أنواع الخس واسمائها بالصور

كتابة: أميرة قاسم آخر تحديث: 20 مارس 2021 , 21:46

أنواع الخس

يوجد العديد من أنواع الخضروات الورقية وكل واحد من هذه الأنواع ذا مواصفات مختلفة، والمميز أن الخس يوفر للجسم جميع العناصر التي يحتاج إليها ليصبح في صحة أفضل، ومن ضمن هذه الأنواع ما يلي:

خس الزبدة

يطلق على هذا الخس إسم الزبدة لأن له ملمس ناعم يشبه الزبدة، ويتم زراعة هذا الخس في أوروبا على نطاق واسع، كما أن هذا الخس يتخذ شكلًا كرويًا، والأوراق به مكسدة فوق بعضها البعض لها شكل رخو، الأوراق به تتخلها خطوط وعروق غير بارزة، وبالنسبة إلى المذاق الخاص بأورقها فإنه معتدل.

خس الايسبرغ

الذي يطلق عليه إسم الخس ذو الرأس المقرمش، وهذا النوع أيضًا ذا شكل كروي يشبه الرأس الملفوف ويتميز هذا الخس بأنه ذا حجم كبير وكروي، وبالنسبة إلى الأوراق فإنها على قدر كبير من الهشاشة ومن القرمشة، وتحتوي الأوراق على خطوط وعلى أضلاع واضحة، وهذا الخس خلال عمليات التصدير والتصنيع وكذلك الحصاد فإنه يصبح أكثر عرضة إلى التلف، وعلى الرغم من أنه يستخدم على نطاق واسع في العالم أجمع إلا أنه من أكثر الأنواع المعرضة إلى التلف.

الخس الروماني

زراعة الخس شائعة وذلك بسبب الفوائد التي تنتج عن الخس، ومن ضمن أسماء الخس الروماني هو الخس الكز ويتميز هذا الخس بالعديد من المزايا التي ينفرد بها عن غيره من الأنواع، ومن أهم ما يميزه أن أوراقه طويلة، بالنسبة إلى الأوراق فإنها متكدسة فوق بعضها البعض بشكل رخو، ولب هذا الخس يحتوي على أوراق هشة ومقرمشة، ويعتبر من أكثر الأنواع الشائعة وفي نفس الوقت فإن له العديد من الفوائد على الصحة.

خس ذو الأوراق الرخوة

إن الأوراق في هذا النوع من الخس تتفتح قليلًا والتي تشبه الوردة المتفتحة، وما يميز شكل هذا الخس تنوع ألوان الأوراق والألوان بينه تتراوح من اللون الأخضر إلى اللون البنفسجي.

خس الكرفس

يعتبر ضمن أنواع الخس التي لا تنمو أوراقها بشكل كروي ولكنها تنمو بسيقان طويلة سميكة توجد في منتصف الخس، وهذا النوع شائع بشكل خاص في الصين على الرغم من أنه غير شائع في العديد من الدول الأخرى.

ماهي فوائد الخس

إن طريقة تخزين الغذاء في الخس يسعى الكثير من الأشخاص لمعرفتها، بجانب التعرف على أهم الفوائد التي تنعكس على جسم الإنسان عند المواظبة على تناول الخس لفترة، وذلك لأن الخس يحتوي على العديد من العناصر الغذائية المختلفة التي يحتاج إليها الجسم ليصبح في صحة أفضل، وتتمثل هذه الفوائد فيما يلي:

  • يحارب الالتهابات

يحتوي الخس على العديد من أشكال البروتينات والتي تعتبر وسيلة للسيطرة على الالتهابات المختلفة، ولقد تم القيام بالعديد من الدراسات أن أثبتت هذا الأمر، كما أنه يعمل على تخفيف ألم العظام التي يعاني منها العديد من الأشخاص؛ لهذا السبب لابد من إضافة الخس إلى النظام الغذائي بشكل يومي، وكذلك فإن الخس كلما كان داكنًا كلما زادت مضادات الأكسدة التي توجد به والتي تعتبر وسيلة للحد من الالتهابات.

  • يساعد على خسارة الوزن

إن الخس يحتوي على القليل من السعرات الحرارية وبناء على ذلك فإنه وسيلة فعالة لخسارة الوزن، حيث أنه تناول أي كميات من الخس لن تكون سبب في زيادة الوزن، كما أن الخس يحتوي على الكثير من الماء الذي يحتاج إليه الجسم، والماء يجعل الشخص يشعر بالأمتلاء، كذلك الألياف التي توجد به تزيد من الشعور بالشبع، وفي نفس الوقت فإن الخس لا يحتوي على الكثير من الدهون الذي يمكن أن يؤثر على صحة الجسم.

  • مفيد لصحة الدماغ

إن تلف الدماغ يعتبر سبب واضح إلى موت الخلايا العصبية، والذي ينتج عنه الإصابة بأمراض دماغية متعددة مثل الزهايمر، ونظرًا لأن الخس يحتوي على العديد من النترات الغذائية فإنه يتحول في الجسم إلى أكسيد النيتريك، وبناء على ذلك فإنها يساعد في السيطرة على الاضطرابات العصبية التي لها علاقة بالشيخوخة.

  • مفيد لصحة القلب

يحتوي الخس على كميات كبيرة من حمض الفوليك والذي يتمثل في فيتامين ب الذي يحول الهوموسيستين إلى ميثيونين، والذي يؤدي إلى تلف الأوعية الدموية والذي يكون سبب في حدوث ترسبات، يحتوي الخس على فيتامين C، والذي يعتبر وسيلة للتقليل من تصلب الشرايين  كما أنه مفيد لصحة القلب والأوعية الدموية، وتعتبر وسيلة للوقاية من الإصابة بالنوبات  القلبية، وتناول الخس بشكل يومي يضمن لك الحصول على صحة جيدة والمحافظة على صحة القلب، لا يقتصر الأمر على هذا فقط بل أنه يحتوي على البوتاسيوم الذي يعمل على خفض ضغط الدم وبالتاي فإنه من الإصابة بأمراض القلب، واستهلاك الخس سبب واضح في زيادة الكوليسترول الجيد في الجسم، ويزيد الخس من مضادات الأكسدة في الجسم، وبالتالي فإنه يعتبر وسيلة للوقاية من أمراض القلب.

  • يقلل من مخاطر مرضى السكري

إن تناول الخس بشكل منتظم يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري، وذلك لأنه يقلل من نسبة السكر في الدم، وتناول الخس بشكل يومي يعتبر إضافة صحية إلى مرضى السكري.

  • تعزيز الرؤية

يحتوي الخس على زياكسانثين والذي يعتبر ضمن أنواع مضادات الأكسدة التي تساعد على تعزيز الرؤية، ولقد أثبت أنه يمنع حدوث الضمور البقعي المرتبط بالعمر، وبالتالي فإنه يعمل على تحسين الرؤية، وذلك لأنه يحتوي على عناصر جيدة للعين، ولقد أثبتت الدراسات أن الخس يعتبر بديل إلى السبانخ، وتضمن الوقاية من إعتام عدسة العين وغيرها من المشاكل المختلفة.

  • يعزز صحة الجهاز الهضمي

يحتوي الخس على الألياف بكميات كبيرة والتي تعمل على تعزيز صحة الجهاز الهضمي، وفي نفس الوقت فإنها تقي من الإصابة بمختلف أمراض الجهاز الهضمي والتي تتمثل في الإمساك أو في الانتفاخ، هذا بجانب أنه مفيد لصحة المعدة ويخفف من الألم الذي يصيب المعدة، والخس يساعد المعدة على معالجة مختلف الأطعمة، وذا فاعلية في علاج مشاكل عسر الهضمة؛ لهذا السبب فإن الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الجهاز الهضمي فإن تناول الخس مفيد.

  • علاج الأرق

يحتوي الخس على مادة اللاكتوكاريوم والذي يعمل على تهدئة الجهاز العصبي ويزيد من القدرة على النوم وبالتالي فإنه وسيلة فعالة للتخلص من الأرق، لهذا السبب إذا كنت تعاني من عدم القدرة على النوم فإن إضافة الخس إلى السلطة في الليل قبل النوم يساعد على التخلص من الأرق والنوم بشكل منتظم، ولقد كان يتم الأعتماد على الخس في العصور الوسطى كوسيلة للتخلص من الأرق.

  • مفيد للحمل

يحتوي الخس على حمض الفوليك والتي تعتبر ذا فائدة بالغة بالنسبة إلى المرأة الحامل فإنها تقي من حدوث تشوهات في الجنين، هذا بجانب أن الحامل تحتاج إلى فيتامين K لأن نقص هذا الفيتامين خلال فترة الحمل يمكن أن يكون سبب في حدوث نزيف، كما أن الألياف التي توجد في الخس تعتبر وسيلة للوقاية من حدوث إمساك والتي تعتبر من أشهر المشاكل الشائعة التي تصيب المرأة الحامل؛ لهذا السبب فإنه من الجيد أن تواظب المرأة الحامل على تناول الخس بشكل منتظم كل يوم.[1]

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق