أن الملابس تكون بألوان كثيرة مبهجة والتصميمات تكون سهلة وواضحة للغاية ويمكن فهمها أو قراءتها بكل سهولة.[2]

سيكولوجيا الشخصية المرتبطة بالملابس

الدراسة السيكولوجية تقول أنك إذا كنت ترتدي أفضل ما لديك فإنك تشعر بالتحسن حيث أن الأقمشة والمنسوجات لها تأثير كبير على الموقف الذي يتخذه العقل.

فالملابس لها قدرة كبيرة في التأثير على القدرات، كما يظهر ذلك في ملابس المهن المختلفة حيث أن المعطف الأبيض للأطباء، الألبسة المزركشة للرسامين، الأزياء الرسمية للموظفين والرياضيين والكثير من الأزياء الأخرى التي تصف المهن المختلفة.

الملابس تكون مرتبطة بثلاث سمات وهي: الانتباه، التصميم والإبداع باختلاف النسب بين كل ذوق كما أنه عندما تقوم الشخصية بتغيير الذوق العام لها تتحول وبشكل مؤقت إلى هوية مختلفة وتؤثر أيضا على الدماغ ومجرى الدم وتختلف الحالة النفسية بناء على ذلك التغيير.

الملابس لها قدرة كبيرة على تحسين الأداء والفعل حيث أن الملابس تغير من النفسية للإنسان كما أنه توجد بعض القطع التي من خلالها يستطيع الإنسان الاختباء أو الهروب من الواقع أو الهروب من الشخصية التي يمتلكها واللجوء لشخصية أخرى مختلفة في بعض المواقف.

عندما يذهب شخص لموعد ما فإنه يقف كثيرا أمام الخزانة ليختار القطع التي تناسب ذلك الموعد ولكنه حقيقة يختار القطع التي تناسب الشخصية التي يود أن يظهر بها ولكن في بعض الأحيان تظهر الشخصية بنفس المظهر ولا يختلف أي شيء وذلك نسبة لنظر الآخرين إليك.[3]

تأثير  خامات الملابس على الحالة النفسية

الملابس لها تأثير كبير على الشخصية من الداخل في الكثير من الأحوال حيث أن الملابس تؤثر على المزاج والسلوك وتعزز من الأداء والحالة النفسية والقدرة على أداء المهام، كما أن خامات، لون وشكل الملابس لها تأثير أيضا على الحالة الذهنية فعندما يرتدي الشخص المجوهرات والأكسسوارات بشكل مستمر فهذا يدل على أنه شخص سعيد وإيجابي في أغلب الأحيان.

الفساتين ترتبط بشكل كبير بالحالة المزاجية والنفسية ويظهر ذلك في الألوان والخامات وطول وقصر الفستان والأشكال التي تظهر عليه أيضا بشكل عام.[4]

فن اختيار الملابس وعلاقتها بالشخصية

  • الملابس الفضفاضة والبلوزات الواسعة الكبيرة ترتبط بشكل كبير بالحالة المزاجية المكتئبة في أغلب الأحيان ولكن ذلك يرتبط أيضا بشكل تلك الملابس والبلوزات هل هي قاتمة أم ملونة وزاهية.
  • الفرق الرياضية العدوانية تميل للملابس السوداء بشكل كبير ويمكنك أن تلاحظ ذلك بين الفرق الرياضية المختلفة.
  • توجد بعض القطع في الملابس يتخذها البعض في علاج الحالة المزاجية المكتئبة أو الحالة المزاجية المتغيرة بشكل عام حيث أنها تعمل كمضاد للاكتئاب مثل الأدوية.
  • يمكن للآباء أن يتجهوا نحو أبنائهم ويروا كيفية اخيار الملابس لأنفسهم حيث أنه يمكن توجيه الأطفال بالطريقة التي من خلالها يتم اختيار الملابس في الخزانة لتحسين الحالة المزاجية بشكل كبير كما أنه توجد بعض القطع التي من خلالها يشعر الطفل بالرفاهية والراحة.
  • تقول كارولين آدمز أن الموضة لها تأثير كبير على الشعور بالسعادة حيث يمكن للشخص أن يشعر بالسعادة من خلال الملابس التي يرتديها والشعور بالإيجابية أيضا وجعل الآخرين يشعرون بالإيجابية منك.[4]
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق