الفرق بين لانتوس و لانتوس سولوستار

كتابة: Rolyan Fallaha آخر تحديث: 22 فبراير 2021 , 08:23

الفرق بين لانتوس و لانتوس سولوستار

إن كل من أقلام لانتوس و لانتوس سولوستار تم اختيار استخدامهم من أجل تحسين السيطرة على مستويات السكر في الدم لدى البالغين و لدى الأطفال الذين يعانون من داء السكري. يستخدمان كل من لانتوس و لانتوس سولوستار من أجل علاج النوع الأول أو النوع الثاني لداء السكري بالنسبة للبالغين. أما بالنسبة للأطفال فإن يستخدم للأطفال المصابين بداء السكري الذين لا تقل أعمارهم عن الـ 6 سنوات.

إن لانتوس و لانتوس سولوستار لهم نفس الشركة المصنعة و نفس التركيبة تمامًا , و لكن يوجد فرق وحيد و بسيط بالنسبة للقلم الذي يتم عن طريقه حقن الدواء داخل الجسم.

إن قلم لانتوس يتم توزيعه داخل القلم إلى 40 وحدة كحد أقصى , بينما قلم لانتوس سولوستار يتم توزيعه إلى 80وحدةكحد أقصى. يعتبر قلم لانتوس سولوستار من الأقلام السهلة الاستعمال.

ما هو اللانتوس ( الأنسولين جلارجين )

إن أدوية اللانتوس يتم استخدامها من أجل تحسين مستويات السكر في الدم. إن اللانتوس يحتوي على عقار الأنسولين جلارجين الذي يتم تصنيعه على أنه الإنسولين طويل المفعول مثل أقلام الأنسولين .

إن طريقة استخدام حقن الأنسولين يتم إعطاء اللانتوس على شكل حقنة تحت الجلد مباشرة , يأتي الدواء داخل عقاقير بسعة 10 مل تحتوي على 100 وحدة من الأنسولين جلارجين لكل مل.

الآثار الجانبية الشائعة لحقن لانتوس

يمكن أن تسبب حقن لانتوس آثار جانبية خفيفة و خطيرة , تشمل الآثار الجانبية الشائعة لحقن لانتوس ما يلي :

  • تفاعلات في الجلد عند موضع الحقن ( احمرار , حكّة , ألم حول منطقة الحقن ).
  • الحثل الشحمي و هو عبارة عن تغييرات في سماكة الجلد بالقرب من موقع الحقن.
  • حكّة في الجلد.
  • وذمة ( تورم ) و يحصل عادة في الساقين أو القدمين أو الكاحلين.
  • زيادة في الوزن.
  • التهابات في الجهاز التنفسي مثل نزلات البرد.

تختفي هذه الآثار الجانبية الشائعة في حوالي بضعة ايام أو أسبوعين كحد أقصى.

الآثار الجانبية الخطيرة لحقن لانتوس

تشمل الآثار الجانبية الخطيرة لحقن لانتوس ما يلي :

نقص البوتاسيوم في الدم في الدم و تشمل أعراضه ما يلي :

  1. نقص الطاقة في الجسم.
  2. تشنج عضلي .
  3. ضربات قلب غير طبيعية.
  • نقص السكر في الدم.
  • رد فعل تحسسي.

تفاصيل الآثار الجانبية

رد الفعل التحسسي : كما هو الحال مع معظم الأدوية يمكن أن يعاني الأسخاص من رد فعل تحسسي بعد استخدام حقن لانتوس.

تشمل أعراض رد الفعل التحسسي الخفيف ما يلي :

  • طفح جلدي.
  • حكّة.
  • احمرار في البشرة.

تشمل أعراض رد الفعل التحسسي الخطير ما يلي :

  • انتفاخ تحت الجلد و غالبًا يحدث في الجفون أو الشفاه أو القدمين أو اليدين.
  • تورم اللسان أو الفم.
  • صعوبة في التنفس.
  • طفح جلدي على الجسم بأكمله.

زيادة الوزن : إن زيادة تعتبر من أحد أكثر الأعراض شيوعًا لحقن اللانتوس. يشمل متوسط زيادة الوزن ما يلي :

  • 1.5 رطل بالنسبة للبالغين المصابين بداء السكري من النوع الأول الذين استخدموا حقن اللانتوس على مدار 16 إلى 28 أسبوع.
  • 4.8 رطل عند الأطفال المصابين بداء السكري من النوع الأول الذين استخدموا حقن اللانتوس و الأنسولين العادي لمدة 28 أسبوع.
  • 4.4 رطل عند البالغين الذين يعانون من داء السكري من النوع الثاني الذين استخدموا حقن اللانتوس لمدة عام واحد.

إن زيادة الوزن تعتبر من الآثار الجانبية الشائعة التي تظهر مع جميع أنواع الأنسولين و ليس اللانتوس فقط. إن زيادة الوزن هي عملية صحية و طبيعية لأن الأنسولين الذي تستخدمه يجعل جسمك يخزن السكر لاحتياجات الطاقة المستقبلية.

نقص السكر في الدم : يعتبر نقص السكر في الدم هو أحد أكثر الآثار الجانبية شيوعًا سواء للأنسولين أو لحقن اللانتوس.

تشمل أعراض انخفاض مستويات السكر في الدم الخفيف ما يلي :

  • اهتزاز في الجسم.
  • صداع في الرأس.
  • جوع.
  • دوخة.
  • ضربات قلب سريعة.
  • تهيّج.
  • عصبية.

تشمل أعراض انخفاض السكر في الدم الشديد ما يلي :

  • النعاس.
  • صداع في الرأس.
  • قلق.
  • ارتباك.
  • جوع.
  • سرعة في الانفعال.
  • تعرق.
  • ضربات قلب سريعة.
  • نوبات.
  • غيبوبة.

الآثار الجانبية عند الأطفال

إن الآثار الجانبية عند الأطفال تكون مشابهة للآثار الجانبية عند البالغين.

يعاني الأطفال من نوبات نقص السكر في الدم أكثر من البالغين.

كيف تعمل حقن لانتوس

يتم تصنيف حقن لانتوس على أنها إنسولين طويل المفعول . يخفض مستويات السكر في الدم لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 1 أو النوع 2 . صُنع اللانتوس ليعمل مثل الأنسولين الطبيعي في الجسم . الأنسولين هو هرمون يقوم بما يلي :

  • يساعد الأنسولين على جلب السكر من الدم إلى الخلايا ، ثم تستخدم الخلايا السكر للحصول على الطاقة.
  • يساعد عضلاتك على استخدام السكر للحصول على الطاقة.
  • توقف الكبد عن صنع المزيد من السكر.
  • يساعد جسمك على تكوين البروتينات وتخزين السكر على شكل دهون.

هذه هي الطريقة التي يحافظ بها جسمنا على نسبة السكر في الدم عند مستوى آمن.

في مرض السكري من النوع الأول ، لا ينتج البنكرياس الأنسولين. لذا فأنت تتناول دواءً ، مثل اللانتوس لكي يحل محل الأنسولين.

في داء السكري من النوع الثاني ، لا تستجيب خلايا الجسم للأنسولين بالطريقة التي ينبغي لها. قد يتوقف البنكرياس أيضًا عن إنتاج الأنسولين ، والذي قد يحتاج إلى استبداله بالأدوية. قد تحتاج أيضًا إلى الأنسولين إذا لم تتمكن الأدوية الأخرى من التحكم في مستويات السكر في الدم.

يستبدل لانتوس الأنسولين الطبيعي للأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الأول أو النوع الثاني.

كم من الوقت تستغرق حقن لانتوس للعمل

يبدأ اللانتوس في خفض مستويات السكر في الدم في غضون ساعات قليلة. إنه أنسولين طويل المفعول يهدف إلى المساعدة في التحكم في مستويات السكر في الدم على مدار 24 ساعة أو أكثر. يستغرق الأنسولين طويل المفعول وقتًا أطول من الأنسولين قصير المفعول لبدء العمل. لكنها تدوم لفترة أطول في الجسم.

بعد حقن اللانتوس ، يتكوّن الدواء عناقيد تحت الجلد. عندما تتحلل هذه المجموعات ، يتم إطلاق الأنسولين ببطء في مجرى الدم على مدار 24 ساعة. لكن جسم كل شخص سيستجيب بشكل مختلف لحقن اللانتوس.

حقن اللانتوس و الحمل

إن العلاج بالأنسولين مثل حقن اللانتوس هو الخيار الأول لعلاج مرض السكري أثناء الحمل. يوصى به للنساء المصابات بداء السكري قبل الحمل. يُنصح أيضًا بالعلاج بالأنسولين للنساء المصابات بداء السكري أثناء الحمل يسمى سكري الحمل .

إذا كنت بحاجة إلى علاج للمساعدة في التحكم في مستويات السكر في الدم أثناء الحمل ، فمن الأفضل التحدث مع طبيبك المختص من أجل أن يوصون بالنوع المناسب من الأنسولين لك.

حقن لانتوس و الرضاعة

يعتبر النتوس آمنًا بشكل عام أثناء الرضاعة الطبيعية.

ومع ذلك ، قد تحتاجين إلى جرعة مختلفة من اللانتوس لفترة بعد الولادة. هذا بسبب التغييرات في جسمك والتغيرات في مواعيد نومك ووجبات الطعام.

إذا كنت تفكرين في الرضاعة الطبيعية أثناء اللانتوس ، فتحدثي مع طبيبك حول أفضل جرعة لك. [1]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق