وظيفة الصفائح الدموية .. وأهميتها وخطورة زيادتها او انخفاضها

كتابة: Wallaa Soliman آخر تحديث: 19 أبريل 2021 , 21:58

ما هي وظيفة الصفائح الدموية

الصفائح الدموية عبارة عن أجزاء صغيرة من الخلايا عديمة اللون في دمائنا والتي يمكن أن تشكل جلطات دموية وتوقف أو تمنع النزيف و تتكون الصفائح الدموية في نخاع العظام ، وهو نسيج إسفنجي داخل العظام حيث يحتوي نخاع العظم على خلايا جذعية يمكن أن تتطور إلى خلايا الدم الحمراء وخلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية.

تعتبر الصفائح الدموية هي المسؤولة عن ، النزيف في الجسم ، لذا فهي ضرورية جداً من اجل استمرارنا في البقاء على قيد الحياة وخصوصاً أثناء قيامك بعملية جراحية ، على سبيل المثال إجراء جراحة زراعة أعضاء ، أو مكافحة السرطان أو بعض الأمراض المزمنة ، حيث يتم توفير الصفائح الدموية قبل إجراء أي من تلك الجراحات.

أهمية الصفائح الدموية في الجسم

  • تجدر الإشارة إلى أن خلايا الصفائح الدموية هذه عبارة عن شظايا خلوية كبيرة جدًا توجد في نخاع العظام وتسمى خلايا النواء الضخمة.
  • حيث تكمن اهمية الصفائح الدموية في أنها بالإضافة إلى المساعدة في التئام الجروح ، فإنها تساعد أيضًا على تكوين جلطات دموية لإبطاء النزيف أو إيقافه.
  • وتجدر الإشارة إلى أن الزيادة أو النقصان في عدد هذه الصفائح الدموية قد تسبب خلل ، حيث أنه في بعض الحالات حتى عدم توفر بعضها ، قد يسبب بعض المشاكل.
  • فعند تشخيص بعض الحالات الصحية أو الأمراض ، قد يقوم الخبراء أحيانًا بفحص عدد الصفائح الدموية في الدم او تحليل mpv لتحديد طبيعة المرض.

اسباب انخفاض الصفائح الدموية

تؤثر انخفاض الصفائح الدموية ، على جسم الإنسان بصورة كبيرة ، وهناك بعض الأسباب وراء انخفاض الصفائح الدموية في جسم الإنسان مثل :

  • عندما يحدث ضرر في النخاع العظمي ، حيث يحدث خلل ما في تكوين الصفائح الدموية ، ويمكن أن يكون ذلك بسبب بعض أنواع السرطان على سبيل المثال اللوكيميا كما يمكن أن يكون ذلك بسبب بعض أنواع العلاج الخاص بمرضى السرطان.
  • يمكن أن يحدث نقص في الصفائح الدموية أيضاً ، بسبب حدوث نزيف شديد ، فعلى سبيل المثال حدوث إصابة رضحية أو حدوث نزيف أثناء إجراء جراحة.
  • من الأسباب التي تدمر صفائح الدم ، الإصابة بأمراض مناعية أو بسبب عدوى أو نتيجة لتناول بعض الأدوية.
  • تشمل أعراض انخفاض الصفائح الدموية أيضا الطحال ، قد يؤدي الطحال إلى تصفية مجرى الدم ، مما يؤدي إلى إهدار الكثير من الصفائح الدموية.
  • من الأعراض أيضا التي تبين أن هناك نقص في الصفائح الدموية ، ظهور بعض الكدمات وحدوث نزيف غير طبيعي ، على سبيل المثال حدوث نزيف بصورة غير طبيعية عندما تجرح جرح صغير أو نزول دم أثناء عملية الإخراج سواء بول أو براز.

خطورة نقص في الصفائح الدموية

يتم حدوث نقص في عدد الصفائح الدموية في الجسم ، نتيجة لسببين وهما عند حدوث نقص ، بسبب حدوث خلل في النخاع العظمي ، أو عند حدوث نقص يكون ناتج عن تكسير الصفائح الدموية بعد خروجها من منطقة النخاع العظمى ، مروراً بالاوعية الدموية الأكلة بالطحال والتي تكون ناتجة عن التصاق الأجسام الغريبة بالصفائح الدموية في الجسم ، وتصبح وكأنها جديدة على الجسم من وجهة نظر الجهاز المناعي ، فيعتبر الجهاز المناعي تلك الصفائح غريبة على الجسم فيقوم بمهاجمتها ، قد تشمل حدوث علامات وأعراض خطيرة نتيجة قلة الصفيحات مثل:

  • تقليل أو زيادة الكدمات (فرفرية)
  • نزيف من الطبقات السطحية من الجلد ، ويتجلى في شكل طفح جلدي أحمر أرجواني ، وبقع حمراء (متقشرة) ، تظهر دائمًا على ربلة الساق.
  • نزيف مطول من الجرح
  • نزيف من اللثة أو الأنف
  • دم في البول أو البراز
  • تدفق غير طبيعي للحيض
  • تضخم الطحال

ما هو العدد الطبيعي الصفائح الدموية

عدد الصفيحات في الدم الطبيعية ، تتراوح من 150.000 وصولا إلى 450.000 صفيحة لكل ميكرولتر من الدم ، ولكن إذا وجدت بشكل أكبر من 450.000 صفيحة وهذه الحالة يطلق عليها اسم كثرة الصفيحات ، ولكن إذا وجدت بصورة أقل من 150.000 صفيحة في هذه الحالة يطلق عليها اسم قلة الصفيحات فعندما تحصل على رقم الصفائح الدموية من فحص الدم في هذه الحالة يسمى تعداد الدم الكامل.

زيادة الصفائح الدموية

يسمي وجود عدد كبير من صفائح الدم في المصطلح الطبي ، كثرة الصفيحات ، وتوجد به نوعين وهما :-

  • كثرة الصحفيات الأساسية ، وهي التي تسبب خلايا غير طبيعية ، وتكون في منطقة النخاع العظمي ، حيث بذلك تؤدي إلى زيادة في عدد الصفائح الدموية بشكل كبير.
  • كثرة الصحفيات الثانوية ، تكون بنفس الحالة في كثرة الصحفيات الأساسية ، حيث تكون ناتجة عن حدوث مرض ما مثل فقر الدم أو العدوى أو حدوث بعض الالتهابات.

عندما تكون هناك بعض الأعراض فإنها قد تؤدي إلى حدوث جلطات الدم عفوية في منطقتي الذراعين والساقين، وفي هذه المرحلة إذا لم يتم علاجها ، فيمكن أن تتسبب في نوبات قلبية أو السكتات الدماغية ، ولكن في الحالات الخطيرة ، يضطر وقتها المريض إلى الخضوع إلى إجراء يطلق عليه اسم فصادة الصفائح الدموية ، وهذا يؤدي إلى تقليل عدد الصفائح الدموية ويكون عن طريق فصل الصفائح الدموية وإزالة الدم والعمل على إعادة خلايا الدم الحمراء مرة جديدة إلى الجسم.

أما في حالة وجود الصفيحات الدموية بكثرة ، فقد تكون في هذه الحالة مرتبطة بالحالة المصاحبة مثلا ، إذا كان المريض يعاني من فقر الدم أو الإصابة بعدوى ، فيتوجب عليك معالجة هذه الحالة مما ينتج عنها ، انخفاض في عدد الصفائح الدموية في الجسم.

أسباب زيادة تكسير الصفائح الدموية

قد تتسبب بعض المشكلات في استهلاك الجسم للصفائح الدموية أو تدميرها بشكل أسرع من إنتاجها ، مما يؤدي إلى انخفاض عدد الصفائح الدموية في الدم من أمثلة هذه المواقف:

  • الحمل ، نقص صفائح الدم عند الحامل عادة ما يكون داء قلة القلة المرتبط بالحمل خفيفًا و يتحسن بعد الولادة بفترة وجيزة.
  • قلة الصفيحات المناعية يمكن أن تسبب أمراض المناعة الذاتية مثل الذئبة والتهاب المفاصل الروماتويدي هذا الأمراض في ذلك ، حيث يهاجم الجهاز المناعي للجسم عن طريق الخطأ الصفائح الدموية ويدمرها فإذا لم يكن السبب الدقيق لهذه الحالة معروفًا ، فإنها تسمى فرفرية نقص الصفيحات المجهولة السبب و غالبًا ما يصيب هذا النوع الأطفال.
  • وجود بكتيريا في الدم أو عدوى بكتيرية حادة تصيب الدم (تجرثم الدم) تدمر الصفائح الدموية.
  •  قلة البول الخثارية حيث تحدث هذه الحالة النادرة عندما تتشكل جلطات دموية صغيرة فجأة في جميع أنحاء جسمك وتستهلك كمية كبيرة من الصفائح الدموية.
  • متلازمة انحلال الدم اليوريمي حيث يتسبب هذا المرض النادر في انخفاض حاد في الصفائح الدموية وتدمير خلايا الدم الحمراء وضعف وظائف الكلى.
  • الأدوية قد تقلل بعض الأدوية من عدد الصفائح الدموية في الدم و في بعض الأحيان ، يمكن للأدوية أن تعطل جهاز المناعة وتدمر الصفائح الدموية من أمثلة هذه الأدوية الهيبارين والكينين والمضادات الحيوية السلفا ومضادات الاختلاج.[1]
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق