ماذا تعرف عن الملك تحتمس الثالث

كتابة: Riyam Tawfeeq آخر تحديث: 06 مايو 2021 , 05:31

من هو الملك تحتمس الثالث

الملك تحتمس هو واحد من اهم ملوك مصر القديمة و الفراعنة ، هذا الملك هو سادس الفراعنة من العائلة الحاكمة لمصر القديمة من الأسرة التي كانت تحكم في الثامن عشر ، و ما يميز الملك تحتمس عن باقي ملوك مصر القديمة هو استلامه للحكم و هو بسن صغير .

و لهذا السبب لم يكن يحكم لوحدة الى ان كبر بالسن قليلا . حيث كان يتبع الحكم مع زوجة ابية الملكة حتشبسوت ،  و لكن عندما توفت زوجة ابيه استطاع  ان يقوم بحكم و ادارة  امبراطورية مصرية عظيمة . يعتبر الملك تحتمس احد اهم الملوك و القادة العسكرين في مصر القديمة و الفراعنة .

و بالعودة الى السجلات المدونة الخاصة بمصر القديمة ، فأن الملك تحتمس خلال عشرون سنة تقريبا ،  قاد ما لا يقل عن ثلاثة عشر حملة عسكرية خاصة بمصر القديمة ، و من الجدير بالذكر بان اسم الملك تحتمس الثالث  لم يتم ذكر نجاحته فقط على الصعيد العسكري ، و الحكم  . بل كان اسمه متألق في  ملفات اكثر شمولة خاصة بمصر القديمة .

من حيث الجانب العمراني  المصري ، و من هذا الاعمار بناء اكثر من المعالد النبوية ، و بالأضافة الى المعابد النبوية ، قام ببناء معهد  يخص فقط بآمون في الكرنك  .

حياة الملك تحتمس الثالث 

الملك تحتمس الثالث هو احد ملوك الفراعنة في مصر القديمة ، و هو ابن الملك تحتمس الثاني ، و هو ابن الملك تحتمس الثاني من زوجته الثانية و هي ISET ، اما بالنسبة الى  زوجة الملك تحتمس الثالث  فلم يتحدد من هي بسبب الاختلاف في المصادر ، ابن  الملك  تحتمس الثالث هو أمنحتب الثاني . 

و بحسب الدراسات التاريخية القديمة فأن الملك تحتمس الثالث تزوج بثلاث نساء من سوريا . و ايضا يقال بأنه توجه من مصر القديمة الى دول الشرق الادنى القديمة ، لكي يقوم بأنشاء علاقات دولية معهم .   بعد ان شهدت مصر القديمة الكثير من الاعمار و الانجازات في عهد الملك تحتمس ، و بالأخص في السنوات الأخيرة شهدت مصر الكثير من الاعمال و الحملات الناجحة .

اشهر هذه الاعمال الاعمارية هو بناء معبد اشتهر بأسم الدير البحري ، بالأضافة الى معمد حتشبسوت الذي سمي على اسم زوجة ابيه ، و بالأضافة الى محو كل الآثار التي تتعلق بالملكة حتشبسوت  ، و ايضا التخلص من ملكياتها ، و ازالة أثارتها ، و نقلها من اسم الملكة حتشبسوت الى الملك تحتمس الثالث  ،  الى ان  توفي الملك في عام الف و اربعمائة و ستة و عشرون  من قبل الميلاد .

و تم دفنه في وادي  الجهة الغربية لطيبة ،  و المومياء الخاص بالملك تحتمس تم العثور عليه في عام الف و ثمانمئة و  تسعة و ثمانين ،   مع  بقايا مقتنياته الشخصية ، مثل قطع اثاثه ، و ذهبه ، و باقي المقتنيات الشخصية به الاخرى  .  

اعمال الملك تحتمس الثالث

قام الملك تحتمس الثالث بالكثير من الاعمال الاعمارية و من أهمها قام  ببناء بوابتان عملاقتان  ، و الذي اطلق عليهم اسم البوابة السادسة ، و البوابة السابعة . بالأضافة الى قاعة الاحتفالات في معبد كرنك ، و قام بتكملة بناء معبد حابو الذي تم بناء اساسه من قبل الملك حتشبسوت .

و ايضا قام ببناء معبد للإله بتاح في نفس موطنه اي في منف ، يتضمن هذا المعبد  ثلاث حجرات ، الحجرة الاولى خاصة بالإله بتاح  ،’ الحجرة الثانية لحتور ربة طيبة ، اما الحجرة الثالثة و الاخير فهي الى الإله سختمت و هي زوجة الإله بتاح ، و تتمثل هذه الحجرة  بتمثال برأس لبوة يعتيلة قرص الشمس . 

و ايضا قام ببناء معبدين في سمنة ، و أمدا  . و معبد في الفنتين للآلهة ساتت  . بالأضافة الى اثار في عين شمس ، و أرمنت ، و ودافو ، و كوم امبو . 

السبع مسلات

قام الملك تحتمس بأقامة سبع مسلات  ، معظم هذه المسلات تقع في  اكثر عواصم العالم ، و موجودة هذه المسلات الى يومنا هذا . و من هذه السبع مسلات مسلة تقع في لندن  و هي المسلة التي قام بإقامتها الملك تحتمس الثالث امام معبد الشمس  بهليوبوليس ، بعد فترة قام  بنتيوس و هو مهندس اغريقي الاصل بنقل هذه المسلة الى الاسكندرية  ، و تم وضعها امام معبد إيزيس .

  و في القرن الرابع عشر من الميلاد سقطت هذه المسلة من فوق عادتها ، و بالعودة الى الدراسات التاريخية المصرية القديمة يقال بأن  في عام الف وثمان مئة   و واحد و ثلاثون ميلاديا قام محمد على باشا بأهدائها الى  بريطانيا  ، و في عام الف و ثمان مئة و  ثمانية و سبعون ميلاديا وصلت هذه المسلة الى لندن  ، بقيت في لندن مقامة على  الارض .

لعدم توفر التكاليف اللازمة لرفعها ، الى ان قام السير ازرميس ولسن  بتكفل كل التكاليف اللازمة لنقلها  .  قام ارزميس بتصنيع سفينة مخصصة لنقل هذه المسلة ، و في طريق العودة تعرضت هذه السفينة الى عاصفة قوية ادت الى غرق السفينة في خليج بسكاي ، و لكن هذا لم يمنع من وصول المسلة سالمة الى المكان الذي كان ازرميس ارساله لها .

سياسة الملك تحتمس الثالث

شهدت مصر القديمة الكثير من الانجازات السياسية في عهد الملك تحتمس ، و قام باستدعاء ابناء امراء من الأقاليم الآسيوية الى طيبة ، حيث كانت عاصمة لمصر القديمة ، و السبب وراء استدعاءهم ، هو اطلاعهم على ثقافة الفراعنة ، و ثقافة مصر القديمة ، و تعلم التقاليد المصرية القديمة ، و ايضا جعلهم يتعلمون في المدارس المصرية .

قام بكل ذلك لكي يقوم بغرس حب مصر في نفوسهم ، و نتيجة لذلك عندما يكبر  هؤلاء الامراء ، و يعودون الى أقاليمهم لكي يتولوا الحكم ، يكونوا تحت سيطرتهم ، و يظهرون اخلاصهم لملك تحتمس الثالث ، و لكي لا يفكرون ابدا في خيانة مصر ، او اقامة حروب ضد مصر . و يقال بأنه هو الفرعون الذي كان سبب في خروج اليهود من مصر .

و هذا بالاستناد الى المكتوب في التوارة تقوم بان الملك سليمان قام ببناء بيت الرب في عام اربعمائة و ثمانون ، و هو نفس العام الذي خرج به اليهود من مصر ، و هو العام الرابع لحكم الملك تحتمس . و من الجدير بالذكر بان الملك تحتمس اول من قام بتقسيم الجيش الى جناحين و قلب .

حيث استعانة به الإمبراطورية البريطانية للتخطيط في الكثير من حروبها ،  و بالأخص عندما قام اللورد اللنبي في معركة اقامها ضد الدولة العثمانية في الحرب العالمية الاولى ، و تعتبر هذه من السياسات العظيمة التي كانت سبب في   تماسك الإمبراطورية المصرية القديمة ، و بالاضافة الى الكثير من المعارك العالمية الاخرى .[1]

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق