مصطلحات يابانية للانمي

كتابة: Nessrin آخر تحديث: 26 يناير 2021 , 00:46

الأنمي  

تجذب أفلام الرسوم المتحركة جماهير من فئات مختلفة كثيرة و متعددة ، صغار وكبار ، يحبون مشاهدة أفلام الكارتون ، والأنمي أحد تلك الأنواع،  أنواع أفلام الكارتون المتحركة ، كانت بداية الأنمي ومنشأه من اليابان في أوائل القرن التاسع عشر وتحديدا في الربع الأول من هذا القرن ، حيث نشأت صناعة أفلام الأنمي.

أخذت أفلام الأنمي رصيداً كبيراً على مستوى اليابان نفسها ، وعلى مستوى محلي ، داخل قارة آسيا ، ثم انتشرت بشكل مذهل بعد ذلك على مستوى العالم ، حتى صارت لها دور سينما خاصة تعرضها ، وشرائط عرض منزلية ، واكتسبت الأنمي هذه الشهرة ، من استخدام أساليب تكنولوجي في صنعها ، مبتدأ بالرسم وصولا إلى التكنولوجيا المتطورة حديثاً.

تعد الإنمي في ذاتها أفلام تحمل مضمون ثقافة محلية يابانية خاصة بالشعب نفسه ، وبالأساطير ، والقصص ، و الحياة اليابانية القديمة ، إلا أن نجاح تلك الأفلام كان سبب في انتشارها حتى أصبح محبو الإنمي ، وعشاقها يتتبعون الأفلام ، بل والكلمات والمصطلحات الخاصة باللغة اليابانية والتي تتضمنها أفلام الأنمي ، حتى مع ترجمة أفلام الأنمي للغة الإنجليزية و اللغة العربية وغيرهم ، إلا أنه على كل محب لتلك الأفلام أن يعرف بعض من  ، مصطلحات الانمي ليقترب أكثر من عالم الإنمي.

مصطلحات يابانية لأفلام الأنمي 

هناك العديد من مصطلحات الأنمي اليابانية:

الأوتاكو

عندما تقول كلمة أوتاكو فأنت تلقائيا ينصرف ذهنك وذهن المستمع إلى أفلام الأنمي مباشرة لما لهذه الكلمة من شهرة غير مسبوقة على مستوى عربي محلي ، و الكلمة تشير بشكل محدد إلى محبي هذه الأفلام وعشاقها ، الذين لا يمتنعون عن مشاهداتها ، بل وتسرق أوقاتهم بلا شعور ، و تعد الكلمة ليست هي الأشهر على مستوى اليابان ، وتكتسب معنى مختلف هناك ، حيث تعتبر في اليابان بمعنى الشخص الذي يفتقد للمرونة ، والفهم. 

تسوندير

يعد الإنسان التسونديز إنسانا في مظهره الخارجي لا يبالي ، ولا يكترث و كأنه شخص بلا إحساس يخدع الناس في مظهره، وبعد أن تتعرف عليه وتعرفه عن قرب تفاجأ بأنك تكتشف أنه شخص دافئ و ودود ، ورقيق.

زيتتي

 معنى زيتتي أكيد أو تأكيد وتعني أيضا بالتأكيد ،  ويعتبر مصطلح زيتتي كلمة معروفة ومستخدمة في حالة الرغبة في إثبات الثبات والقوة ، ويستخدم للتأكيد على المواقف ، وعدم التراجع عن القرارات ، وبشكل أخص فيما يتعلق بالمواقف الحاسمة وتستخدم أكثر في أفلام الإنمي داخل نطاق الحروب والصراعات ، على لسان أبطال أفلام الإنمي.

 ويابو

إن مصطلح ويابو من المصطلحات الغربية التي توجه إلى كل شخص لا يعتد بهويته و يصبح منتمي للثقافة اليابانية بلا وعي و لا رابط ، فيقال عن من يتقمص هذا الدور في حياته العادية كلمة ويابو.

شونين ، شوجو

الشونين هم الذكور و الشوجو هن الأنثى ، و هي تستخدم في صيغة جمع ، و البيشونين و البيشوجو تطلق على الولد الجميل والبنت الجميلة.

 بوزو

هو الصغير من الذكور و الأولاد ، ويختص المصطلح بالشاب الذي يسلك المسلك الديني في مظهره ، وتطلق كذلك على صغار الأطفال الذين يقلدون الطقوس الدينية.

جوزارو ، جوزايماسو

يستخدم في المصطلحات الرسمية الأكاديمية للأنيمي، فهي تعد طريقة رسمية في الخطاب والكلام المهذب ، وكأنها طريقة الحوار و الحديث من العصور السالفة منذ زمن ، ويوصف بها كل من هو مهذب، ويتحدث بلباقة وبشكل رسمي.

هامون

الهامون هو كلمة ذات مردود ومغزى غير محبب ، حيث تعتبر الكلمة بمعنى الإقصاء والإبعاد عن المجتمع الذي ينتمي له الشخص ، سواء في ذلك كان المجتمع هو الفريق أو العائلة ، لكن سمعة الكلمة ومردودها ، شاع استخدامه مع عصابات وألعاب أفلام الانمي.

ايراسايميسي

على عكس الكلمة السابقة تعد هذه الكلمة ، ذات سمعة حسنة فهي كلمة مهذبة وتعد التحية الأشهر على مستوى العالم للشعب الياباني ، ويسمعها كثيرا من يتعامل مع يابانيين ، حيث يشتهر بها اليابانيون في استخدامها في تحية الغير ، وخاصة يشاع استخدام تلك الكلمة في الأماكن العامة. [1]

معلومات عن عالم الأنمي

بداية فإن عالم الأنمي عالم واسع امتد عالمياً ، وخرج من محليته في اليابان ، وذلك لإنتاجه الغير مكلف، وتعود أصل كلمة إنمى إلى كلمة مانجا التي كان يطلقها اليابانيون على القصص التي يتم تصويرها ، وبعد أن تطورت القصص المرئية بالتصوير وأصبحت أفلام متحركة أصبح أسمها انميشن ، واختصارها اليابانيين إلى إنمي.

أنواع الإنمي

يصنف الإنمي إلى أنواع كل نوع بحسب القواعد التي تنطبق عليه ، سواء كانت تلك القواعد مرجعها السن أو الفئة العمرية ، أو نوعية الأفلام ذاتها ، و هناك تصنيف للأعمار فيما بينها ، وتصنيف للأنواع على حسب الجنس من مذكر ومؤنث وقد اشتهرت بعض المسلسلات اليابانية ، على أساس افضل انمي في العالم .

تصنيفات الأنمي

  • التصنيف الأول

التصنيف الرئيسي من تصنيفات الانمي هو تصنيف عمومي يناسب هذا النوع كل الناس فهو خالي من أي مشاهد تحتوي على مخالفات أخلاقية أو عنف، لذلك فهو مناسب للعائلة بشكل عام ، ولا يحتاج الأبوين فيه إلى متابعة خاصة لأطفالهم ، وفي العادة يرمز لهذا النوع بكلمة جنرال بالإنجليزية ، وأحيانا أخرى يكتفى بأول حرف من الكلمة وهو حرف G.

  • التصنيف الثاني

التصنيف الثانوي الثاني هو تصنيف ، مناسب للصغار خاصة ، يناسب أفلام هذا التصنيف الأطفال صغار السن مع عدم إغفال المتابعة من الكبار حيث ، لا غنى عن المراقبة المستمرة خشية تفلت أحد المشاهد ، أو كونها لا تناسب الأسرة نفسها ، وهو تصنيف بمصاحبة والديه ، و هذا النوع يسمى بالإنجليزية ( بمصاحبة الوالدين) ، و يصنف هذا النوع باستخدام أول حرف من كل كلمة وهو PG.

  • التصنيف الثالث

تصنيف أقل أمنا يحتاج فيه الطفل ما دون الثالثة عشر للمراقبة من الأبوين لأنه رغم كونه آمن إلى حد كبير إلا أنه لا يخلو من مشاهد قليلة نادرة من العنف ، أو المشاهد الغير لائقة ، وأحياناً قليلة الكلمات الغير مقبولة لمن هم في هذا العمر، والتي قد تحتاج لتدخل من الأبوين ، في توضيح الأنسب للأبناء ، ولذلك فهي تصنف أنها تشاهد بمصاحبة الوالدين  لمن هم أقل من ثلاثة عشر عام بالانجليزية PG13.

  • التصنيف الرابع

وهو التصنيف الذي يعتبر الأشد خطر على الفئات الصغيرة ، وهو مقيد في المشاهدة ، لا يسمح بمشاهدته سوى للبالغين ، وإن كان حتى تلك الفئة من البالغين لا يعتد بالسماح لها بمشاهدته على المستوى الأخلاقي والديني داخل الوطن العربي، وهي حسب الاختصار الانجليزي PR.

  • التصنيف الخامس و الأخير 

هو تصنيف ذو محتوى عالي من الحساسية لما يتضمنه من مشاهد عنف وقتل ، ومشاهد جنسية ، ومشاهد أخلاقية منافية للأخلاق ، لا تنتمي لأي فئة عمرية لما تحتويه من خروج عن التقاليد والدين والأعراف ، مما جعلها ممنوعة تماما داخل الوطن العربي ، ويرمز لها بالحروف   PNC 17 مما يعنى أنها تناسب سن ما فوق الـ 17. [2]

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق