أكبر صندوق سيادي في العالم

كتابة: ضحى حماده آخر تحديث: 17 أبريل 2022 , 07:11

ما هو الصندوق السيادي

الصندوق السيادي عبارة عن ، الأصول المالية بالدولة ، والتي تتضمن ؛ الأسهم ، والعقارات ، والسندات ، والمعادن الثمينة ، والأدوات المالية الأخرى.

اي أن الصندوق السيادي هو مجمع لدخل دولة ما ، وهو مشتق بطريقة عامة من السلع الأساسية لهذه الدولة ، ويتم استخدام الصندوق السيادي من قبل الدولة ، بغرض الاستثمار في مجالات النمو المحتمل.

وعادة ما يتم إدارة الصناديق السيادية من قبل الدول التي تمتلك عدد محدود من السلع ما يساوي سلعة أو إثنين ، وتكون مصدر سائد لدخل الدولة ، مثل دول الشرق الأوسط ، حيث أن المصدر الرئيسي لزيادة الدخل بها يعتمد على النفط ، لتوافر إنتاجه بها.

ويتم تمويل الصناديق السيادية عن طريق احتياطي النقد الأجنبي بالدولة ، وكذلك الأصول المُحتَفَظ بها من قِبَل البنوك المركزية ، او السلطات النقدية ، في شكل دولارات أمريكية ، او عملات عالمية رائدة كوسيلة لدعم الالتزامات.

وكان الهدف من إنشاء الصناديق السيادية ، هو تحقيق الاستقرار للأمور المالية بالدولة ، من أجل الحد من التقلبات الايرادية للحكومة.

اكبر الصناديق السيادية 2020

تم ترتيب الصناديق السيادية على مستوى العالم للعام 2020 ، حيث ترأس صندوق تقاعد الحكومة النرويجية قائمة الصناديق السيادية ، ببلوغ أصوله المدارة ما يقارب 1,2 تريليون دولار امريكي.

وفيما يلي سوف نذكر اكبر عشرة صناديق سيادية عالمية ، حسب الترتيب العالمي للقائمة ، لعام 2020 ميلاديا : [1] ، [2]

  1. صندوق التقاعد الحكومي النرويجي ، بالنرويج ، حيث بلغت أصوله المدارة  1،186.67 تريليون دولار.
  2. مؤسسة الاستثمار الصينية ، بالصين ، حيث بلغت أصوله المدارة 940.6 مليار دولار.
  3. جهاز أبوظبي للاستثمار ، بالإمارات العربية المتحدة ، حيث بلغت أصوله المدارة  579.62 مليار دولار.
  4. هيئة الاستثمار الكويتية ، بالكويت ، حيث بلغت أصوله المدارة 533.65 مليار دولار.
  5. سلطة النقد فى هونج كونج – المحفظة الاستثمارية ، بهونج كونج – الصين ، حيث بلغت أصوله المدارة 528.05.2020 مليار دولار.
  6. جي آي سي برايفت ليمتد ، بسنغافورة ، حيث بلغت أصوله 453.2 مليار دولار.
  7. شركة SAFE Investment ، بالصين ، حيث بلغت أصولها المدارة 417.84 مليار دولار.
  8. تيماسيك القابضة ، بسنغافورة ، حيث بلغت أصولها المدارة 375.38 مليار دولار.
  9. صندوق الإستثمارات العامة ، حيث بلغت أصوله المدارة 360 مليار دولار.
  10. صندوق المجلس الوطني للضمان الاجتماعي ، بالصين ، حيث بلغت أصوله المدارة 325 مليار دولار.

اكبر الصناديق السيادية عالمياً

هناك العديد من الصناديق السيادية على مستوى العالم لجميع البلدان ، ولكن كان هناك عدة صناديق سيادية احتلت المراكز الأولى على مدى السنوات السابقة ، وما زالت تحتل المراكز الأولى ، وهي كما يلي : [2] ، [1]

صندوق التقاعد الحكومي بالنرويج

او كما يطلق عليه ؛ صندوق النفط ، وهذا الصندوق تزيد أصوله التي يمتلكها عن تريليون دولار ، وقد تم تأسيس صندوق التقاعد الحكومي بالنرويج في عام 1990 ميلاديا ، من أجل توجيه إيرادات قطاع النفط بالنرويج إلى أصول متنوعة.

مؤسسة الاستثمار الصينية بالصين

وهو الصندوق السيادي القائم على إدارة ، واستثمار بعض الأجزاء من احتياطي النقد الأجنبي لجمهورية الصين الشعبية ، وتعتبر القيمة المقدرة للأصول إلى الآن ما يقارب تريليون دولار امريكي.

وفي الآونة الأخيرة حصل صندوق مؤسسة الاستثمار الصينية السيادي على نسبة 45٪ في عقار بمدينة نيويورك ، بقيمة ملياري دولار.

جهاز أبوظبي للاستثمار بأبوظبي الإمارات العربية المتحدة

وهو الصندوق السيادي المملوك لإمارة أبوظبي ، بالإمارات العربية المتحدة ، وقد تم تأسيسه من أجل الاستثمار نيابة عن حكومة الإمارة ابوظبي.

يتم جمع ايرادات الامارات العربية المتحدة ، الناتجة عن تدفقات الدخل ، الصادرة من استخراج النفط ، واحتياطاتها في جهاز ابوظبي للاستثمار ، من أجل القيام باستثمارها في العديد من الأمور حول العالم ، وتبلغ تسعمائة مليار دولار.

 ويعتبر صندوق جهاز ابوظبي للاستثمار السيادي بأبوظبي من أنجح الصناديق ، نظرا لتمتع محفظته بمعدل سنوي مركب ، يبلغ حوالي 10٪ ، كما أن أصول المحفظة ، وفقا لمعهد صندوق الثروة السيادية يقارب حوالي سبعمائة وتسعين مليار دولار.

الهيئة العامة للاستثمار بالكويت

والتي تم تأسيسها في خمسينيات القرن الماضي ، من أجل مساعدة دولة الكويت على تجميع ثروتها ، وتنميتها ، وكذلك استثمارها لزيادة دخل الدولة ، وذلك بعد اكتشاف احتياطي النفط بها.

وظل الصندوق السيادي للهيئة العامة للاستثمار بالكويت ، متصدرا القائمة لعدة سنوات ، وتبلغ أصوله ما يقارب ستمائة مليار دولار.

صندوق الاستثمارات العامة السعودي

لقد صرح ولي العهد السعودي / الأمير محمد بن سلمان ؛ بأن صندوق الاستثمارات العامة السعودي سوف يقوم بضخ اربعين مليار دولار سنويا ، في 2021 و2022 .

حيث أن الصندوق قام بتحقيق عوائد استثمارية لا تقل عن 7٪ ، وذلك بالمقارنة مع عوائد الاستثمارات منذ تأسيسه ، والتي كانت 2٪ ، كما أكد أن بعض الاستثمارات قد تجاوزت 70٪ ، وغيرها تجاوز 140٪ .

وقد أشار ولي العهد الأمير محمد بن سلمان ، أنه تمت مضاعفة حجم صندوق الاستثمارات العامة السعودي ، حيث وصلت أصوله إلى 1,3 تريليون ريال ، وأنه في رؤية 2030 يتوقعون تجاوز اصول الصندوق سبعة تريليون ريال.

ومن نتاج صندوق الاستثمارات العامة السعودي ، هو أن استثمارات الصندوق المحلية قد بلغت ثماني وسبعين مليار ريال في العام 2017 ، وخمس وثمانين مليار ريال في العام 2019 ، كما يتم استهداف الوصول إلى ست وتسعين مليار ريال في العام 2020 ، وقد أدى الارتفاع في استثمارات صندوق الاستثمارات العامة السعودي ، الى خلق أكثر من مائة وتسعين ألف وظيفة للسعوديين.

كما نوه ولي العهد / الأمير محمد بن سلمان ، أن السعودية قد استطاعت تحقيق انجازات غير مسبوقة ، في التاريخ المعاصر الخاص بالمملكة ، وذلك في فترة وجيزة ، أقل من أربع سنوات. [3]

إن مؤسسة النقد العربي السعودي القابضة بالمملكة العربية السعودية ، هي البنك المركزي للمملكة ، كما انها مسؤولة عن الحيازات الأجنبية للأمة ، واستثمار دخل البلاد في أصول متنوعة حول العالم.

يبلغ إجمالي أصول هذا الصندوق السيادي أكثر من خمسمائة مليار دولار ، كما أنه يمتلك ما يقارب مائة وخمسة عشر مليار دولار من سندات الخزانة الأمريكية ، وايضا يقوم بالاستثمار بشكل مكثف في صندوق الاستثمارات العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى