أنواع الشاي حول العالم وأفضلها بالترتيب

كتابة: روان صلاح آخر تحديث: 10 مايو 2021 , 05:14

أنواع الشاي الأسود

الشاي الأسود هو الشاي ذو الشعبية الأكثر حول العالم ، وذلك ينطبق بطريقة خاصة على العالم الغربي، والذي يبدأ من (الشاي الحلو) في جنوب الولايات المتحدة، وصولًا إلى (شاي الفطور الإنجليزي)، حيث يوجد العديد من الطرق من أجل تحضير الشاي الأسود، بالإضافة إلى مئات الأصناف الفريدة للاختيار من بينها، سواء كان الشخص مهتمًا باستكشاف الفوائد الصحية، والتي تم الترويج لها منذ قرون من الشاي الأسود أو حتى استكشاف ملف تعريف النكهة ذو نطاق واسع، إذ يمكن أن يكون من الصعب بعض الشيء تضييق نطاق الخيارات واكتشاف أفضل نوع من الشاي الأسود، لذا في ما يلي مجموعة من أفضل أنواع الشاي الأسود بالترتيب:[1]

شاي إيرل جراي

إيرل جراي هو شاي مشهور عالميًا، حيث أصبح مشهورًا للمرة الأولى في إنجلترا في فترة الثلاثينيات من القرن التاسع عشر، حيث ذُكر إن رئيس الوزراء البريطاني (تشارلز جراي) قد تلقى هدية من الشاي الأسود المعطر بزيت البرغموت من مبعوث صيني، والذي يُعرف بأنه برتقال البرغموت وهو عبارة عن شجرة حمضيات صغيرة تتكون بأزهار شتوية تنمو بطريقة أساسية في كالابريا بإيطاليا، إذ يُضفي زيت البرغموت نكهة حمضيات لذيذة، حساسة، ومليئة بالأزهار التي تعمل على إكمال الطابع الجريء والحازم للشاي الأسود.

شاي أسود أسام

شاي أسود أسام تم تسميته على اسم منطقة أسام في الهند، حيث إنه في الثلاثينيات من القرن التاسع عشر، قد رأت المصالح التجارية البريطانية وجود فرصة من أجل التنافس مع صانعي الشاي الصينيين، لذا حولوا إنتاج الشاي البريطاني إلى الهند، ومن هذه النقطة فصاعدًا، أضحت أسام واحدة من أكبر المناطق المنتجة للشاي في العالم، إذ أن شاي أسام الأسود ينمو في العادة عند مستوى سطح البحر أو في مناطق قريبة منه، وذلك لأنه ينتج عن المناخ الاستوائي كمية كبيرة من الأمطار مما يؤدي إلى لمسة نهائية في نمو ذلك النوع من الشاي الأسود، والتي تُعرف كذلك بجسمها الكامل، نشاطها، نكهاتها، ولونها القوي.

شاي يونان الأسود

شاي يونان الأسود مصدره من مقاطعة يوننان، في الصين، حيث إنه في هذه المنطقة ، يُسمى شاي (Yunnanese) (Dianhong)، كما أن الأمر الوحيد الذي يميز (Dianhong) عن غالبية أنواع الشاي الأسود الأخرى هو أنه يتضمن على تركيز عالٍ من براعم الأوراق الرقيقة والتي تُعرف باسم (النصائح الذهبية)، وذلك النوع من الشاي الأسود يكون غني وسلس عند إضافة القليل من الشوكولاتة، العسل، والفلفل.

شاي دارجيلنغ الأسود

يتواجد شاي (دارجيلنغ) فقط في بلدة دارجيلنغ الجبلية العالية في الهند، حيث يُطلق عليه بعض الناس اسم (شامبانيا الشاي)، نتيجة مكوناته الرقيقة والفاكهية والزهرية، وبالرغم من هذا، من الممكن أن تختلف طبيعة ذلك الشاي الأسود وفقًا لوقت حصاده، إذ أنه لكل المحاصيل السنوية الأربعة، والتي تٌعرف باسم (فلوش) في صناعة الشاي الطابع الخاص بها، كما أن تدفق الربيع والذي له طعم عشبي أخضر، هو الحصاد ذو الرواج الأكثر لشاي دارجيلنغ، بالإضافة إلى أن التدفق الصيفي أو الثاني، والذي يتم في شهر يونيو، يتسم بطابع فاكهي حار  بينما التدفقات اللاحقة لها نكهة أقوى مع الكثير من العفص المر.

شاي الكيمون الأسود

الكيمون هو عبارة عن نوع خاص من الشاي الأسود والذي يُزرع في مقاطعة (آنهوي) بشرق الصين، حيث يُعرف كذلك باسم (Qimen Hongcha)، كما أنه بالمقارنة مع أنواع الشاي الأسود الأخرى، فإن هذا النوع يعمل على التجفيف والتأكسد على مدار فترة زمنية أطول، بالإضافة إلى أن الخبراء يقومون بالبحث عن (Keemun) من أجل رائحتها ونكهتها الناعمة والمعقدة، والتي تتضمن بعض ملاحظات من الفاكهة، الزهور، الصنوبر، التبغ، والكاكاو غير المحلى.

أفضل أنواع الشاي الأخضر

يشتهر الشاي الأخضر نتيجة محتواه العالي من مضادات الأكسدة، حيث أصبح مشهورًا بطريقة متزايدة مع الكثير من أنواع المنتجات المتنوعة في السوق، مثل شاي الماتشا وشاي الأوراق السائبة، ويتضمن الشاي الأخضر على مادة كاتشين بوليفينول والتي تُعرف باسم epigallocatechin-3-gallate (EGCG)، وهي مضادات أكسدة تتم بطريقة طبيعية وتقلل من تلف الخلايا المؤكسدة في الجسم، كما أنه يتضمن على (L-theanine)، والذي ثبت أنه يطور الإدراك ويقلل من الإجهاد، لذلك في الآتي بعض من أفضل أنواع الشاي الأخضر:[2]

شاي ريشي

هو أحد أنواع الشاي الأخضر العضوي وغير المعدل وراثيًا والمعتمد، حيث إنه شاي أخضر 100٪، كما أن الشاي الأخضر Rishi Sencha يتصدر قائمة الأنواع، حيث يتميز شاي سنشا بمذاقه الرقيق مع نكهات ترابية حلوة ومشرقة، مما يؤدي إلى جعله مشروبًا يمكن شربه بطريقة سهلة، كما أن مصادر ريشي شاي سينشا من جزيرة كيوشو في جنوب اليابان، وتتضمن كل علبة على 15 كيس محشو بأوراق شاي أخضر عضوي مع عدم وجود سعرات حرارية وعدم وجود سكر، بالإضافة إلى أنه يوصى بتخمير كيس واحد لكل ثمانية أونصات من الماء عند درجة حرارة 160 درجة لمدة دقيقتين.

شاي ماتشا الأخضر العضوي

يتضمن ماتشا على بعض من أعلى تركيزات (EGCG)، مما يؤدي إلى جعله قوة مضادة للأكسدة، حيث إن ماتشا Encha Ceremonial Organic Matcha هي عبارة عن شاي سلس وغني من الدرجة الاحتفالية، مما يدل على أنها مصنوعة من أوراق ماتشا عالية الجودة، كما أن مصدرها (Uji)، (Nishio)، و(Shizuoka) في اليابان، ومن الممكن أن يحتوي الكثير من مشروبات الماتشا المحضرة في المقاهي على ما يتخطى 30 جرامًا من السكر، لذلك يجب محاولة خفق الماتشا من قبل الشخص نفسه في المنزل، بالإضافة إلى أنه يمكن تجربة خلط المسحوق الأخضر القوي مع حليب اللوز غير المحلى على البخار من اجل الحصول على لاتيه ماتشا اللذيذ.

شاي يوجي الأخضر

شاي يوغي العضوي وغير المعدّل وراثيًا هو شاي تابع لوزارة الزراعة الأمريكية ومستوحى من الفلسفة الشمولية القديمة لطب الأيورفيدا، كما يستعملون معايير مصادر انتقائية للغاية واختبارات جودة صارمة، مما يحتاج من جميع الموردين أداء الممارسات الزراعية الجيدة (GAP) بشكل منتظم، حيث يتميز هذا الشاي الأخضر النقي ذو النكهة الخضراء القوية مع لمسة نهائية ناعمة.

شاي كوزمي بالزنجبيل والليمون

تعطي أوراق الليمون والزنجبيل في شاي (Kusmi) الأخضر نكهة معقدة، مما يجعله يزيد من النكهة الطبيعية للشاي الأخضر، حيث إن (Kusmi) هو عبارة عن شاي فرنسي الصنع، ويتم الحصول عليه من أوراق الشاي من كافة أنحاء العالم، كما يقدم مجموعة واسعة من النكهات المصنوعة بعناية، لذلك يجب على الجميع تجربة شاي الزنجبيل والليمون الأخضر بعد تناول الوجبة من أجل الحصول على الفوائد الهضمية للزنجبيل وطعم الليمون المطهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: