قصور الشريان التاجي ” أعراضه وأسبابه “

كتابة: ضحى حماده آخر تحديث: 14 أبريل 2021 , 19:55

ما هو مرض قصور الشريان التاجي

يتم تشخيص مرض قصور الشريان التاجي عندما تضيق او انسداد الشريان التاجي ، والشرايين التاجية هي أوعية دموية تعمل على نقل الدم والأكسجين إلى عضلة القلب ، ويتسبب تصلب الشرايين في حالة قصور الشريان التاجي.

حيث أن تصلب الشرايين يكون عبارة عن تراكم الكوليسترول ، واللويحات او الرواسب الدهنية التي من الممكن ان تتسبب في سد الشرايين او تلفها ، والذي يؤدي بدوره إلى الحد من وصول الدم إلى القلب أو توقفه نهائيا ، متسببا في عدم حصول القلب على الدم والأكسجين ، والمواد المغذية الكافية التي تساعد على عمله بطريقة طبيعية ، ما ينتج عنه ذبحة صدرية او نوبة قلبية.

اعراض قصور الشريان التاجي

هناك العديد من أعراض مرض قصور الشريان التاجي والتي تتمثل في :[1]

  • الذبحة الصدرية
  • عدم انتظام ضربات القلب
  • ضيق في التنفس
  • سرعة خفقان القلب
  • غثيان ودوخة
  • الضعف الشديد
  • التعرق

وتعد الذبحة الصدرية هي أولى العلامات المنذرة بوجود مرض قصور الشريان التاجي ، وتكون عبارة عن ألم حاد في الصدر ، وضيق وثقل وضغط على عضلة القلب ، وحرقان وتخدير في منطقة الصدر ما يؤدي إلى اختلاط بين أعراض الذبحة الصدرية وعسر الهضم.

وتحدث الذبحة الصدرية في منطقة الصدر في العادي ، إلا أنها قد تحدث في الذراعين ، او الكتف الايسر ، او الرقبة ، او الظهر ، او الفك ، فإن كنت تشعر بأي من الأعراض السابقة أو الذبحة الصدرية يجب عليك التوجه لتلقي المساعدة ، حيث أن علاج الأعراض في البداية يكون افضل من التأخر ، الذي قد يؤدي إلى الإصابة بتلف القلب على المدى الطويل.

اسباب الإصابة بقصور الشريان التاجي

يعتبر تراكم اللويحات والكوليسترول في الأوعية الدموية هو السبب الرئيسي للإصابة بمرض قصور الشريان التاجي ، والذي يبدأ في الصغر ربما قبل الوصول إلى سن المراهقة ، حيث تبدأ تقوم جدران الأوعية الدموية في تكوين خطوط دهنية ، ومع التقدم في العمر يتزايد تراكم الدهون ، التي تؤدي إلى أضرار قليلة لجدران الأوعية الدموية.

وبمرور الوقت يتم التصاق بعض المواد الأخرى غير الدهون مثل ، منتجات الفضلات الخلوية ، والخلايا الالتهابية ، والكالسيوم ، والبروتينات عن طريق مجرى الدم في الأوعية الدموية ، متحدة مع بعضها البعض مكونة اللويحات والبلاك.

وتكون اللويحات ذات أحجام مختلفة وناعمة من الداخل بغطاء ليفي صلب ، عند تشققه يتم الكشف عن الجزء الدهني بداخل اللويحة ، فتنتقل الصفائح الدموية إلى الأوعية الدموية مشكلة جلطات دموية حول اللويحة ، ما يؤدي إلى ضغط الشريان التاجي في الوقت الخطأ مما يتسبب في تضييق الشريان بشكل كبير ، ثم منع وصول الدم إلى القلب.

وهذا ما يسمى ب جلطة الشريان التاجي التي تتفكك في حالات عديدة ، وفي حالات أخرى قد تتسبب الجلطة في حالات خطيرة تسمى بمتلازمة الشريان التاجي الحادة.

ما هي متلازمة الشريان التاجي الحادة

متلازمة الشريان التاجي الحادة هي حالة تحدث نتيجة لانسداد في إمداد القلب بالدم بشكل مفاجئ ، هناك أعراض محتملة الحدوث قبل الإصابة بالمتلازمة ، إلا أن هذه الأعراض لا تحدث دائما الا بعد الإصابة ، ومن الممكن رؤية التغيرات التي تحدث بسبب المتلازمة في مخطط كهربية القلب واختبارات الدم ، ومتلازمة الشريان التاجي الحادة عبارة عن ثلاث حالات هي :[1]

  • الذبحة الصدرية غير المستقرة ؛ وهي حالة قد تحدث في أحيان كثيرة إن كنت تجلس او تعمل ، وقد تسوء الحالة مؤدية إلى نوبة قلبية ، ويمكن علاج الذبحة الصدرية غير المستقرة بدواء النتروجليسرين ، او خيار آخر تحت إشراف الطبيب بالطبع.
  • احتشاء عضلة القلب – NSTEMI ؛ وهي ناجمة عن ارتفاع مقطع غير ST – NSTEMI وهذا النوع لا يتسبب في تغيرات واضحة في مخطط كهربية القلب ، ولكن يمكن أن يظهر اختبار الدم تلف عضلة القلب ، وهذا النوع يسبب ضررا بسيطا ومؤقتا.
  • احتشاء عضلة القلب – STEMI ؛ وهو احتشاء يحدث نتيجة انسداد في إمداد القلب بالدم بشكل مفاجئ.

الفرق بين الذبحة الصدرية والنوبة القلبية

النوبة القلبية هي عبارة عن احتشاء عضلة القلب وتشبه الذبحة الصدرية ، والاختلاف بينهم يأتي في أن الذبحة الصدرية عرض من أعراض أمراض القلب ، بينما النوبة القلبية ليست عرضا ، ولا تتسبب بأضرار دائمة للقلب.

علاج مرض الشريان التاجي

بعد تشخيص إصابتك بمرض قصور الشريان التاجي ، سوف يناقش الطبيب معك خطة العلاج المناسبة لك ، والتي تساعدك على التقليل من مخاطر التعرض لمشاكل اكبر مثل النوبة القلبية أو السكتة الدماغية ، والعلاج يكون كما يلي :[1]

  • تقليل عوامل الخطر لمرض الشريان التاجي ، والتي يتم اتباعها من خلال تجنب نمط الحياة الضار ، مثل التوقف عن التدخين ، وعلاج ارتفاع الكوليسترول في الدم ، وعلاج مرض السكري ، وارتفاع ضغط الدم ، بالإضافة إلى تناول نظام غذائي صحي مع القيام ببعض التمارين الرياضية.
  • وصف الأدوية التي تعمل على خفض مستوى الكوليسترول في الدم ، وضغط الدم ، او اي من الحالات الصحية الأخرى.
  • علاج تراكم الترسبات الدهنية في الشرايين من خلال تدخلات غير جراحية ، ومن هذه الإجراءات ؛ قسطرة البالون والدعامات ،وتتم من خلال توجيه انبوب طويل ورفيع ( القسطرة ) من خلال الشريان عن طريق شق صغير لمسح اللويحة.
  • جراحة تحويل مسار الشريان التاجي – CABG ؛ وتتم من خلال عمل مسار جديد من أجل تدفق الدم عند تواجد انسداد في الشرايين التاجية ، ففي حالات كبيرة يتم إزالة الأوعية الدموية من صدر المريض أو ساقه او ذراعه ، ويتم إنشاء مسار جديد لنقل الدم إلى القلب.
  • النبض المعاكس – EECP ؛ ويتم اللجوء إلى هذا الاختيار في حالة لم تصلح الاختيارات الأخرى ، وفيه يتم استخدام اصفاد قابلة للنفخ من أجل الضغط على الأوعية الدموية في الجزء السفلي من الجسم ، ما يساعد على تحسين تدفق الدم إلى القلب عن طريق إنشاء ضمانات طبيعية حول الشريان التاجي المسدود.

عوامل الخطر لمرض الشريان التاجي

هناك أكثر من عامل خطر يزيد احتمالية حدوث مرض قصور الشريان التاجي لك ، منها ما يمكن تغييره ومنها ما لا يمكن تعديله وعوامل الخطر لمرض الشريان التاجي تكون كما يلي : [1]

  • الجنس ؛ فالذكور أكثر عرضة لمرض الشريان التاجي أكثر من النساء ، ويزول الخطر بعد سن ٧٠ عام.
  • التقدم في العمر.
  • إن كان لديك تاريخ عائلي لأحد الوالدين مصابا بأمراض القلب.
  • التدخين ، والتعرض له.
  • ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • اتباع نظام غذائي ونمط حياة غير صحي.
  • الإصابة بالسكري.
  • زيادة الوزن.
  • الغضب والتوتر الزائدين.
المراجع

‫2 تعليقات

  1. ممكن تستشير طبيب آخر لأن ممكن يكون تشخيص الحالة غير دقيق ، او إن العلاج الموصوف غير صحيح ، وضرورة عمل الأشعة والتحاليل الموصي بها من الكبيب

  2. أشعر بكل هذا وأخذ ادوية لخفض الضغط والسكر ولكن مازلت النخذة مستمره

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى